مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 21 أكتوبر 2018 09:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير: من يتحمل تصاعد ظاهرة الغش في الامتحانات؟

ارشيفية
الثلاثاء 17 يوليو 2018 12:04 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

 تقرير:عبد اللطيف سالمين

 

 

 

الغش في الامتحانات، ظاهرة مدمرة وثقافة للتجهيل أصبحت من ضمن اكبر المشاكل في المجال التربوي. ظاهرة انتشرت كالنار في الهشيم في كافة  المراحل والمستويات الدراسية في مدينة عدن.

 

كثيرون تجري هذه الصفة في عروقهم مجرى الدم، أسباب عديدة ساعدت على انتشار هذه الظاهرة وتغللها بين اوساط فئات المستويات الدراسية،

 

لا يقتصر الأمر على التعليم الأساسي والثانوي ليصل إلى التعليم العالي، لذا فأن وجود هذه الظاهرة متأصلة بين طلاب المدارس والجامعات يخفض من مستوى النظام التعليمي ويؤدي إلى انحلال في قيمة التعليم والمؤسسة التعليمية ككل.

 

 

 

وشهدت الامتحانات الوزارية هذا العام  في كلا من عدن وشبوة وتعز انتشار ظاهرة الغش بشكل كبير غش بحلة جديدة  فبعد ان كان الأمر في الماضي يقتصر على الغش من الزملاء او من أوراق تحمل جزء من المنهج،  شهد الغش تطوراً بارزاً في الطريقة ليصل الأمر إلى تسريب كلي لأسئلة الامتحانات والسماح بدخول الجوالات إلى قاعات الامتحان.

 

 

 

تسريب الامتحانات ابتدأ في اكبر المدارس الحكومية وأكثرهم عراقة

 

 

 

في شكوى من بعض الأهالي في مدينة عدن، تم التأكيد لعدن الغد : ان تسريب الامتحانات ابتدأ في اكبر المدارس الحكومية وأكثرهم عراقة.

  وأشار الأهالي إلى أن المدارس النموذجية أيضا  لم تسلم من هذه الظاهرة.

 

 

 

وقال مصدر في وزارة التربية والتعليم أن تسريب أسئلة امتحان الفيزياء كان قبل الامتحان بساعات مما اجبر الوزارة على اتخاذ قرار بإلغاء الامتحان .

 

 

 

وفي السياق: صرح وزير التربية والتعليم د/ عبدا لله لملس: على أن الجهود تجري على قدم وساق في التحقيق في ظاهرة الغش وتسريب الامتحان، وكشف ملابساتها، مشددا: على قرار إلغاء الامتحانات كافة هذا العام إن تكرر الأمر مرة أخرى.

 

 

 

وتعددت الآراء في التعليق حول هذه الحادثة، يرى للمعلم .س.م : أن الأسئلة تم تسريبها يوم الخميس وبعض الطلاب قد تحدث عنها بعد صلاة الجمعة بساعات.

 

وتابع: إن المسئولون في وزارة التربية والتعليم يهربون من المحاسبة ويحمون الفاسدين، الوزارة بكلها تساعد على الغش، كيف تتسرب الأسئلة قبل الامتحان، هل تم التسريب بالفجر والموظفون نيام في بيوتهم. التسريب كان من داخل التربية. لذلك لتغطية ما فعلوه  رموها على الطلبة.

 

 وأضاف لعدن الغد:

 

إذا كانت الأسئلة تسربت قبل ساعات كان يجب ان تتواجد لدى وزارة التربية أسئلة بديلة لمواجهة مثل هذا الموقف.

 

النظام التربوي شريك في ظاهرة الغش

 

وكأن للمواطن احمد سعيد رأي أخر: حيث يرى ان تسريب الأسئلة وان كانت فضيحة كبيرة إلا ان لا فرق هناك  بين تسريبها من عدمه, مشيرا إلى الجهاز التربوي هو المتسبب الأول بمثل هذه الأعمال والمساعد الأول لظاهرة الغش في الامتحانات الوزارية في عدن.

 

 

 

الجميع يشتركون بالمشكلة والحل.

 

يقول الباحث الاجتماعي محمد سالم: على الجميع التكاثف للحد من انتشار هذه الظاهرة، بدءا من الاباء في المنازل، مرورا بالمؤسسة التربوية التعليمية. وان التعمق في المشكلة يوصلنا إلى طريق واحد نشترك جمعينا فيه، لذا علينا التصدي جميعا لهذه الظاهرة.

 

وأضاف محمد لعدن الغد: النظام التعليمي، والحشو الزائد في المناهج ساعد في تفشي هذه الظاهرة، أرى ان المشكلة تحتاج للدراسة من كل الجوانب للحد من انتشارها ومعرفة السلوكيات التي تؤدي للغش.

 

 

 

وطأة الحرب على التعليم والثقافة في اليمن

 

يرى الباحث والكاتب علي محمد زيد خبير اليونسكو في دراسته عن وطأة الحرب على التعليم والثقافة في اليمن : ان الحرب سببت دمار هائل للمنظومة التعليمية في كافة أنحاء اليمن، وأحدثت نزيفا كبيرا في القدرات التربوية. وان التحاق عدد كبير من المعلمين والطلبة بالحرب، وتوقف دفع الرواتب او تأخيرها أدى لانخفاض مستوى النظام التعليمي، ونزف الكفاءات، وتوقف للجهود الساعية لتطوير النظام التعليمي.

 

 

 

ويتابع الكاتب في : انصراف الكثير عن أعطاء الأولوية للتعليم وتركيز تفكيرهم على الحرب، آو تجنب الفقر والمعاناة وتأثر المحتوى التعليمي بكل ذلك من حيث أداء المعلم  واستيعاب الطلبة وإقبالهم على التعليم.

 

ويرى أن الأمر قضى على أمان الامتحانات وقياس القدرات وصعوبة إمكانية القيام بذلك دون وجود معوقات بالمستوى المطلوب والمصداقية اللازمة .

 

الأمر الذي أنعش ظاهرة الغش وأحيانا بقرارات من سلطات ألأمر الواقع، وأصبح من المألوف من الإعفاءات  والإخلال بأنظمة التنافس وتكافؤ الفرص.

 

 

 

 

 

 لذا مما لا شك به و يتضح لنا جلياً أن التعليم يتعرض لدمار كبير على جميع المستويات بسبب هذه الظاهرة. بعد أن كان في العقود الأخيرة يشهد تطورا ملحوظ. و في وقت أصبح التعليم فيه ك واجب لا أكثر، أضحت شهية الطلاب مفتوحة تجاه الغش، باعتباره الوسيلة الوحيدة لخوض غمار الامتحانات.

 

بعد أن أصبح النجاح أمر فارغ دون معنى . صرنا نحتاج  لنجاح اكبر لا يقتصر على بعض الأرقام في الورق، نجاح حقيقي  يصلى إلى نضج في التفكير والاعتماد على النفس واتخاذ القرارات المثلى الصحيحة في جوانب الحياة العلمية والعملية .

 

أن لم يحدث ذلك ،ستظل عجلة النظام التعليمي تنحدر للهاوية عام بعد أخر. وحتى يأتي زمن تكف ظاهرة الغش عن البروز في أوساط المجتمع سنشهد نمو حقيقي لمستوى النظام التعليمي ،  نمواً يزدهر معه كل شيء.


المزيد في ملفات وتحقيقات
هل أنتهت الحرب على تنظيم القاعدة في اليمن؟
نقلا عن الملعب: يقول تقرير لـ"منظمة مراقبة الإرهاب" صادر في 7 أغسطس 2015، إن تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، كان ولا يزال، المنظمة الإرهابية البارزة في اليمن،
تذبح من الوريد إلى الوريد :- من يغرق عدن بالخمور والمخدرات ؟
تلك المدينة التي يداعب أسوارها أمواج البحر ونسائم الصباح الجميل وتلامس أحلامها جبال شمسان وطموحاتها قلعة صيره الشامخة المطلة على بحارها وتشرف على أبواب المدينة
الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة أبين .. واقع ملموس واحتياجات ملحة
مثلت الزيارة التي قام بها رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بعدن المهندس/سعيد آل علي إلى محافظة أبين مطلع شهر يونيو من العام الحالي 2018, انطلاقة حقيقية لهيئة الهلال


تعليقات القراء
327413
[1] استمر
الخميس 19 يوليو 2018
طه | اليمن
احسنت بارك الله فيك



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة الفنان التمباكي بمستشفى الجمهورية
عاجل | إنفجار عنيف يهز العاصمة عدن "تفاصيل"
لماذا تراجع الرئيس هادي عن تعيين الميسري رئيسا للحكومة الشرعية؟!!
عاجل : قوة مسلحة بميناء المعلا تمنع نائب وزير الصناعة ومدير المؤسسة الاقتصادية من ارسال معونات اغاثية لاهالي المهرة
اعتقال مغترب من يافع بسبب منشور على الفيس بوك
مقالات الرأي
بعد شد وجذب طوال 18يوم كانت النهاية الدراماتيكية والمأساوية للصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي داخل مبنى
  بقلم / زبين عطية : منذ عودته الى محافظة شبوة ( مسقط راسه ) كرس وقته وجهده وفتح صدره وقلبه ومنزله لإستقبال
  -لم أستوعب حتى هذه اللحظة الخبر الذي تنامى إلى مسمعي بأن تم أغتيال القائد البطل صدام خالد في حدود قعطبة
ليست الخمور المضروبة أو المنتهية الصلاحية وحدها كما يشاع وقد أودت ب17ضحية بينهم الساخر ( التنباكي) الذي يعيش
  احتفالنا السنوي بثورة اكتوبر هو احدى اشكال التعبير الجماهيري عن فخرنا واعتزازنا بأحد اعظم الانجازات
تسارع الأحداث حول القضية المحورية الحالية أعلاميا ودوليا من قبل الدول الكبري  بخصوص ما حدث لجمال
المتقاعدون هم اولئك الذين افنوا معظم حياتهم واجمل سنوات اعمارهم في خدمة وبناء هذا الوطن ... وهم الذين بذلوا
اذا كان هناك من يهتم لأمر الرئيس هادي ومشروعيته وسلطته على الاقل في الجنوب المحرر ، فأن اهم مهمه وطنيه حالياً
كل مبلغ يتم دفعه لتعزيز العملة اليمنية لا يسوى شيء ولا يحل مشكلة تدهور العملة.. يجب اتخاذ جملة من الإجراءات
  لعل البعض يتساءل عن سبب انتشار  الخمور و المخدرات مع ضررها الواضح وأقول: إن لانتشارها أسباب عدة منها
-
اتبعنا على فيسبوك