مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 17 أغسطس 2018 02:14 صباحاً

  

عناوين اليوم
حوارات

بين دوران الكرة في الهواء وقبضة حارس .. الحارس إبراهيم يريد أن يجد نفسه

حامي شباك نادي مديرية رصد إبراهيم إسماعيل
الخميس 07 يونيو 2018 12:54 صباحاً
( عدن الغد) خاص

حوار / صالح شنظور 

"الرياضة هي الشيء الذي يجمعنا ويوحدنا بعيدا عن كل السياسات؛ فدوران كرة القدم في الهواء يشبه طيران حمامة السلام في السماء لا تحمل فيها إلا أخلاقا وأحلاما وآمالا "

 

في بلد أصبح حامل حمامة السلام أو كرة القدم يعيشون في حيز ضيق من الإمكانيات ، فهم بين الطموح والعيش بأجمل اللحظات وبين الأحلام والواقع ومعوقاته وصعوباته التي تجعلهم يستمرون في الحفاظ على دوران الكرة في أرض الملعب وإن لم يكن هناك مستقبل للاعبي كرة القدم في عدن .

 

اللاعب لكرة القدم وحامي شباك نادي مديرية رصد إبراهيم إسماعيل أحد أبناء مديرية رصد محافظة أبين تلك المحافظة التي يتشرب فيها الأطفال حب الكرة ورياضتها مع حليب الرضاعة ،أراد أن يكون حارسا على المرمى ذلك المكان الذي يعزف عنه الكثير من الشباب إلا أنه أحبه وأراد أن يُعرف به " إبراهيم الحارس " حيث أجرينا معه حورا صغيرا إبتدأنا معه من نقطة انطلاقه في مسيرة لعبه لكرة القدم ،ولماذا الحراسة دون الهجوم ؟

 فكان جوابه لنا : جربت أن العب في الهجوم ولكن لم أحس أنه مكاني الحقيقي !!

أعشق الحراسة والدفاع عن المرمى منذ أن كنت صغيرا و عندما ألعب في الهجوم لا أحس بأنه مكاني حيث أنني لا أشعر بمسؤولية كبيرة!!

فكوني حارس للمرمى فأنا أحمل مسؤولية الفوز والخسارة مما يجعلني أهم من الهجوم نفسه فلو لم أدع أي كرة تخترق الشباك ولم يسجل الهجوم أي هدف لصالحنا سنخرج بتعادل وهذا فوز بحد ذاته.

 

● طموح أم أحلام!!

 

كان اختياره للحراسة اختيارا نبيلا يليق بلاعب كرة قدم.

 فهناك طموح يمتلكه داخله هو الذي دفعه أن يختار هدفا! فعندما سألناه عن هدفه وعن إمكانيات الوصول إليه قال : هدفي .. أن أمثل اليمن بشكل عام في محاضن عالمية ولكن لن استطيع أن أصل لذلك الهدف إلا إذا بدأت بالتسلسل في المنتخبات اليمنية حتى أصل إلى المنتخب الوطني وأكون حارسا رسميا فيه فنحن نمتلك هجوم قوي لكننا لا نعطي اهتماما كبيرا للحارس القوي .

 

● معوقات في طريق الهدف.

إبراهيم كغيره من لاعبي كرة القدم أو أي شخص لديه هدف في الحياة سيجد معوقات كثيرة ستواجهه في مشواره الطويل للوصول إلى ما يصبوا إليه فإبراهيم يرى المعوقات اختبارا له!

 فقال : تواجهني معوقات كثيرة فبعد أن انتقلت للعب في عدن كمحترف مستضاف في بعض الفرق والمنتخبات يتسلط أمامي عائق المال والحالة المعيشة السيئة في اليمن بشكل عام حيث أرى هذا هو المعوق الأساسي أمامي وهناك معوقات أخرى كعدم تقدير لعبك من قبل المنتخبات إلا إذا كانت لك بهم معرفة قوية جدا وهذا سيتعبني كثيرا في بناء علاقات مع المنتخبات ومدراءها

 

●محمد صلاح شعلة أمل.

 

محمد صلاح شعلة أمل اجتاحت الأوطان العربية فنجاح محمد صلاح في الظهور على المستوى العالمي كان معجزة بالنسبة للاعبي كرة القدم الذي قعدوا على رصيف اليأس ينتظرون شخص يوقد فيهم الأمل ليعودوا إلى الحياة الكروية فكان محمد صلاح هو الموقد.

 

إبراهيم يرى نجاح محمد صلاح درسا كان عليه أن يتعلمه وبأن هذا الدرس جعله يقطع شوطا كبيرا في طريقه للوصول إلى ما يصبوا إليه.

 فقال : نجاح محمد صلاح درس كبير وخطوة من خطواتي التي جعلتها حتى أصل إلى هدفي فالدرس الذي تعلمته من محمد صلاح كان سيجعلني انقطع عن طريقي الكروية إذا لم اغتنمه! إلا أنه علمني أن أشق طريقي وأن لا التفت للواقع الذي لا يعطينا إلا تثبيطا ويأسا حيث أجد أكره كلمة في قاموس حياتي يرددها لي الناس ومنهم الأصدقاء " ليس لكم مستقبل وستضلون تجرون خلف قطعة كروية قماشية كالمجانين " فمحمد صلاح كان هو الأمل بعد الله ودعائي الدائم إليه.

 

● سلم نجاح .

للوصول إلى الأهداف الكبيرة يجب علينا أن نضع خططا وسلما للصعود إلى ذلك الهدف ! إبراهيم إسماعيل كغيره من الشباب الذي يسعون دائما لإيجاد أنفسهم حيث يريدون فهو أراد أن يجد نفسه " حارس كرة قدم عالمي " وهذا ليس صعبا مع الطموح الكبير الذي يمتلكه إبراهيم فكانت الخطوات التي أنجزها منذ أن كان صغيرا عندما سألناه بذلك.

 قال : بدأت أول خطوة عام 2008م في صنعاء عندما دخلت كحارس في فريق العاصمة في السنينة، والخطوة الثانية بدأت بها عام 2012م في يافع حيث سجلت في فريق 22مايو وبدأت التدريب بشكل كبير على يد صديقي الذي كان يفوقني خبرة وعمرا في الكرة المدرب/ علي الحربي وكنت مجرد حارس احتياطي لمدة سنتين وكنت دائما ما أسعى للوصول للحراسة الأساسية واستمريت في الاحتياط لمدة سنتين وكنت اسعا إلا أن أكون حارسا أساسي، فبدأت بالعب كحارس أساسي في فريق 22مايو عام 2014م هنا بدأت أشعر أن حلمي بدأ يتحقق شيئا فشيئا .

 

مع التدريب بدأت الموهبة التي بداخلي توصل إلا إدارة نادي يافع 

فاختارني الكبتن خالد طيور كحارس أساسي لنادي مديرية رصد والذي يمثلها في المحافظة وكنت اشعر أنني قادر على تحقيق حلمي 

وبدأت اللعب في النادي نهاية 2014م .

بدأ الكابتن خالد طيور يضغط عليّ كثيرا في التدريب وهنا بدأت أكبر في طموحي. وحصلت على أفضل حارس داخل المديرية 4 مرات متتالية، وحصلت على أفضل حارس في مديرية لبعوس محافظة لحج وهذا يعتبر إنجاز كبير بالنسبة لي .

 

أنهينا الحوار مع الحارس الشاب إبراهيم إسماعيل ذو العشرينات من العمر ولكن يبقى مصير العشرات بل المئات من لاعبي كرة القدم الذي يريدون للكرة أن تدور باستمرار ولو على حساب أوقاتهم ومستقبلهم في أيدي وزارة الشباب والرياضة التي تسعى حثيثا للوقوف مع هؤلاء الشباب ولكن كيف الوصول إليها حتى ينجح إبراهيم وغيره ممن يريدون للكرة الدوران دون توقف ليبقى السلام.


المزيد في حوارات
في حوار معه.. مكاوي: الجنوبيون فشلوا في إدارة مناطقهم وهادي يحارب الفساد
بعد رحلة الصعود الشاقة إلى منطقة الرئاسة اليمنية الكائنة في أعلى سفح هضبة جبلية في “معاشيق” التابعة لمديرية كريتر بالعاصمة المؤقتة عدن، تمكن “إرم
حوار..عميد كلية الطب بجامعة عدن:الكلية بحاجة إلى مستشفى تعليمي متكامل ولدينا مشروع مستشفى نتمنى أن يرى النور
  التقاها : عبدان دهيس تأسست كلية الطب والعلوم الصحية في العام 1975م وهي من أعرق الكليات التي شكلت النواة الأولى لجامعة عدن .. وقد تعاقب على عمادتها منذ تأسيسها حتى
الفنان جمال حميدو لعدن الغد: أقوم بتسجيل الأغاني في غرفتي وهذه تفاصيل مشاركتي بThe Voice
عندما تمتلك صوت جميل وتستطيع من خلاله أن تعبر عن مشاعرك وتصل لقلوب من حولك ببساطة وبدون أي تكليف تصل لمكانه وشعبية كبيرة وتوجد لنفسك قالب خاص وكاريزما تتميز بها عن


تعليقات القراء
321695
[1] الى اﻻمام
الخميس 07 يونيو 2018
عادل عبدالسﻻم | السعوديه
الله يوفقك ياابراهيم واتمناء لك مزيدمن التقدم والنجاح وان شاء الله تكون محترف في اورباء



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مسلحون يسطون على ٧٦ مليون ريال بعدن
عاجل : الغاء قرار رفع هيئة الطيران لرسوم المغادرين من اليمن
عاجل : هيئة الطيران المدني توضح بخصوص وثيقة تتحدث عن فرض رسوم جديدة على المسافرين في اليمن
عودة «المؤتمر الشعبي العام»: «الإنتقالي» ضمن الترتيبات؟
شبيه ولي العهد السعودي يشعل "تويتر"
مقالات الرأي
من وسط الظلام الكثيف الذي يلف حياة اليمنيين بسبب الإنقلاب الحوثي الذي حول حياة اليمنيين الى سلسلة لا تكاد
الأوضاع لم تعد تحتمل المزيد من التخبط!! الشارع يغلي والاخبار تتواتر بتغيير حكومة والكل يترقب وينتظر بفارق
لايزال البنك المركزي بعدن يصر على ممارسة غواياته الوهمية بصورة مقرفة ومثيرة للسخرية والسذاجة في الوقت الذي
  وصلتني دعوة من نادي تكوين الثقافي في المكلا ، لم يكن مثل أي نادي عرفته انه نادي أدبي ثقافي كلهم من الشباب
منَّ الله على اليمن بنعم عدة لا تُحصى أحلاها وأجملها أن يسر لها قيادة رشيدة واعية انتهجت سياسة الود والسلام
د. شادي باصرة شهدت المنطقة حملات مقاطعة كبيره لأمريكا والدنمارك وإسرائيل وتكللت كل تلك الحملات بالفشل فلم
  أظنك عزيزي القارئ سمعت بقصة الشاب اليمني الذي كان يملك سيارة(باص) ثم باعها واشترى بثمنها فيزة وهاجر إلى
  محمد جميح جميل أن يرى اليمنيون رئيسهم عبدربه منصور هادي يتحرك داخلياً وخارجيا. أن يروه يتلمس احتياجات
في الذكرى السنوية الثانية والاربعين لرحيل قائد وطني ، وزعيم سياسي ، ومفكر فذ ، هو عبد الله باذيب ، طيب الله
  مما لا شك فيه أن هناك مؤامرو جديدة قديمة تحاك ضد شعب الجنوب لإسقاط مشروعه التحرري المتمثل باستعادة الدولة
-
اتبعنا على فيسبوك