مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 17 يوليو 2018 06:31 مساءً

  

عناوين اليوم
مجتمع مدني

"كل البنات" تحتفل بالذكرى الخامسة عشر على تأسيسها

الأربعاء 11 يوليو 2018 08:26 مساءً
عدن((عدن الغد)) خاص :

يصادف اليوم الذكرى السنوية الخامسة عشر لتأسيس مؤسسة كل البنات للتنمية AGF)) والتي تأسست في العام 2003 كمنظمة يمنية غير ربحية، تهدف إلى تحقيق تنمية مستدامة في المجتمع اليمني، وذلك عبر تنفيذ أنشطة تنموية وإنسانية فعّالة، وبناء قدرات الشباب والمؤسسات من أجل مستقبل أفضل.

خلال عقد ونصف من تأسيسها نفذت المؤسسة أكثر من 60 مشروعاً في عدة مجالات تنموية، مع التركيز على تمكين الشباب ودعم الأسر المنتجة، وتفعيل دورهم في المجتمع، من خلال التوعية وبناء القدرات، والمناصرة والدعم، وتطوير آليات واستراتيجيات العمل وفقاً لقيم الشراكة والتميز.

لم يقتصر نشاط "كل البنات " على الدور التنموي وحسب بل أتسع ليشمل الدور الإنساني والذي يتمثل في العمل على مشاريع الاستجابة الإنسانية من خلال تنفيذ عدد من المشاريع الإنسانية في عدة محافظات (صنعاء، عمران، حجة، المحويت، ذمار، إب، تعز، الحديدة، عدن، وحضرموت).

وفي الوقت الراهن تنفذ مشاريع "مساعدات منقذة للحياة" في مديرية الزيدية، بمحافظة الحديدة بتمويل من صندوق الدعم الإنساني (YHF) لدى مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن (أوتشا OCHA)، ويعد المشروع بمثابة تدخل إنساني متكامل ومتعدد القطاعات ويستهدف كلاً من النازحين والمجتمعات المضيفة في مديرية الزيدية بمحافظة الحديدة. ويتضمن أربعة قطاعات: المياه والإصحاح البيئي، الصحة والتغذية، المأوى، الحماية، في مطلع يونيو من العام المنصرم (2017) لفترة تمتد سنة كاملة.  

أيضاً عملت المؤسسة مع العديد من المنظمات الدولية منها: صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA)، ومكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن (أوتشا OCHA) الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ)، منظمة أوكسفام (OXFAM)


المزيد في مجتمع مدني
مؤسسة نهد التنموية تنفذ مشروع توزيع الأرز لثلاثة آلاف أسرة مقدمة من الحكومة الصينية الصديقة
استفادت ثلاثة آلاف أسرة من الأيتام والمحتاجين بمحافظة حضرموت من المنحة المقدمة من الحكومة الصينية الصديقة بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة بالجمهورية
ليلى الشعيبي تشهد حفل اختتام دورة التمديدات الكهربائية في المعهد المهني الصناعي بجول مسحة
شهدت صباح اليوم الأستاذة/ ليلى علي الشعيبي مدير عام مكتب وزارة التعليم الفني والتدريب المهني بساحل حضرموت بمعية المهندس/ نبهان عبدالله بن نبهان مدير عام صندوق
مؤسسة حضرموت تبدأ تحضيراتها للندوة العلمية بعنوان ( مراكزنا البحثية الاسهامات واستراتيجيات التمويل )
بدأت مؤسسة حضرموت للاختراع والتقدم العلمي تحضيراتها للندوة العلمية الموسومة بعنوان  ( مراكزنا البحثية الاسهامات واستراتيجيات التمويل )   حيث قامت المؤسسة




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اليزيدي يعقب على قائد شرطة دارسعد بخصوص واقعة إغتصاب فتاة
اعلن تضامنه مع أبواليمامة.. البوحر: سنتصدى مع قوات الحزام الامني لأي تواجد عسكري شمالي
حارس في كلية العلوم الإدارية بجامعة عدن يدخل الفرحة لأحد طلاب الكلية
فضيحة أخلاقية .. عصابة متهمة باغتصاب الأطفال تستخدم مضادات الطيران للهجوم على منزل الطفل رياض في تعز
قوات موالية لهاشم الأحمر تعتقل أحد أبناء قبائل لقموش بمنفذ الوديعة
مقالات الرأي
الناس في بلدانهم عايشين بأمان ومبسوطين وهمومهم اليومية بسيطة وأحنا حياتنا في بلادنا دحس الدحيس ولا أمان فيها
بثباته وتماسكه وإصراره وصبره وحكمته يخوض فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي أعتى المعارك على مختلف
يصر المناضلون الجدد من ركاب المحطة الاخيرة في ركوب موجة القضية الجنوبية  بعد مشاور كفاح طويل خاضه الشرفاء
ماذا سيكتب التاريخ ويقول عنكم ؟ وصمة عار فلنبدأ من هنا ، وصمة عار لابد من تغيير المسار نحو الافضل ياهادي !! كيف
ما مضى أكثر من الذي سيأتي قالها هادي ومن يقرأ ما بين حروفها يعلم مدى عظمة هذا الرجل، فمن خلال هذه الكلمات
غرام ألأسياد يتجسد اليوم على أرض الواقع ألجنوبي تحديدا بهذا العبث الذي لا ينتهي في حياة ألجنوبيين .. عبث ينخر
اطلع باص اسمع الركاب يقولوا (الضليعة نهبوا عدن ) تدخل مطعم تسمع ( عدن كلها ضليعة ) تدخل مقيل وقت النقاش تناقشهم
بقلم : د. علوي عمر بن فريدكان العرب في الجاهلية الأولى يعبدون الأصنام ..وعندما يملون منها كانوا يأكلونها أو
- عملت الدبلوماسية اليمنية منذ البداية على وقف الحرب وتحقيق التسوية السياسية وصولاً إلى سلام شامل ودائم في
  سهير السمان كيف نتكئ على أفكار وتظل حقائق ثابتة لا تتغير على الرغم أننا نرى نتائجها السلبية في زمن يتغير
-
اتبعنا على فيسبوك