مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 03:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأربعاء 18 أبريل 2018 11:48 صباحاً

المهزوم من داخله (الصورة عن قرب)..

تنويه لابد منه:اذا  كنت  مفتونا  بذاتك الى  حد  الفجيعة فأني أنصحك  ان  لا  تقرأ السطور ادناه لنتفق   بداية  ان المهزوم  هنا  هو  ذلك الانسان  المخدوع  الذي يحلق  في  فضاءات  من الوهم  بالانتصار  وزيف للذات  في  ابهى تجليات وصور ومعاني  الانانية و النرجسية   فردا  كان او  جماعه  .. وأن  القاسم   المشترك   هنا هو  التسبيح  بملكوت  هو   غير  ملكوت  الله سبحانه تعالى  العزيز المتواضع  و  مجده العظيم  الا و هو الانبطاح   والانكسار من   داخله.

وقبل  ان  نتعرف  معا على  هذه   النوعية علينا ان نعترف   بأنهم اليوم   قد   اصبحوا ظاهرة   عامة  نحاط بهم   من   كل   جانب .و من   كل   اتجاه.

من   الطبيعي  جدا  ان لايعترف   المهزوم   من داخله   بهذه   الحقيقة لأنه   في   حقيقة الامر   لا  يراها..  ولأنه   ايضا    لا    يريد    ان يراها ان   الاغلب   الاعم  من المهزومين  من  دواخلهم مصابون  للأسف بالعمى الا  من  رحمه   ربي  من  عليه    بالعشى.

يتوزع   نموذج  المهزوم    من   داخله    على    كل مفاصل   المشهد اليومي يعيش  بين ظهرانينا باثقاله  وخيباته  وقبل هذا  وذاك  بسوداوية افكاره   و  عمى    في  بصره   و  بصيرته.

ليس   بالضرورة   ان يكون   المهزوم   من داخله  منكس  الوجه  او   منحني   الظهر   أو متواريا  عن  الانظار  او غير  سوي  في  تعامله مع المحيط  الذي يعيش يعيش   فيه  ..رغم ان كل   ذلك له صلة بشخصيته الا ان المهزوم  من  داخله  و كما   اعنيه   هنا  غير  ذلك تماما...  وان بدا لنا ادميا من الخارج.

المهزوم   من   داخله  مثلا  هو  ذلك   الذي يملك   قضية   وطنية مصيريه  عادلة  و لا يعرف  ان  له  مثل  هذه القضية المهزوم   من   داخله ذلك  الذي  يسعى  بكل ما   اوتي  من  حيلة  و غيلة   الى   خلق المصاعب   و  المشاكل لاهله  و  ناسه   في محيطه    الصغير   و الكبير   على   السواء.

المهزوم   من   داخله أيضا   هو   الذي  تلقى عبر    مراحل    عمره الدرس     تلو    الدرس   الا   انه   لا  يستوعب   و  لا   يعتبر المهزوم  من  داخله  هو ايضا  الذي   تعطلت لديه  ملكة   الابداع   الا   ابتداعه   اساليب الأذى   لغيره   بلسانه و كل جوارحه.

المهزوم   من  داخله  هو  ذلك  البليد  الذي يتسول  ويستجر  عطف وشفقة  الاخرين  اينما يمم  بوجهه  وكفه على  الارض   دون    السماء  و هو   مقتدر  غير  عاجز و  يملك   الاستطاعة  ان   يمتنع   عن   ذلك المهزوم  من    داخله   هو   الذي    يستخدم السلطة   بكل   انواعها  الدينية  والدينوية  ويلوي   عنق   الحقائق  كمنافق يستثمر في ثقة   الاخرين  به  وفي احلامهم و تطلعاتهم.

المهزوم  من  داخله  هو  ذلك  المتشظي عنترية   لوحدة   قد  ماتت    في   افئدة  اهلها  و اتحادية  جبتها عاصفة  الحزم  والأمل جنوبا.

المهزوم  من   داخله أيضا هو ذلك  الحراكي   الذي    يدعي  ان   لا   حراكي      سواه  و  بالروح   و  الدم

 نفديك  يا  جنوب و هو يتسول  في  الخارج على  حساب  دماء الشهداء.

والمهزوم  من   داخله ايضا   هو  ذلك الحراكي الذي   فخخة  النظام السابق  و اصبح   في المجلس  الانتقالي  و لسان    حاله   يقول: يا أرض  انهدي المهزوم   من   داخله  هو   رجل   الامن  الذي يمارس   البلطجة  على الضعفاء  ويعاود   تكرار ممارسات  النظام السابق وعلى  شاكلته  الموظف الحكومي  الذي  لم يقتنع  بعد ان الجنوب قد   تغير.

المهزوم  من  داخله كذلك  هو ذلك   التاجر الذي يستثمر يوميا  في  معاناة واوجاع  مواطنية ويرفع   الاسعار بجشع      و هوس  مكشوف و  في الاشهر    الحرام.

المهزوم   من  داخله هو ذلك    الوزير   الجنوبي اياكانت   وزارته  الذي يعمل   فيها   وهو يعرف ان  لاجدوى  مما  يعمله خدمة   للنظام  اليمني السابق  ويعرف  ان ذلك افتراء  وبهتان  و مجافاة للواقع المهزوم  من  داخله  هو رأسمالنا   الوطني الجنوبي  في الداخل والخارج   الذي   ينظر الى   الام   الجنوبيين و لا يفعل   شيئا   ملموسا له.

المهزوم    من   داخله ايضا   هو  الذي  يمارس البلطجة  بمعناها  الفج في   الصحافة   ووسائل الاعلام  على  اختلافها دون  رادع   من  ضمير ولا  خجل.

المهزوم   من   داخله  ذلك   الذي  يوهمك    ان     باستطاعته   ان  يمسك  بالنجوم  وانت  تعرف  وهو  خير  من  يعرف   ايضا    انه  لا يجيد  حتى   الامساك   بالشمعة   بطريقة  صحيحة.

المهزوم  من  داخله هو مؤتمر  القمة  العربية الاخير  الذي  لم  يشرللجنوب  لا  من    قريب او  من  بعيد.. بينما تقرير  السيد مارتن جريفيث   كان   اشرف منهم  و  أبلغ  في  تقريره أمام  مجلس    الأمن    مؤخرا.

المهزوم  من  داخله  هومن   يسرق  افكارك وينسبها له  و  يستبيح حرمة   مشاعرك  بلا اسف  ولا  اعتذار.  .وفي تراجع   قيمي  على  كل المستويات المهزوم  من  داخله  هو واحد  منا  وربما  اكون انا و  ربما  انت  الا  اذا تصالحنا  مع   ذواتنا بصدق    سينتهي  كل ذلك  حتما و لن  يكون هناك  مهزوما   واحدا  من داخله  بل  جميعنا سيكون   منتصرا  وعلى قلب رجل واحد   لاتدركه هزيمة   من داخله    أو من  خارجه.

المهزوم  من  داخله  هو "نحن"  كما  عبرت  عنه   الشاعرة   نبيلة   الزبير  بهذه   الكلمات الانثوية والتي  تفصح  عن رجولة  وإرادة  لا  غبار   عليها

 

نحن   بين   الندى

        و الردى

و التخاذل

           و الاقتدار

نحن  كنا  وكا.....

        كانت التجربة

صعبة ...  ربما

مرة  مثل  طيف  سؤال

          و  لا  أجوبة

مرة ... أنما

           ابنة   الاختيار

تعليقات القراء
313753
[1] ألا تفقه معنى "سبحانه وتعالى"؟
الأربعاء 18 أبريل 2018
سلطان زمانه | ريمة
من أسمائه العزيز الجبار المتكبر, وأنت تصفه بالمتواضع! إنها جرأة واستهانة لا يمكن السكوت عليها. "سبحانه": ننزهه. "تعالى": ارتفع وسما. هلا استغفرته وتبت إليه؟ لا أظنك من المصرين على ما فعلوا.

313753
[2] المداوي
الأربعاء 18 أبريل 2018
طالب | عدن
كاتب عجيب هذا عالم نفس والعجيب أن اسمه مداوي اعرف شخص دائما طريقه غلط في غلط تنطبق عليه كثير من الأوصاف الي شرحها دائما يبتدع المشاكل حتى والدنيا بخير كما وأنه كشف حالة كتاب يكتبون مع جماعة الباطل رقم انهم يحملون شهادة الدكتوره وفهمت أن المريض مريض ولو عنده شهادة دكتوره تحيه للكاتب لموضوعه هذا وياريت يكون موضوع مثبت بالمجله ليتعض الناس دوما لأنه قال خير

313753
[3] لايمكن السكوت عن الغلط بحق الله سبحانه وتعالى
الخميس 19 أبريل 2018
طالب | عدن
شكرا للأخ سلطان زمانه ريمه ريمه على انتباهك وانا شكرته لموضوع الشخص المهزوم وأفعاله ولانني قراءت الموضوع على السريع وركزت وسط المقال إلا الآخر ولم انتبه لوصفه لله بالتواضع وهذا غلط كبير لأن العبد هو من واجبه التواضع حديث شريف عن الرسول صلى الله عليه وسلم من تواضع لله رفعه الله رواه عمر ابن الخطاب وهو يخطب على المنبر فعلى الكاتب تصحيح الغلط وان يستغفر الله إذا كان غلط وان كان متعمد فحسابه عند الله سبحانه وتعالى ولا حول ولاقوه إلا بالله العلي العظيم

313753
[4] لايمكن السكوت عن الغلط بحق الله سبحانه وتعالى
الخميس 19 أبريل 2018
طالب | عدن
شكرا للأخ سلطان زمانه ريمه ريمه على انتباهك وانا شكرته لموضوع الشخص المهزوم وأفعاله ولانني قراءت الموضوع على السريع وركزت وسط المقال إلا الآخر ولم انتبه لوصفه لله بالتواضع وهذا غلط كبير لأن العبد هو من واجبه التواضع حديث شريف عن الرسول صلى الله عليه وسلم من تواضع لله رفعه الله رواه عمر ابن الخطاب وهو يخطب على المنبر فعلى الكاتب تصحيح الغلط وان يستغفر الله إذا كان غلط وان كان متعمد فحسابه عند الله سبحانه وتعالى ولا حول ولاقوه إلا بالله العلي العظيم كما أنني أطالب بعدم تثبيت الموضوع كما كنت طلبت بثبيت الموضوع لكن بعدما علمت بالغلط بوصف الله بالمتواضع وهو العزيز الجبار المتكبر فأرجو عدم تثبيت المقال واستغفر الله العضيم وشكرا لسلطان زمانه وجزاه الله خير وبارك الله فيه وجعله في ميزان حسناته



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك