مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 09:32 صباحاً

  

عناوين اليوم
العالم من حولنا

عرض الصحف البريطانية في الصحف العربية: الاحتجاجات في الأردن.. ماذا بعد؟

الأحد 03 يونيو 2018 03:33 مساءً
عدن(عدن الغد) بي بي سي العربية

اهتمت صحف عربية، ولا سيما الأردنية، بالاحتجاجات المستمرة منذ أيام في الأردن ضد ارتفاع الأسعار ومشروع قانون أعدته الحكومة بشأن ضريبة الدخل.

ويتساءل كتاب "ماذا بعد؟"، ويشير بعضهم إلى ضرورة مراجعة الحسابات الماضية الخاطئة. ويرى آخرون ضرورة التحرك سريعا لأن البلاد "على حافة هاوية".

ضرورة مراجعة الحسابات

ويقول فايز الفايز في الرأي الأردنية: "لا شك أن الاحتجاج والتظاهر هو من حقوق المواطنين، وما يحدث اليوم من اختناق اقتصادي وجمود سياسي وتخل خارجي عن نجدة الحكومة الأردنية، كان متوقعاً منذ سنوات... والسبب أنه لم يتغير شيء حقيقي في عقلية إدارة أزمات الدولة المالية ولا التحفيز الاقتصادي ولا الشراكات مع الدول التي تنقل خبراتها لأصدقائها".

ويضيف: "إذا أردتم الحل، فتخلصوا من أصحاب الوظائف المزدوجة في المناصب الرسمية والمؤسسات والجامعات والتي تكلف عشرات الملايين، ونفذوا فيها مشاريع للشباب، فهم الوقود الذي يشعل محركات الشارع وليس المحرضون أصحاب المآرب".

ويتساءل صالح القلاب في الجريدة نفسها "والآن.. ماذا بعد؟"

ويقول: "بعد أن اصطدمت رؤوسنا بجدران الحقيقة الموجعة علينا أن نعرف وندرك أنه لو أسقطت هذه الحكومة وتلاحق على مقعد رئيسها عشرون فارساً من الذين ينتظرون أن يصلهم الدور فأنه لا يمكن إنقاذ سفينتنا من غرق مدمر لا سمح الله إلا بأن نراجع كلنا الحسابات الماضية القائمة على الافتراضات والتقديرات الخاطئة".

وينبه القلاب إلى أنه من حق "كل أردني أن يدب الصوت عالياً وأن ينتقد سياسات هذه الحكومة والحكومات السابقة التي أورثتها هذه التركة الثقيلة".

غير أنه يطالب الجميع بالتعامل بعقلانية، ويحذر من "تلك الانقلابات العسكرية البائسة التي أطلق عليها أصحابها ظلماً وبهتاناً مصطلح الثورات كانت النتائج كل هذا الدمار والخراب الذي حل بدول شقيقة".

احتجاجات الأردنمصدر الصورةREUTERSImage captionالمظاهرات خرجت احتجاجا على ارتفاع الأسعار ومشروع قانون ضريبة الدخل

"حافة الهاوية"

وتحت عنوان "قراءة المشهد الأردني بعد الإضراب.. ماذا بعد؟"، يقول محمد جميعان في رأي اليوم اللندنية: "أرى أن الأمور تجاوزت ما كان سهلاً من مطالبات، وأصبحنا أمام ضرورة ملحة وفورية في مغادرة هذه الحكومة وتشكيل حكومة إنقاذ وطني من أولي العزم والكفاءة والنزاهة، تحمل نهجاً وعلى عاتقها فتح ملفات الفساد لاجتثاثه واسترجاع الأموال المنهوبة ومعالجة الفقر والبطالة و الملف الاقتصادي برمته".

ويضيف: "أرى أن مزيداً من التباطؤ والانتظار أو المعالجات الجزئية والتجريبية لن تفي بالغرض بل تسبقها بشكل متسارع تصاعد ما يجري من احتجاجات ويصبح ما كان ممكناً عصياً على تقبله و القبول به".

وترى القبس الكويتية أن احتجاجات الأردن "تتجه إلى التصعيد" في الوقت الذي تقول فيه اتحادات عمالية "إن مشروع القانون، وهو جزء من إجراءات تقشف أوسع نطاقا يوصي بها صندوق النقد الدولي، سيؤدي إلى تدهور مستويات المعيشة"، على حدِ قول القبس.

"حافة الهاوية"

وتحذر رندا حتامله في رأي اليوم اللندنية من أن "الأردن على حافة الهاوية".

وتقول: "اليوم الدولة الأردنية حكومة وشعبا أمام منعطف خطير لابد للحكومة أن تستعمل التدرّج والحكمة والعمل على تهدئة الوضع بدل الفرملة المفاجئة التي لن تخدم بصدمتها الجميع، فثمة أكثر من جرح ملتهب في الأردن لن تجدي معه سياسة التعتيم الإعلامي فرائحة الجرح تجاوزت حدود الوطن ووصلت لأجهزة الإعلام العربية والغربية ، ومازالت الحكومة تضغط على الجرح لينزف أكثر وبصلافة ترفع أسعار المحروقات وكأن أنين يوم الأربعاء لم يوقظها بعد".

من جانبه، يرى نضال منصور في الغد الأردنية أنه "في الساعات المقبلة يتوقع تحرك "ماكينة الدولة" بسرعة، وعلى الأرجح أن تعلن قرارات تطمئن الشارع، وتحاول امتصاص غضبه".

ويتفق معه عمر عياصرة في الدستور الأردنية، قائلاً: "لا تحتاج نتائج الاحتجاجات الشعبية الى مجهر بصري كي نتعرف الى نتائجها، أصبحت واضحة وضوح الشمس، أنها تعلن ببساطة عن نهاية شرعية قانون الضريبة وشرعية الحكومة معا".

أما أحلام حسنين فتربط بين الأحداث في الأردن ومصر.

وتقول في الموقع الالكتروني لـ"مصر العربية": "تشابه الإجراءات إلى حد ما بين الأردن ومصر جعل الأمل يراود البعض أنه إذا حدث احتجاجات ربما تلجأ الحكومة المصرية إلى إلغاء قرارات رفع أسعار المحروقات وغيرها من أسعار السلع والخدمات على غرار نظيرتها الأردنية".

-----------------------------------------

يمكنكم استلام إشعارات بأهم الموضوعات بعد تحميل أحدث نسخة من تطبيق بي بي سي عربي على هاتفكم المحمول.


المزيد في العالم من حولنا
عرض الصحف البريطانية-التايمز: ترامب يمشي على حبل مشدود في قضية اختفاء جمال خاشقجي
  نقرأ في صحيفة التايمز مقالاً للكاتبة هنّا لوسيندا سميث، تلقي فيه الضوء على موقف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، من اختفاء الصحفي السعودي المعارض جمال
عرض الصحف البريطانية الأوبزرفر: الحقيقة هي الضحية في لغز مصير الصحفي السعودي المفقود جمال خاشقجي
مازال الموضوع الأبرز في تغطية الصحف البريطانية للشؤون الدولية هو اختفاء الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلده في اسطنبول بتركيا الأسبوع
عرض الصحف البريطانية - التايمز: هل ينجو ولي العهد السعودي؟
مازال الموضوع الأبرز في تغطية الصحف البريطانية للشؤون الدولية هو اختفاء الصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي بعد دخوله قنصلية بلده في مدينة إسطنبول التركية الأسبوع




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اول قرار يتخذه رئيس مجلس الوزراء الجديد
أول تعليق للمجلس الانتقالي حول إقالة بن دغر
عاجل | شركة النفط اليمنية تُعلن عن تسعيرة جديدة
بن دغر يعلق على قرار إقالته.. ماذا قال؟
منصور: نجوم السماء اقرب لبحاح من رئاسة الوزراء
مقالات الرأي
  تاريخنا خطته رجل كرسي الحاكم ،ولم تدوّنه الأقلام ، فقدكتبه المتزلفون والمتملقون الذين كانوا يحومون حول
كذب.. ما قيل عن لجم الإمارات تحركات المجلس الانتقالي لإسقاط الحكومة ليس سوى كذب يراد به خداع المواطن
هل وقعت قطر وتركيا والولايات المتحدة الأمريكية بالفخ السعودي على مرأى ومسمع من العالم أجمع , وهل تعمدت
  لسنا ضد الانتقالي وحينما ننتقد بعض مواقفه فهذا يعني أننا نريده أن يسير في الخط العام للشعب واللهدف
  في بادرة حضارية غير مسبوقة أحتفل أبناء محافظة شبوة بالذكرى 55 لثورة الرابع عشر من أكتوبر بتنظيم حملة نظافة
طبيعي أن يلغي الانتقالي الجنوبي احتفاله بثورة أكتوبر الجنوب ال 55 ، بيان الانتقالي الذي دعا فيه إلى إسقاط
الأخ / عبدربه منصور هادي الأخ / علي ناصر محمد الأخ / علي سالم البيض الأخ / حيدر أبوبكر العطاس الأخ / سالم صالح
يحتفل أبناء شعبنا اليوم ومعهم كل محبي الحرية في العالم بالذكرى الخامسة والخمسون لثورة الرابع عشر من أكتوبر
    استوقفني اليوم في جولة ظمران موقف ظريف ومحزن في نفس الوقت .. حيث كنت بعد صلاة العشاء في طريقي من جولة
- الجنوب تم بلعه وما تبقى الا هضمه. قائلها أحد رؤساء حكومة دولة الوحدة السابقين. -تخبرنا كتب التاريخ بان عدن
-
اتبعنا على فيسبوك