مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 04:39 صباحاً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

العثور على حيوان بحري مخيف... وجدل حول نوعه

الأحد 20 مايو 2018 08:44 مساءً
(عدن الغد) وكالات :

تكثر ظواهر غير معهودة من قبل، مع ظهور كائنات بحرية غريبة قذفتها الأمواج إلى الشواطىء، وكان آخرها ما شهدته الفليبين من ظهور "وحش" بحري، أثار حالة من الذهول والخوف، حتى أن البعض اعتبره نذير شؤم، ومجلبة لكوارث ستشهدها الفليبين، بحسب الموروثات الشعبية.

 

وقد تكون هذه الكائنات الغريبة والضخمة غير معروفة من قبل، أو أنها أنواع معينة تعرضت لتشوهات جينية، بمعنى أنها تمثل ظاهرة لها أسبابها بعيدا من "اجتهادات" الناس العاديين.

حيوان غريب

فبعد "وحش" الفليبين، تناولت وسائل الإعلام الغربية خلال اليومين الماضيين ظاهرة شبيهة، ولكن هذه المرة في المكسيك، مع ظهور كائن غريب على أحد الشواطىء، بدا شكله مخيفا وغير مألوف.

 

وفي هذا السياق، وكما هي العادة دائما، انقسم رواد مواقع التواصل بشأن طبيعة ونوع هذا الكائن البحري، الذي وصف، بحسب بعض وسائل الإعلام بـ "المخيف"، بعد أن قذفت به امواج المحيط الهادي إلى سواحل المكسيك.

 

وبدأت القصة، حسب موقع صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، أمس الجمعة، عندما كانت بياتريز مورالز إكونا Beatriz Morales Acuna تسير على شاطئ مدينة مازاتلان Mazatlan المكسيكية، حيث لاحظت حيوانا غريب الشكل ملقى على رمال الشاطئ.

 

وما ميز الحيوان البحري هو أسنانه الكثيرة والحادة، وطوله الذي يزيد على المترين، وتساءلت "الدايلي ميل" هل هو أفعى أم سحلية بحرية؟

أفعى أم سحلية؟

ونقلت الصحيفة عن إكونا قولها أن الكثيرين ممن علقوا على الصور عبر صفحتها في موقع "فيسبوك" لم يعيروا الحيوان اهتماما، وقالت: "إن البعض منهم قال إنه مجرد حبل لمراكب شراعية".

 

وكانت السيدة المكسيكية قد نشرت على صفحتها بموقع "فيسبوك" صورة الحيوان الغريب طالبة المساعدة في تحديد نوعه.

 

وتراوحت الإجابات بين من قال إنه أفعى البحر، بينما رجح آخرون انه سحلية، لكن إكونا تعتقد أن الحيوان هو "الإنقليس"، الذي يعيش في المياه العميقة والمظلمة، وفقا للمصدر عينه.


المزيد في من هنا وهناك
أثارت ذعر الكثيرين.. سيدة تقود سيارتها ورضيعها على السقف (فيديو)
أثارت سيدة أسترالية ذعر الكثيرين، عندما كانت تقود سيارتها ورضيعها على السقف لا يرتدي سوى الحفاضة، والمثير للذهول أيضًا أنها لم تكن تعلم بوجوده من الأساس. وأظهر
بيع سمكة تونة بأكثر من [3 ملايين دولار]
  دفع صاحب سلسلة مطاعم شهيرة في اليابان أكثر من 3 ملايين دولار لشراء سمكة تونة عملاقة في مزاد أقيم بسوق جديد للأسماك في طوكيو.واشترى كيوشي كيمورا، صاحب شركة
هل الأفاعى تعود من الموت ؟؟
كتب الأستاذ الباحث / ماهر سعد العُمري كانت وصية الآباء والإجداد هي إحراق جسد الأفعى بعد قتلها، ولقد شاهدت بنفسي وأنا صغير شاهدت مجموعة من كبار السن يحرقون أفعى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك