مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 12 ديسمبر 2018 01:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
السبت 14 أبريل 2018 11:43 مساءً

سقطرى تحتفل في عدن

د. عيسى سالم

تشرفت اليوم السبت 14/4/2018م بحضور حفل تخرج نخبه من ابناء محافظة ارخبيل سقطرئ من مختلف كليات جامعة عدن ، وقد سررت كثيرا بالتنظيم الرائع للحفل الذي تخللته فقرات فنية سقطرية قام بها ابناء الجزيرة ، وقد اعطئ حضور السلطة المحلية اهمية بالغة تعكس مدئ حاجة الجزيرة لابناؤها الخريجين للمساهمة في تنمية محافظتهم التي تم نسيانها طيلة الـ50 سنه الماضية إلى حين اصدار فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية قرارا جمهوريا باعلان ارخبيل سقطرئ محافظة .

هذه اللفته الكريمة من فخامة الرئيس ابرزت اهمية الجزيرة من الناحية السياسية والاقتصادية وانعكست اجتماعيا بتخفيف معاناة ابناء الجزيرة التي كانوا يعانوا منها عندما كانت الجزيرة مرتبطة اداريا بمحافظة عدن او حضرموت.
تعرفت اول مره على طلاب من جزيرة سقطرئ في كلية العلوم الادارية جامعة عدن في نهاية عام 2012 م عندما عينت نائبا للعميد لشؤون الطلاب ، وخلال فترة عملي كنائب لشؤون الطلاب منذ ذلك اللحين وحتى الان اتضح لي جليا تميز ابناء الجزيرة بدماثة الخلق والجد والاجتهاد والالتزام باللوائح والانظمة المعمول بها بالكلية ، حيث لم تسجل على اي منهم اي مخالفة طلابية. مما اكسبهم رعاية واهتمام خاص من قبل قيادة جامعة عدن ممثلة بالاستاذ دكتور الخضر ناصر لصور رئيس الجامعة الذي اعطاء مكانة خاصة لابناء الجزيرة في جميع كليات الجامعة.

اليوم وبمناسبة تخرج كوكبة من ابناء الجزيرة من مختلف كليات جامعة عدن يزيد عددهم عن 20 خريجا يسعدني ويشرفني ان اتقدم باحر التهاني والتبريكات للخريجين جميعا وابناء الجزيرة ككل، كما نجدها فرصة لتقديم التهاني. والتبريكات لجميع ابناء الجزيرة بصدور قرار رئيس الجمهورية بتعيين الاخ الاستاذ رمزي محروس محافظا لمحافظة ارخبيل سقطرئ ، وكلنا ثقة بان المحافظ الشاب سيولي جل اهتمامه بالخريجين الجدد ورعاية الطلاب الدارسين في مختلف الجامعات والمعاهد العلمية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
انطلاقا" وحرصا" منا على لم الشمل الجنوبي وتوحيد الجميع بكيان جنوبي واحد تحت قيادة جنوبية موحده  ان نجعل من
النكران والمسخرة والتخاذل من التحالف والشرعية والاستغفال بالشعب الجنوبي اﻷبي الصامد المرابط في الجبهات
قصة التجار مع  الدولار يعرفها الجميع, فقد كانوا – في الأشهر الماضية - يحصون عليه أنفاسه, و يعدون حركاته و
الوضع الذي يحدث وبشكل خاص عندنا في الجنوب،وضع لا يعجب الكثير من الناس،سأركز على جانب الإهمال بحق العديد من
اننا نطالب المجتمع الدولي ان يحترم ارادة شعبنا الجنوبي ومقاومته الباسله الذي قدم قوافل من الشهداء والجرحى من
دار الفلك دار وتكسرت كل الرماح والسيوف وذاب حديد المجنزرات وتلاشى أزيز الرصاص والطائرات وغرقت البوارج
في تباب الوهم يتراقص العازفون على الجراح.. تتعالى صرخاتهم بالكذب البواح.. ويحاربون على المسرح عدوهم بأغنية
ان من اطلق عليهم بملائكة الرحمة قبل عقود مضت قد تجردوا اليوم من انسانيتهم ..  نعم اننا نخص منهم اولئك النفر
-
اتبعنا على فيسبوك