مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 19 سبتمبر 2018 02:17 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 14 سبتمبر 2018 09:08 مساءً

انتصارات عسكرية وامنية في المناطق المحررة والساحل الغربي… ولكن.. ؟

انتصارات مهمة لقوات الامن والجيش والمقاومة علي صعيد جبهتي الانقلاب والارهاب بدعم من التحالف... هناك نجاح يتحقق في الجانب العسكري والامني علينا الاشادة به وتشجيعة ..والمطالبة بالحفاظ عليه وتطويره... لكن ايضا هناك جبهات اخري مهمة وهي جبهة الاقتصاد وارتفاع الاسعار وعدم وجود معالجات في هذا الجانب سوف يدفع بالامور الي التدهور اكثر فاكثر واتساع رقعة الفقر والبطالة والفوضى مما قد يخلق مشاكل اضافية امام اجهزة الامن محدودة الامكانات… ويجعلها في صراع دائم لاينتهي ويستهلك جهدها وطافتها ...ونظل ندور بحلقة مفرغة لانهاية لها.. نسد خازوق ويبرز لنا خازوق اخر وهكذا..

لذا نقوول ان العملية متكاملة ومنظومة واحدة فلا فائدة من تحقيق انجازات امنية هنا وهناك في مكافحة الجريمة والارهاب والمخدرات مثلا.. ثم نتقاعس عن انقاذ حياة الناس من حافة الجوع والفقر والتسول…

واذا ما عملنا تقيييم للحالة اليمنية منذ 2007 وحتي اليوم سنجد ان المشكلة الاقتصادية هي ام المشاكل والرافعة الموضوعية والحقيقية لكل المطالب الثوربة والسياسية والمختلفة ودافع كبير للظلم والاقصاء والحرمان... وبالتالي هناك قوى نافذة خارجية وداخلية لا ترغب في معالجة الملف الاقتصادي اليمني رغم يقينها انه ابو المشاكل كلها ..بل تدفعه الي مزيد من التدهور والتعقيد والسبب جعل هذا البلد وقواة الحية واجهزته المدنية والامنية تدور في حلقة مفرغة ستنفذ كل جهودها وامكاناتها البسيطة في الصراع مع جماعات وعصابات بتم استغلالها لضرب الامن والاستقرار بدفع اموال لها من جهات معادية ..وهكذا كلما قضينا عليها ظهرت اخرى ونظل في صراع وتذهب جهودنا وجهود الاشقاء في قربة مخرومة .

السؤال من المستفيد من كل ذلك ..من المستفيد من استنزافنا باستمرار وقتل ابناءنا في معارك ليس لها نهاية ...من المستفيد من انتشار عدم الاستقرار في عدن واستفحال الجريمة ..من المستفيد من تغذية الارهاب ودعمه في المناطق المحررة… التحالف غير مستفيد من ذلك بل اول المتضررين لذلك جعل الملف الامني في سلم اولوياته وقدم الدعم اللازم الذي يشكر عليه… ودفع برجاله الي جانب رجالنا وشبابنا لخوض المعركة وحقق نجاحات… .لكن لان العدو متربص بك ولايريدك ان تحتفل وتستمتع بنجاحك فهو يواصل فتح الجبهات الاخرى لك لاستنزافك ومنعك من تحقيق اي نجاح وانتصار مجدي..

فيذهب الي المشكلة الرئيسية المنتجة لكل هذا المشاكل ويبداء عبر ادواته واختراقاته بالتخريب والتدمير ...وخلق مشاكل اضافية ومتاعب لاتنتهي ..من خلال ضرب الاقتصاد وتجويع الناس ونشر الفساد والتخريب لمؤسسات الدولة ومنع المرتبات عن الموظفين وعن الجيش والامن الذي تقاتل فيه خصومك واعداءك… وبالتالي يحرض الناس ضدك ويراكم الغضب تجاهك ويسخر وسائل اعلامه للاساءة اليك داخليا وخارجيا.. ويظهرك في موقف ضعيف بل ومتسبب فيما يحدث لليمن واليمنيين وهو متخفي ومستتر يستغل كل ما يحدث في مناطق نفوذك لتقوية موقفة ومحاولة اقناع الخارج بصواب مشروعه في اليمن والمنطقة.

السؤال الاهم من يحارب التحالف في اليمن ..ومع من معركته ..الاجابة بسيطة مع ايران… ايران هي الخصم الاول لليمنيبن والتحالف ومن يقف معها من دول عربية واجنببة… اذن لماذا تحولت معركة التحالف من مواجهة ايران الي معارك عديدة ابرزها مؤخرا مع الشعب الجائع الذي انتفض عفويا مطالبا بانقاذ الاقتصاد والبلاد من الانهيار.. والناس من المجاعة والتشرد.. الم يكن من المفيد توظيف الشعب في معركتنا الرئيسة ضد خصمنا الواضح ايران ومن يقف خلفها وادوانها في اليمن ودواعشها...؟

لن يتطلب ذلك من التحالف الكثير ..المسالة سهلة وبسيطة جدا لسد هذه الفجوة وهذا التهديد الخطير علي اهداف ومستقبل معركتنا المصيرية مع ايران وحلفاءها في اليمن والمنطقة.. لن يتطلب الامر سواء ازاحة الفاسدبن والمتورطين فبما حدث.. واجراء تغييرات حقيقة في السلطة الشرعبة واشراك كل قوى المقاومة المؤمنة بتحربر اليمن من المد الفارسي اللعين وبمشروعه الاتحادي القادم ..وتقديم الدعم الاقتصادي للبنك المركزي لانعاش العملة المحلية مقابل النقد الاجنبي ومعالجة ارتفاع الاسعار وغلاء المعيشة الذي يطحن الناس.. ووضع خطة وطنية و تنفيذية امام الحكومة الجديدة لاعادة تطبيع الاوضاع في المناطق المحررة والاهتمام بالخدمات والمرتبات..

هذه مطالب الناس البسيطة حاليا ومن السهل تحقيفها بالتشاور مع الجميع وفي اسرع وقت.. وبهذا سينتصر التحالف في جبهته الداخلبة وسيحشد الشعب الي جانبه وسيكون لانتصاراته الامنية والعسكرية معنى وحضور داخلي وخارجي يعزز من موقفه وموقف السلطات الحكومية والامنية واجهزتها وسنتمكن من وضع حدا للارهاب ودواعشه ومصادره وسنحارب الجريمة وسيتحقق الامن والاستقرار ..وسيكون الانتصار العسكري في الحديدة وتعز وغيرهما محسوما ومدروسا.. وستنكسر ايران ومشروعها وستنهار قواها وتحالفاتها في المنطقة برمتها..

اذا لم يحدث ذلك على نحو عاجل واستمر ارتفاع الدولار وانهيار الاقتصاد لا سمح الله وانتشار المجاعة والفقر واستمرار خروج الناس للاحتجاج دون اية معالجات فاننا لانتوقع تحقيق اية انتصارات مجدية في الملفات الاخرى ليس لان فاقد الشي لايعطيه فحسب ولكن لان استمرار النفخ في قربه مخرومة لايقود الي نتائج ايجابية بل يتحول الي عمل سلبي يوظف ضدك ويضاعف المسؤولية على عاتقك …

ليس من الذكاء التوجه الي الامام طلبا لانتصارات بينما ظهرك مكشوفا لاعداءك وخصومك وملعبك الرئيسي غير مرتب بما يكفي ليمنحك النموذج الذي يفتح ابواب الانتصار امامك كلما اتجهت شمالا او في معاركك المصيرية الاخرى في المنطقة الملتهبة.

لذا يحق لنا ان نتساءل: ما الجدوى من هذه الانتصارات ونحن لم ننتصر في المعركة الرئيسية ولم نعيد الأمل للشعب؟

تعليقات القراء
336850
[1] فك الارتباط بين الشمال والجنوب
الجمعة 14 سبتمبر 2018
جنوبي | الجنوب
تحليل سياسي واقتصادي وامني منذ 90 الى اليوم للاوضاع في البلاد .. نتائجه تؤكد اهمية فك الارتباط بين الدولتين السابقتين : ج ع ي - و- ج ي د ش . وان تعود كل دولة الى حدود دولية لعام 90 . يمكن ترشيح الرئيس هادي رئيسا للجنوب لمرحلة انتقالية مدتها سنة ثم يتم اجراء انتخابات تشريعية وفقا لدستور جديد يؤيده شعب الجنوب .



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل | انتحاري يفجر نفسه بالقرب من محطة كهرباء جعار بابين
عاجل: عملية إغتيال جديدة تطال مدير مدرسة بعدن
قيادي جنوبي : قيادات من الانتقالي بعثت رسالة لهادي طالبت فيها تسوية أوضاعها لكنه رفض
الضالع: مقتل إمرأة حامل شنقا والشرطة في مريس تلقي القبض على القاتل
عاجل: اغتيال مدير مدرسة في مدينة إنما غرب عدن
مقالات الرأي
  اكتئب أحيانا، وفي اكتئابي أكره كل شيء.! أكره ذاتي.. اصدقائي.. حتى الوطن أكرهه.! أكره أن يناديني أحدهم
مع بداية عاصفة الحزم وفي أيامها الأولى قال وزير الخارجية السعودي السابق الأمير سعود الفيصل رحمه الله
  مضى الوقت وجماعة الحوثي منشغلة بما تعتقده سياسيا من مزاعم ضللهم بجدواها غرماء التحالف العربي. في ذات
  *ماجدالشعيبي مطلع العام ٢٠١٧ اندفع السيل الجنوبي خارج حدوده التاريخية بعد ان استكمل تطهير جميع أراضيه؛
تتأهب مدينة كريتر لرفع علم (دولة عدن).. ذاك ما قاله لوسائل الإعلام نشطاء عدنيون أفادوا بأن ترتيبات جارية
- (من شيخه صادق الأحمر وقبيلته حاشد لا يمكن ان يخاف). قالها حميد الأحمر في مقابلة تلفزيونية قبل اجتياح صنعاء من
  كتب/محمدمرشدعقابي: دوامة الاحداث التي تدور في الفلك العربي والاسلامي ومن ينظر بعين متفحصة لمايدور في
بين مكذب ومصدوم ومصدق يتداول كثيرون خبرا قد يراه البعض صادماً ولا أراه كذلك، يفيد بوصول " الظبع البشري" قاتل
الهدف المقصود من وراء اعلان الحرب او الحرب في اليمن، ليس كما يظن اغلب الشعب اليمني المخدوع بشعار زائف بتر
  ✅ التحالف العربي كافأ الجنوبيين بجزاء " سنمار " على الانتصارات التي حققتها له المقاومة الجنوبية بدحر تمدد
-
اتبعنا على فيسبوك