مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 25 مارس 2019 02:51 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الخميس 12 يوليو 2018 12:18 صباحاً

هل المشكلة ضد مجهول؟

الطرق داخل العاصمة عدن، حالها يغني عن السؤال بعد ان وصلت إلى مرحلة مُخجلة. لا ينبغي السكوت عليها.

وكدالك الخطوط الخارجية التي تربط المحافظات بالعاصمة عدن

تعاني نفس العيوب وايضآ الشوارع في العاصمة. تعاني من العيوب التى تاتي في مقدمتها: الحفر، والشقوق، والتآكل، والرقع العشوائية وتطايرها المستمر، والمطبات والمجاري، بحيث أنها أصبحت سمة من سمات جمال  العاصمة،

ان مايحدث لشوارع العاصمة عدن وغيرها «بالكارثية» لتسببها المستمر في إزهاق الأرواح بسبب الحوادث المرورية، واتلافها لقطع غيار السيارات، وإرهاقها ميزانية الدولة عند المعالجة المؤقتة أو الطويلة.. والسؤال الذي نطرحه: لماذا تتصدع وتنهار الطرق الإسفلتية بالعاصمة بمثل هذه السرعة .وهل الوزراء والمحافظين والوكلاء والسلطة المحلية يمشون  في هذه الطرق؟

ام يعيشو في كوكب اخر؟

ادا هم معنا هي جريمة بكل المقاييس سكوتهم عنها وتقصير في تنفيذ واجباتهم  ؟

لماذا لم يحاسب المسئول عن ما أصاب هذه الطرق من غش ادا كان الاستشاري؟ أو المقاول؟ هو المسول؟

المسول عن مااصاب هذه الطرق والشوارع التى تمارس القتل كل يوم بسب الاهمال ؟

المجالس المحلية؟.او المواطنين او مالكين السيارات او الهيئة ألعامه للطرق والجسور بصفتها المسئولة عن الطرق الداخلية والتى تربط المحافظات بالعاصمة،او وزير الإشغال ألعامه والطرق او السلطة المحلية في المديرة والمحافظة ؟

او نقيد السؤل ضد مجهول وتستمر المعاناة ؟؟

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
في بداية المقال أتوقف على ماطرحه الاستاذ فتحي بن لزرق في منشوره على الفيس بوك وفيه قال ان الانتقالي اعلن عن
هكذا هم الابطال لم ولن يقفوا يوماً واحداً الإ وبصماتهم في كل شبر من ارضنا الطاهرة ، وبقلوهم عهداً قطعوه على
كثيرون من الإخوة ينظرون للصحفي فتحي بن لزرق بأنه صاحب موقف متغير وغير ثابت , ولأنه لا يجاري البعض في مواقفهم
لست سلفياً ، ولكني أرى ان الجماعة السلفية هي اهم عامل لتحقيق التوازن في اليمن ، اي نظام دولة يديره اي طرف
أغتصبوا الثورة والجمهورية وسبتمبر بحركة 5 نوفمبر، أغتصبوا التعليم بالمعاهد العلمية، واغتصبوا الدولة والجيش
التنسيق الدائم بين دول مؤتمر وارسو أمر مهم بالغ التأثير على تعميق الروابط فيما بينها وعلى تطوير مستويات
أيام قليلة تفصلنا عن موعد إنعقاد القمة العربية في تونس والتي يأتي إنعقادها في ظروف استثنائية بالغة التعقيد و
منذ وصول وفد المجلس الانتقالي الجنوبي إلى المملكة المتحدة البريطانية ثم انتقاله إلى روسيا الاتحادية
-
اتبعنا على فيسبوك