مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 03:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

بعيد النصر

السبت 09 يونيو 2018 12:29 صباحاً
كلمات:عبدالقادر زين بن جرادي

حبيت أسجل كلمتي

بيوم عيد محبوبتي

يوم انتصرت إرادتي

ودوت بالأفاق صرختي

أتي أنا .. أنا أتي

بآهاتي

بأناتي

بدماءٍ تنزف من جراحاتي

أنا أتي لكي أرفع راياتي

وأمسح دمع عبراتي

سأنهض رغم عثراتي

مأسي تعيق حركاتي

شتات ضياع يا قياداتي

لكني سأتحامل لغاياتي

وسأغتنم فرصاتي

لأبني مجدٍ بعرصاتي

مع أبناء أمهاتي

أتوا من كل حدباتي

وخلف السيف خطواتي

تباشير الفرح أتي

ونصر الله لنا أتي

أخواني أخواتي

هنا توضع بصماتي

عدن تفرح لميقاتي

وأنا عالى عهد لها أتي

ضياغم تزأر بساحاتي

خلف السيف خطواتي

فلترحل قياداتي

إذا ما توحدت لنبضاتي

هُدرت سنين صباباتي

من شتاتٍ إلى شتاتي

وما زالت تلاحقني بهراواتي

تجلد انتصاراتي

يسوئها انتصاراتي

ويدي بيد أخواتي

أحبائي حبيباتي

حفظكم رب السماواتي

بعيد النصر أهديكم تحياتي

 


المزيد في أدب وثقافة
اتحاد أدباء وكتاب الجنوب يدشن برنامجه الثقافي للعام 2019م
تنظم  الأمانة العامة لاتحاد أدباء وكتاب الجنوب محاضرة ثقافية تحت عنوان: (حركة التصالح والتسامح الجنوبية وجذورها التاريخية ) يشارك فيها د. نجيب سلمان و د. محمود
مَقْلَع
*____ #عائشة_المحرابيقالَ ساخِراً: (مَقْلَعْ)! فأنتِ إمرأةٌ مِنْ طِيْنْ أَشكِلُها كيفَما أشاءْ!! ورأسٌ بِلا ذاكِرةْ إِشارةٌ مِنْ أصْبعيْ تُدنِيكِ، ووقتَمَا أشاءُ
مرثية بشهداء يافع (شعر)
  من بيده السيف ما يخوفه النزال والخنجر المسموم بيده والرماح عاد المراحل قادمة يا هل الجبال  كلن يحافظ على العسل ذي بالجباح هاموا على الغالية ذي تنجب عيال الوقت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك