مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 يناير 2019 02:51 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الخميس 27 سبتمبر 2018 02:21 مساءً

عُدْنَا

في شهر شعبان الماضي من العام 1439هـ توقفت عن الكتابة بعد المقال الأخير الذي حمل اسم (ودااااعا) وجاء التوقف كاستراحة محارب ونتيجة ظروف خاصة مررت بها ولكن بقي أمل اللقاء يتجدد شهرا بعد شهر حتى حانت الفرصة المقدرة لنعود للقاء بكم من جديد عبر صحيفة عدن الغراء ومن خلال عمودنا الأسبوعي " كل خميس " نساهم بالكلمة والرأي في المعترك الإعلامي بما من شانه خدمة امتنا وشعبنا ووطننا. امة تداعت عليها الأمم كما أخبر بذلك سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من قبل أربعة عشر قرنا، ووطن تكالبت عليه الظروف والمحن من كل حدب وصوب ذاك يريد تفتيته وآخر يريد تمزيقه ومواطن يعيش في التيه بين العذاب والمعاناة في الداخل والشتات وتبعاته المريرة في الخارج.

 

شعب في الداخل يعاني الغلاء الفاحش الذي ضرب بأطنابه في كل مناحي الحياة، وخدمات يفترض انها من البديهيات أن تكون متوفرة لكنها عندنا معدومة او تكاد ان تنقرض وبنية تحتية إذا اسميناها بهذا الاسم انتهت وقد دمرت ان لم تكن بالحرب فبعوامل التعرية وعدم الصيانة او عدم جودة التنفيذ ابتداء.

 

حكومة غائبة الا في التلفزيون وبقية وسائل الإعلام، ملّت منهم اجنحة الفنادق الفارهة والعاملون بها بعد أن طال مقامهم بها وحرموهم من رؤية وجوه جديدة.

 

وأمن مفقود لم يرَ المواطن منه الا استعراضات وتباهي المعنيين على شاشات التلفزيون بطرق بهلوانية لاتسمن ولا تغني من جوع ومحاولات تغطية فشلهم بذلك وكما يقال يحاولون تغطية عين الشمس بأكفهم.

 

وضع مزري تمر به البلد وحالة من الفقر والبؤس تعتري الناس يشعرون بخيبة الأمل فلا تكاد الساحة تخلو من صنم ينصب نفسه متحدثا رسميا بقضايا الوطن ويعطي نفسه نياشين القيادة والأحقية في التحدث بلسان الناس وفجأة يخف بريقه ولمعانه ويظهر بعده صنم جديد يحسبه الناس شيء ثم لا يلبث ان يتأكد للناس أنه مجرد وهم وسراب.

 

وهكذا هي أحوال الناس في الداخل ولا تختلف كثيرا أحوال من هم خارج اليمن فالهم واحد والاشكاليات كثيرة تحيط باليمنيين من كل جانب.

 

لم أقل جديدا في مقالي هذا فالكلام معلوم والوضع المتردي ملموس غير أني هنا أذكره كمقدمة لمقالاتي القادمة واعتبر ما كتبته الآن افتتاحية للعودة للكتابة والتي نرجو أن تكون بمثابة أداء الواجب الوطني ولو بالحرف والكلمة ولعله يجد آذانا صاغية وعقولا متفهمة ومهما كلفتنا كلمة الحق من ثمن.

 

خاتمة شعرية :

للشاعر خليل مطران

 

بلادي لا يزال هواك مني

 

كما كان الهوى قبل الفطام

 

أقبل منك حيث رمى الأعادي

 

رغاماً طاهراً دون الرّغام

 

وأفدي كلّ جلمود فتيت

 

وهي بقنابل القوم اللئام

 

لحى اللّه المطامع حيث حلت

 

فتلك أشدّ آفات السلام.

تعليقات القراء
339464
[1] تحذير للاصلاحيين
الخميس 27 سبتمبر 2018
واحد من الناس | اقليم حضرموت المستقل
تحذير للاصلاحيين. فك الارتباط مع هادي سيكون اخر مسمار في نعشكم . حذاري التطاول على الشرعية التي انتم اصلا تعيشون في كنفها ولولاها لنهشكم كل ناهش وطهشكم كل طاهش. الحرفنة الزائدة لم تنفعكم مع عفاش ولن تنفعكم مع هادي. جميع اعدائكم ينتظرون اللحظة التي ستختصمون مع هادي. لا تلعبوا بالنار وتظنون أن التلويح بامكانية فك التحالف مع هادي وتسريب اخبار عن استعدادكم للتحالف مع الحوثي سيقوي موقفكم أمام الامارات. بل بالعكس ستخسرون بلح الشام وعنب اليمن. واضح انك عدت للكتابة للمشاركة في تنفيذ خطة اعلامية ستكونون انتم اول من سيدفع ثمنها. لقد حذرناكم فلا تلعبوا بالنار. انت من الكتاب الإصلاحيين القليلين الذين نحترمهم فاخدم حزبك بتحذيرهم من هذه اللعبة الخطيرة. ارجو أن تأخذ تحذيري بجد ولا تتجاهله فقط لانني رافع قناع (واحد من الناس) المجهول

339464
[2] من أنت أهميتك في العودة
الخميس 27 سبتمبر 2018
النهدي |
لأغاب لجهور ما نقص عداد



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صحفي: عدن تقبل الجميع إلا واحد.. فمن هو؟
وصول قيادي حوثي إلى عدن "صورة"
الزبيدي يعود الى عدن عقب زيارة اسرية الى ابوظبي
عاجل : الكشف عن محاولة لاغتيال صلاح الشنفرة
عاجل:مليشيات الحوثي تقصف مدينة مارب
مقالات الرأي
في لقاء ودي اليوم جمعنا  مع الأخ د/عمر عيدروس السقاف رئيس الهيئة الشعبية الجنوبية والاخ د/نجيب الحميقاني
  المجلس الانتقالي الجنوبي يتمسك بمشروع الاستقلال ولم يتخلى عنه وحقق مكاسب إعلامية وسياسية وعسكرية واضحة
  تعيش بلادنا اوضاع متردية في شتى المجالات نتيجة الازمة السياسية التي عصفت بالبلاد واعقبتها الحرب الطاحنة
  بقلم د سالمين الجفري نشط في الهند في منتصف القرن السادس عشر طائفة تدعى «الخناقون» احترف أعضاؤها قطع
  تعرفت على الشهيد محمد صالح طمّاح عن قرب وتحديدا في العام 2010م وكانت البداية في منطقة القدمة بجبال يافع في
كان واضحا من ان تصريحات الاخ وزير الداخلية أحمد الميسري الذي أدلى بها في المؤتمر الصحفي الأخير له والذي ظهر
دعت الحكومة الألمانية أكثر من 10 دول كبرى وإقليمية ذات العلاقة بتقرير مستقبل اليمن لحضور مؤتمر هذا الشهر ولم
الهدف العام لرسالة حملة عدن لدعم العهد المدني لمدينة عدن .. كمفاوض مستقل ..امام اي جهة محلية سياسية او دولية
ــــــــــــــــــــــنبيل الصوفيـــــــــــــــــــــــ متفاجئ جداً أن الشهيد محمد طماح أصبح رئيساً
هناك مؤامرات اكتشفت في الجنوب تستهدف القيادات العسكرية الجنوبية وصلنا لمرحلة كسر العظم بصورة علنية بين
-
اتبعنا على فيسبوك