مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 يوليو 2019 05:33 مساءً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

العثور على حيوان بحري مخيف... وجدل حول نوعه

الأحد 20 مايو 2018 08:44 مساءً
(عدن الغد) وكالات :

تكثر ظواهر غير معهودة من قبل، مع ظهور كائنات بحرية غريبة قذفتها الأمواج إلى الشواطىء، وكان آخرها ما شهدته الفليبين من ظهور "وحش" بحري، أثار حالة من الذهول والخوف، حتى أن البعض اعتبره نذير شؤم، ومجلبة لكوارث ستشهدها الفليبين، بحسب الموروثات الشعبية.

 

وقد تكون هذه الكائنات الغريبة والضخمة غير معروفة من قبل، أو أنها أنواع معينة تعرضت لتشوهات جينية، بمعنى أنها تمثل ظاهرة لها أسبابها بعيدا من "اجتهادات" الناس العاديين.

حيوان غريب

فبعد "وحش" الفليبين، تناولت وسائل الإعلام الغربية خلال اليومين الماضيين ظاهرة شبيهة، ولكن هذه المرة في المكسيك، مع ظهور كائن غريب على أحد الشواطىء، بدا شكله مخيفا وغير مألوف.

 

وفي هذا السياق، وكما هي العادة دائما، انقسم رواد مواقع التواصل بشأن طبيعة ونوع هذا الكائن البحري، الذي وصف، بحسب بعض وسائل الإعلام بـ "المخيف"، بعد أن قذفت به امواج المحيط الهادي إلى سواحل المكسيك.

 

وبدأت القصة، حسب موقع صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، أمس الجمعة، عندما كانت بياتريز مورالز إكونا Beatriz Morales Acuna تسير على شاطئ مدينة مازاتلان Mazatlan المكسيكية، حيث لاحظت حيوانا غريب الشكل ملقى على رمال الشاطئ.

 

وما ميز الحيوان البحري هو أسنانه الكثيرة والحادة، وطوله الذي يزيد على المترين، وتساءلت "الدايلي ميل" هل هو أفعى أم سحلية بحرية؟

أفعى أم سحلية؟

ونقلت الصحيفة عن إكونا قولها أن الكثيرين ممن علقوا على الصور عبر صفحتها في موقع "فيسبوك" لم يعيروا الحيوان اهتماما، وقالت: "إن البعض منهم قال إنه مجرد حبل لمراكب شراعية".

 

وكانت السيدة المكسيكية قد نشرت على صفحتها بموقع "فيسبوك" صورة الحيوان الغريب طالبة المساعدة في تحديد نوعه.

 

وتراوحت الإجابات بين من قال إنه أفعى البحر، بينما رجح آخرون انه سحلية، لكن إكونا تعتقد أن الحيوان هو "الإنقليس"، الذي يعيش في المياه العميقة والمظلمة، وفقا للمصدر عينه.


المزيد في من هنا وهناك
التابوت المذهب للملك توت عنخ آمون يخضع للترميم لأول مرة منذ 1922
يخضع التابوت الخشبي المذهب للملك توت عنخ آمون لعملية ترميم حاليا وذلك لأول مرة منذ اكتشاف مقبرة الملك الشاب في وادي الملوك بالأقصر عام 1922. ومن المتوقع أن يكون
العلماء يقتربون من التوصل لتحليل يكشف مؤشرات ألزهايمر
يقترب العلماء من هدف طال السعي إليه، وهو تحليل دم لفحص الأشخاص بحثاً عن مؤشرات محتملة لمرض ألزهايمر وأشكال أخرى من الخرف.وقدمت 6 جمعيات بحثية، أمس الاثنين خلال
أكل الحشرات "يحميك" من أحد أخطر أمراض العصر
قال علماء جامعة روما إن تناول النمل وغيرها من الحشرات يمكن أن يحمي الناس من الإصابة بمرض السرطان.ووجدت الدراسة أن بعض الأنواع تحتوي على عدد أكبر من مضادات الأكسدة،




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
ثعبان ضخم يقضي على ثمانية يمنيين بالوديعة ..«صورة»
احتراق محطة وقود عقب انفجار اصابها بعدن
عاجـل: دوي انفجار في مديرية البريقة بالعاصمة عدن
حملة تفتيش للقوات المرابطة في المحاريق والسيلة بقيادة أركان اللواء الثاني رئاسية وقائد النجدة
بعد لقائه بالرئيس هادي..البركاني يحدد موعد انعقاد مجلس النواب
مقالات الرأي
لقد أثار اﻹنسحاب اﻹماراتي المفاجئ من اليمن الكثير من ردود اﻷفعال حيث تعددت التحليلات وكثرت التخمينات
  في بداية ٢٠٠٥م تعرفت بإحدى مقاهي الانترنت على شاب عدني مثقف وطيب القلب وصاحب صوت فني جميل للغاية يدعى
 لم نره خلف الكاميرا لكن رأيناه في أدق التفاصيل التي صاحبت فيلم (عشرة أيام قبل الزفة). ( مراجعة وتفريغ ) ما
  لاحظت الحملة التي يشنها منذ أيام مطبخ قطر من خلال إعلام ونشطاء الإخوان المسلمين وذيولهم في الشرعية ضد
مليشيات  الحوثي التي تضم السلالة الهاشمية ومن معها من أبناء القبائل الأخرى في المناطق التي يسيطر عليها
رئيس لجنة مكرمة الملك سلمان : لجان الصرف ستواصل أداء مهامها حتى تصل الاكرامية لجميع مستحقيها . حد فاهم حاجة
  يعتقد محمد البخيتي عضو المجلس السياسي لما يسمى (أنصار الله) في مقالاته النظرية الأخيرة إن معارضة انقلاب
قامت السلطة الشرعية بمعاقبة الاخ ايمن محمد ناصر وكيل وزارة الاعلام لقطاع الإذاعة والتلفزيون  بتجميد راتبه
** *محمد ناصر العولقي* دثينة اسم يبعث في نفسي ذكريات جميلة ودافئة ... أغلب جيراننا في الصغر كانوا من دثينة وأعز
تمتلك #بترومسيلة التي تأسست في سبتمبر 2011م على انقاض نكسن الكندية، وضمت لاحقا عدد من مناطق الامتياز  - قطاع
-
اتبعنا على فيسبوك