مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 مايو 2019 08:58 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 11 يونيو 2018 11:47 مساءً

آن الأوان لاجتثاث الكهنوت..!!

هاهو العيد يقترب، ونتذكر ان زملاء الحرف والكلمة مازالوا يقبعون في سجون مليشيا الاجرام الحوثية الايرانية البغيضة، ويتعرضون لأبشع صنوف التعذيب والاذلال والاهانة التي لم  يشهدها التاريخ على امتداده.

 

ومع كل مناسبة تمر، نشعر معها بحسرة وحزن شديد، لمعاناة زملاءنا القابعين في سجون مليشيا الانقلاب، ونستشعر ايضا معاناة أسرهم واطفالهم، والذين يتشوقون لفك أسرهم، خاصة وان عصابة كهنوتية مارقة.. لا تدخر جهدا في ابتكار ادوات واساليب تعذيب لم يسبقهم اليها احد.. وهذا ليس بمستغرب من عصابة لا تمتلك ذرة من ضمير أو قيم او أخلاق.

 

ونحن اذ نستغرب هذا الصمت المطبق، من قبل المنظمات الدلية المعنية بحقوق الانسان، حيال الممارسات والانتهاكات التي تمارس بحق الصحافيين المختطفين في سجون جماعة الحوثي ، والذين يتعرضون لأبشع جرائم التعذيب، وصلت حد التعذيب المفضية الى الموت، والتي كان آخرها ما حدث للصحافي (انور الركن)، الذي خرج من سجونهم هيكل عظمي لم يلبث سوى يومين، وفارق بعدها الحياة.. وسبقه تعرض العشرات لذات الممارسات والانتهاكات ادت الى موت بعضهم واصابة آخرين بالشلل الكلي كان أخرهم (جمال المعمري)، الذي خرج عاجزا مشلولا.

 

الى متى سيظل هذا الصمت المطبق من قبل المنظمات الحقوقية ومنظمات المجتمع المدني المحلية والعربية والدولية إزاء هذه الممارسات التي تتزايد بشاعتها يوما بعد يوم.

 

ومن المؤكد ان ممارسات الحوثيين البشعة واساليبهم القذرة ستعجل بزوالهم، وترسم نهايتهم المحتومة، اذ صار اليمنيون مجمعين على مجابهة هذه الفئة الضالة والباغية ، وقد توحدت الصفوف لتحقيق نصر ينهي هذه الحقبة المظلمة، لينتهي معها مكابدة اليمنيين ومعاناتهم، ونحن على ثقة تامة بان الخلاص من الكهنوت بات وشيكا ، وبشائر النصر تلوح من أفق الجبهات التي يسطر فيهات ابطال الجيش الوطني اروع الملاحم.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ فوق مطار جدة
عاجل: العثور على مواطن يمني مقتولا داخل شقته بمصر
مياه الامطار تغرق المدينة القديمة بعدن
بظل انفلات امني.. مقتل شقيقين غدرًا أثناء ذهابهما لصلاة الفجر
عاجل : هطول امطار متفرقة بعدن
مقالات الرأي
  فتحت مشاورات الملف الاقتصادي المتعثرة بالعاصمة الأردنية،أطماع الحوثيين على تقاسم موارد الدولة مع
البعض من البشر مع الاسف الشديد لايروق لهم أن تعيش شعوبهم في أمن وسلام وكان السكينة والطمأنينة والهدوء عدون
توجب علينا الشكر فكل شيء يسير نحو الأفضل فالخدمات في تحسن مستمر، والبلاد تتقدم، والسلبيات تتراجع، والسيادة
انها محنة النخبة العتيدة,مثقفون , عبدوا الطريق الطويل, الى المعرفة,اضاءوا مساءات حزينة, تحركوا في رقعة الادب
الخُص المشهد عن رفض مشروع الدولة الاتحادية من قبل بعض الاطراف التي تخفي رفضها منذ أن أعلن الرئيس عبدربه منصور
لا يعرف بالضبط متى كانت اول اصابة بهذا الداء في الجنوب، إلا أن ما يمكن تأكيده ربما، هو ظهور تلك الحالة المقززة
أسدل الستار ونقشعت سحابة شبح الحرب التي كادت تمطر على إيران وتبخرت في الهواء تماما كما تبخرت تهديدات ترمب
    محمد جميح   يطيب لمارتن غريفيث أن يُميل خصلات شعره الأبيض على جانبي رأسه، هذا البريطاني العجوز ذو
حقيقة مؤلمة جدا يحاول "الشرعيون" مسوؤلين ومناصرين واعلاميين ومن سار في فلكهم تجاهلها وعدم التطرق لها
تناول الكاتب احمد يسلم صالح في مقاله له تحت عنوان " ليس دفاعا عن مصنع الوحده للإسمنت" باتيس تناول في جزء بسيط
-
اتبعنا على فيسبوك