مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 20 مارس 2019 10:08 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

بالصورة: سيارة الحراسة الخاصة بالرئيس الراحل "سالمين" مازالت تعمل ولم تتعرض لحادث مروري قط

الثلاثاء 17 أبريل 2018 04:30 مساءً
المضاربة (عدن الغد) خاص:

لاتزال سيارة الحراسة الخاصة بالرئيس الراحل سالم ربيع علي (سالمين) تعمل حتى اللحظة.

ويمتلك السيارة الخاصة بحراسة الرئيس الشهيد سالمين احد المواطنين من ابناء منطقة الرويس مديرية المضاربة والعارة بمنطقة الصبيحة بمحافظة لحج.

وقال المواطنون ان السيارة منذ ان امتلكها المواطن عبدالله سلطان قائد الذي اشتراها قبل عقود من الزمن لاتزال تعمل ولم تتعرض لحادث مروري قط.

واكد المواطنون ان سيارة حراسة الرئيس سالمين التي تقوم بنقل بضائع المواطنين من والى مدينة عدن لاتزال كما هي في الخدمة حيث يقوم مالكها بالعمل عليها لخدمة احتياجاتهم.

واشار المواطنون من ابناء المضاربة ان السيارة خدمت معظم مناطق المديرية النائية الفقيرة على مدى عقود من الزمن مستغربين من المفارقة العجيبة ان السيارة لم يحدث لها اي حوادث مرورية بفضل الله وحكمة وحنكة مالك السيارة التي ينظر اليها كاحد اهم وابرز ذكريات أنبل واشرف واخلص الرجال الذين عرفهم تاريخ اليمن الجنوبي على الاطلاق.

*من صادق البوكري


المزيد في أخبار وتقارير
غريفثس يتحدث عن تقدم حول الحديدة.. والحوثي يكشف نواياه
في الوقت الذي أعلن فيه المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفثس، الثلاثاء، عقب مناقشات "بناءة "مع الحكومة اليمنية والحوثيين، أنه تم إحراز تقدم باتجاه التوصل إلى
رئيس جامعة تعز يلتقي مدير مشاريع إدارة العمليات في الصندوق السعودي للتنمية ويبحثا مجالات دعم الجامعة.
  التقى أ.د محمد الشعيبي رئيس جامعة تعز المهندس بندر عبد الله العبيد مدير مشاريع إدارة العمليات في الصندوق السعودي للتنمية بمقر الصندوق في الرياض.وفي اللقاء تم
شركة المشولي السعودية تشيد بجهود نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية أحمد الميسري
أشادت شركة المشولي السعودية بالجهود التي بذلها نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية/ أحمد الميسري بعد شكوى قدمتها الشركة لمعالي الوزير ضد مجموعة من البلاطجة قاموا


تعليقات القراء
313615
[1] مصائب قوم عند قوم فوائد
الثلاثاء 17 أبريل 2018
محمد العدني | اليمن
سالمين نكل بأبناء عدن بالباطل وامم عقاراتهم بقانون التاميم سى الذكر الذي حول مدينتي عدن الى قريه استالينيه يقولوا عوضوا ملاك البيوت والاراضي مايعوضوا من اخدها بالباطل لن تعرف مدينتي عدن لا الامن ولا الامان الابعوده عقارات عدن لاهلها

313615
[2] رجال خانو بيتهم إذن ليس رجال
الأربعاء 18 أبريل 2018
عطروش | زنجبار
يقول الرئيس الشهيد عجب موقع بالعشر على حكم اشتراكي كفري وهو من أشرف على تنفيذ قوانين الاشتراكيه وكيف اعتمدته شهيد الحوثي عدوا الجنوب تاريخيا لاغبار على ذالك الحوثي عبدالفتاح تسللة أسرته عام 1926م إلا الحجريه ثم شد الرحال منها عبدالفتاح وأخوه إلا عدن التواهي وهو مركزهم وهو سر تواجد الإنتقالي الزبيدي ثم بواسطة سالمين وعلي عنتر مكنوا الحوثي الشيعي العدوا التاريخي يحكم الجنوب بحكم شوعي لو سالمين وعلي عنتر رجال الجنوب حقا كان حافضوا على البيت الجنوبي وهم في تلك الفتره هم المتواجدين بالقرب من القرار والحكم كان يفترض أن يكونوا رجال البيت ومايحكم البيت إلا أهله ولايسمحون بالحكم الاشتراكي ولايسمحون من خارج الجنوب يحكم الجنوب فمثل هولاء لارجال ولا أصحاب دين ولا أصحاب بيت جنوبي فكيف يطلق عليهم شهداء عيب يكرهون السلاطين يسقطوهم لامشكله يكرهون القبليه يسقطوها لامشكله يكرهون العقال يسقطوهم لامشكله بس كان المفروض يحافضون على البيت الجنوبي وهذا الذي لم يحصل



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عودة كاملة للحكومة برفقة الرئيس هادي إلى عدن
العثور على جندي محبوب في عدن
عاجل : مقتل مواطن طعنا بعدن
عاجل: الانتقالي والثوري ينفردان بتشكيل الفريق الجنوبي المفاوض
عاجل: العثور على مواطن مقتول داخل منزله بعدن
مقالات الرأي
بقلم : د. علوي عمر بن فريدالكلمة الصادقة هي ضمير الكاتب صاحب القلم الحر والفكرة الشريفة ..الذي يَقع على عاتقه
جاسيندا اردين ؛ هي رئيسة وزراء نيوزيلندا.. ولحسن حظ نيوزيلندا والمسلمين في هذا الظرف العصيب بأن من يحتل هذا
اليوم ، وبعد أربع سنواتٍ من الحرب بالتّمام ، حينذاك كانت العيون جاحظةً معلّقةً بأعلى الجباهِ هلعاً ورعباً ،
    تناقشت مع شخص عزير احترمه لشخصه رغم كونه ضمن مشروع القوى اليمنية والمستخدمين الجنوبيين مشروع
تختلف الاراء والمواقف والقناعات بين الناس.. وكل انسان يميل للذي يشعر بانه مقتنع به...وهذه هي سنة الحياة..في
زيارة قيادات في الانتقالي الى روسيا او اي تحرك او مشاركة سياسية في الخارج للجنوبيين وبعيداً عن اي اختلاف فيما
سمعت وقع الأقلام فطربت له ...منذ أن سمعت بطباعة كتاب وقع أقلام للأستاذة رانيا عبدالله وانا متشوق لقراءة
مدينة لودر مدينة السلا والسلام، فسلاها دائم، بل ومزيَّد على غيرها، ألم يقل فيها الشاعر: يا أهل لودر مزيَّد
أيقظ السفاح الاسترالي مقترف جريمة المسجدين بنيوزلندا الضمير الإنساني ، لكنه لم يستطع لفت أنظار العالم إلى
حذّرنا مراراً – وما زلنا- مِنْ إقحام القبيلة والعشيرة بخضم الحرب التي تقودها المملكة العربية السعودية
-
اتبعنا على فيسبوك