MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 أبريل 2018 10:49 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

قمة الظهران.. الإعلان النهائي.. “إيران دولة مارقة”

الأحد 15 أبريل 2018 01:57 مساءً
(عدن الغد)ع


تتجه أنظار العالم اليوم (الأحد) إلى مدينة الظهران شرقي السعودية إذ تعقد القمة العربية الـ29 التي سيفتتحها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بحضور قادة وملوك وأمراء ورؤساء الدول العربية.

السعودية المتجددة.. دائما على موعد مع حراك سياسي واقتصادي وعسكري وأمني… الْيَوْم هو موعد القادة العرب في بيت العرب (المملكة العربية السعودية) لتلتئم قمتهم في ضيافة خادم الحرمين الشريفين، حيث تنتقل رئاسة القمة إلى المملكة الدولة الرائدة في المنطقة العربية وصاحبة النفوذ القوي في المحيطين الإقليمي والإسلامي.

وبحسب مصادر دبلوماسية عربية، ستكون قمة الظهران بداية لإعلان الموقف العربي الجماعي النهائي من النظام الإيراني الإرهابي، كما ستكون بمثابة فرز لمن يرغب في أن يكون تابعاً لنظام الملالي، أو أن يكون داخل المنظومة العربية ملتزما بنهجها وتوجهاتها ومحافظا على أمنها القومي. وأفادت المصادر ذاتها، بأن التصحيح من الداخل العربي سيكون طريقاً جديداً للمواجهة الشاملة مع نظام ولاية الفقيه الطائفي والميليشيات الحزبية الإرهابية التي يدعمها، خصوصا ميليشيات الحوثيين في اليمن و«حزب الله» في لبنان.

وأكدت المصادر أنه في إطار المنظومة العربية الشاملة لم يعد مقبولاً ولا يجوز السكوت عن تدخلات النظام الإيراني، خصوصاً أن أهم دولة عربية وإسلامية «السعودية» تتعرض لتهديد الصواريخ الحوثية الباليستية المصنوعة في طهران، ليس هذا فحسب، بل إن نظام «ولاية الفقيه» يعيث في اليمن فسادا وتخريبا، وحول سورية إلى مستعمرة ايرانية، وأنشأ دويلة داخل الدولة في لبنان.

رسميا، فإن كافة قضايا المنطقة العربية وتحدياتها ستكون مدرجة على جدول أعمال القمة سواء الأزمات التراكمية التقليدية أو تلك الأزمات الطارئة، لكن الأمر الذي لا يتجادل فيه اثنان هو أن القمة العربية التي تعقد الْيَوْم في الظهران باتت محط أنظار العالم إذ تعقد في ظروف إقليمية ودولية غاية في التعقيد والتشابك، وهو ما يتطلب موقفا عربيا موحدا ضد النظام الإيراني، وعلى العرب أن يدركوا أن إيران باتت الخطر الداهم وتحديداً الأيديولوجيا الطائفية التي تحملها في طريق التمدد والهيمنة والنفوذ، والشواهد على ذلك كثيرة، إذ جعلت من الشعارات الطائفية وسيلة لتبرير منطلقاتها الفكرية وممارساتها القمعية وفرزها الطائفي، وتجنيد خلاياها لتنفيذ مشاريعها الهلامية.


المزيد في احوال العرب
للمرة الثالثة.. مقاتلات قطرية تهدد طائرة ركاب إماراتية
اقتربت مقاتلات قطرية «بشكل خطر وغير آمن» من طائرة إماراتية مدنية أثناء عبورها الأجواء التي تديرها البحرين، وإن «ثوان قليلة» فصلت اصطدام المقاتلات
مقتل 4 بريطانيين وإصابة 14 بحادث تصادم في السعودية
قضى 4 معتمرين بريطانيين وأصيب 12 آخرون في السعودية، جراء اصطدام حافلتهم بصهريج لنقل الوقود.   ووقع الحادث السبت قرب بلدة “الخلاص” السعودية بينما كان
عاجل | تدمير صاروخ بالستي أطلقته ميليشيا الحوثي باتجاه نجران جنوب المملكة
تمكنت الدفاعات الجوية السعودية قبل قليل من اعتراض صاروخ باليستي تم اطلاقه من الاراضي اليمنية صوب مدينة نجران جنوب المملكة العربية السعودية وافادت مصادر من المملكة


تعليقات القراء
313202
[1] ايران ايران
الأحد 15 أبريل 2018
ايران | بلد
ايران ثم ايران رغم انف ال سعود



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
يستولي علينا ميلٌ صار عادةً، والعادةُ صارت تقليداً، والتقليدُ صار احترافاً لمهنة نختصّ بها: تكرار ماضينا
كلما حزمت حقيبتي ذاهباً لتغطية قمة عربية أذكّر نفسي بجوهر مهنتي. أقول لها إن مهمتي هي البحث عن الأخبار
اهتز جبل عزان، جنوب حلب، في عملية عسكرية غامضة استهدفته قبل يومين، ومع أن مصدرا سوريا ادعى أن الوميض الهائل
كلما جرى الحديث عن تحرير تعز، قفزت الأجندات الخاصة لإخوان اليمن إلى الواجهة، لتضع العثرات والعراقيل أمام أي
  تمتلك الأفكار قوة خارقة في تغيير مسار التاريخ والتحكم به وصناعة المستقبل، وزيارة ولي العهد السعودي
  جاء في كليلة ودمنة: ثلاثُ لا يجترئُ عليهنّ عاقل: تأجيل عمل اليوم إلى الغد، وائتمان النساء على الأسرار،
  أعلنت وزارة الثقافة والإعلام أنه في غضون الأيام القليلة القادمة ستعود السينما إلى الرياض، بعد أن حُرم
  يعتقد الشيرازيون، حسب موقع مرجعيتهم الرسمي، أن تاريخها يمتد إلى مئة وخمسين عاماً، فعلى ما يبدو فإن أي
-
اتبعنا على فيسبوك