مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 20 يناير 2019 08:38 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

من تاريخ مدينة جعار الحضاري.. التطروب

السبت 14 أبريل 2018 04:41 صباحاً
*محمد ناصر العولقي*

كان التطروب أحد وسائل الاعلام التقليدية المستعملة في مدينة جعار في الأربعينيات والخمسينيات قبل دخول مكبرات الصوت والكهرباء إليها .

والتطروب يحمل معنى الإعلان العام الموجه من السلطة الرسمية أو أحد أجهزتها الى عموم المواطنين في المنطقة وكان يتم بوسائل متعددة منها :
1 - الطبل حيث يقوم المُطرِّب _ وهو الشخص الذي يلقي الإعلان بصوت مرتفع _ بالتجول في السوق الرئيس وسط المدينة والشوارع ومعه طبل يضرب عليه لينبه الناس إليه ثم يلقي الإعلان ويبلغ به الناس .
2 - القرع على الأسطوانة الحديدية وهي أسطوانة تشبه طاوة الخبز ولكنها كبيرة جدا وقد كانت معلقة بعمود خشبي في الجهة الشرقية من شرطة جعار القديمة ، ولها أربع مهام :
- الإعلان عن الوقت وهي تقوم هنا بوظيفة جرس الساعة ( المنبه ) مثلها مثل ساعة بج بن ففي رأس كل ساعة يخرج عسكري من الشرطة حاملا مطرقة كبيرة ويقرع الأسطوانة حسب الوقت فالدقة الواحدة تعني أن الوقت الآن الساعة الواحدة والدقتان تعني أن الساعة بلغت الثانية وهكذا ...
- دخول وقت الصلاة وهي تقوم هنا بوظيفة المؤذن فتخبر الناس في المدينة عن دخول وقت الصلاة فعند دخول وقت إحدى الصلوات الخمس يخرج العسكري ومعه مطرقته ويقرع الأسطوانة قرعة واحدة .
- دعوة المواطنين الى التجمع ويحدث ذلك عندما يكون هناك إعلان عام؛( تطروب ) تريد السلطة أن يجتمع المواطنون لسماعه وفي هذه الحالة يقوم العسكري بقرع الأسطوانة ثلاث قرعات متتالية .
- الإعلان عن حدوث حريق في المدينة ويحصل ذلك عند وجود بلاغ لدى الشرطة عن حدوث حريق في مكان معين في المدينة فيقوم الشرطي يقرع الإسطوانة الحديدية بشكل متواصل حتى يتجمع الناس وينطلقوا الى مكان الحريق أو يجرون خلف سيارة الحريق للمشاركة في عملية الإطفاء .
3 - القراءة والترديد بالصوت المرتفع وتتم هذه العملية عادة بعد صلاة العصر وبعد أن تكون الشرطة قد أبلغت الناس عبر دقات الأسطوانة الحديدية الثلاث بجود إعلان عام فيجتمع الناس بعد خروجهم من صلاة العصر أمام الشرطة ويقوم أحد الضباط أو الصف بقراءة الإعلان فقرة فقرة بصوت عادي وبجانبه يقف المطرّب فوق كرسي أو طاولة ويردد وراءه الفقرات بصوت مرتفع مسموع لدى المتجمهرين ....
وكان المرحوم أحمد عمر الصبيحي هو الذي يقوم غالبا بقراءة الإعلان بينما كان المرحوم شعتولة هو المطرّب دائما .
وقد استمر التطروب بالأسطوانة الحديدية والترديد بصوت عال أمام المتجمهرين الى بداية السبعينيات .


المزيد في ملفات وتحقيقات
"الحطب" سبب جديد لقتل نساء اليمن!
توفيت ابتسام (35 عاماً) على الفور، بعد سقوطها من جبل شاهق، في إحدى قرى محافظة المحويت غربي اليمن، أثناء بحثها عن الحطب. عادت الزوجة والأم جثة هامدة، يحملها الأهالي
تقرير:خط الجسر.. شبح يستمر بخطف أرواح المواطنين في عدن
    تقرير: عبد اللطيف سالمين.        لا يكاد يمر يوم في عدن إلا وتشهد فيه المدينة  أخبار عن وقوع جرحى جراء حوادث الخط البحري"خط الجسر".. ظاهرة قديمة
مملاح عدن بين "المكايدات السياسية ... واستعادة مكانته الاقتصادية"
كتب / د. وليد الشعيبي لا يختلف اثنين عن اهمية المملاح كصرخ ومؤسسة اقتصادية وبيئة في العاصمة عدن كما لا نختلف ان هناك قصور في حماية واستعادة مؤسسات الدولة ومنها مؤسسة


تعليقات القراء
313004
[1] جعار عاصمه يافع الساحل
السبت 14 أبريل 2018
فاعل خير | عدن
وانت تتكلم عن صبيحي وفضلي وعوذلي كئأن جعار خاليه من ابناء يافع يا تلبي



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
صدور قرار تعيين سفيرًا لبلادنا في المغرب
عاجل :غارات جوية تستهدف صنعاء
اول صور للغارات التي استهدفت صنعاء مساء الـ 19 يناير 2019
محمد الحوثي:التحالف يبيع للجنوبيين وهم فك الارتباط
أختتام الورشة التدريبية الخاصة في مجال الرصد المناخي الجوي لموظفين الهيئة العامة للطيران المدني ومطار عدن الدولي.
مقالات الرأي
  اليوم لفيت كعب دائر على محلات الصرافة بمدينة كريتر .. حاولت خلالها التسلح والاستعانة بمنشور وقرار البنك
ليس خافيـا على أحد الدور الوطني الذي لعبته وتلعبه صحيفة (14 أكتوبر) في الصحافة الوطنية المعاصرة في اليمن منذ
طف على شمسان واجزع ساحل ابين والغدير وقلهم قلبي على الهجران مايحمل كثييير ... في عدن ومن بداية الثمانينات عشت
التقينا هذا اليوم الفنان القدير "عوض احمد " الفنان الكبير والمتواضع الذي قدم كثير من الاعمال الفنية الخالدة
كلنا نعي ان ابين كانت الأستثناء بين المحافظات المحررة ، حروب ودمار وإرهاب وفساد ، لم تنفك ان تنهي حروب
هكذا تقول المعادلة السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية وتركيبة الشعب في الشمال شعب عامل ومستهلك
سميررشاداليوسفي اطلالة"اليمن"على مساحة واسعة من البحرين "العربي" و"الأحمر" وإشرافها على "باب المندب"جعل منها
  *ماجد الشعيبي : في ذكرى التصالح والتسامح سيطغى الحديث الانشائي والعاطفي على الطرح النقدي والمراجعة
مهما قيل عن ذلك النجم الساري والمناضل اليساري الساطع . حتما فلن يكفي. ولن يفي أحدنا حق هامة وطنية عملاقة عاصرت
الصمت وحدة من نستطيع ان نقهر بة الصعب او ماكنا نعتقد انة مستحيل..ولا قيمة للصامتين في وطنا يستعمره اللصوص
-
اتبعنا على فيسبوك