مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 يناير 2019 03:05 صباحاً

  

عناوين اليوم
شكاوى وتظلمات

" تبن لحج" تعيش على صفيح ساخن وسط تجاهل محلي وحكومي لمعاناة مايزيد على 100ألف نسمة ‍

الأربعاء 11 أبريل 2018 09:55 مساءً
لحج ((عدن الغد)) خاص :

يعيش أبناء مديرية تبن محافظة لحج والممتدة على أطراف العاصمة عدن من الشمال ب5 كيلو متر، معاناة يومية هي الأشد، منذ أعوام،تضرب المدينة جراء انقطاع التيار الكهربائي المتواصل لأكثر من 20 ساعة يوميا، والمتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة، وفاقم الأمر أكثر غض السلطات المحلية الطرف عن أهم مشكلة يعانيها سكان تبن .

وولد صمت السلطات المحلية بمحافظة لحج عن معاناة السكان في مديرية تبن الكثير من الاستغراب ،خاصة بعد إنهيار منظومة الكهرباء وصلت الى 3 ساعات تشغيل فقط مقابل 21 ساعة انطفاء يوميا، متسائلين "ألا تعلم قيادة المحافظة بدرجة رئيسية والحكومة الشرعية إن مسألة الكهرباء باتت اليوم تشكل عصب الحياة، وإنها الأولى في الخدمات،والتي يجب أن تقدم على ما سواها، وإن صلحت صلح ما سواها،وإن فسدت فسد ما سواها،وأن استمرار صمتهم دون إيجاد حلول عاجلة للتخفيف من معاناة السكان وبقاء هذه المشكلة دون حلول وعدم اكتراثهم بهذه الأزمة التي تعصف بالمدينة،والتخفيف من معاناتها سيفقد الناس الثقة بهم، وربما تتفاقم الأزمة إلى حد لم يعد يطاق .

مؤكدين : بأنه بإمكان قيادة المحافظة والحكومة إنهاء معانات سكان تبن الذي يفوق تعدادهم ال100 ألف نسمة إذا عزمت على تقديم الحلول للخدمات الأهم فألاهم، بدلا من الانشغال بملف العشوائيات التي ركزت وسخرت جل وقتها علية منذ صعود المحافظ الجديد اللواء أحمد التركي محافظا للمحافظة، وتركت أهم ملف كان بإمكانها أن تضع يدها علية قبل سواه من الملفات الثانوية الأخرى .

وحسب العديد من السكان فإنهم كانوا يعلقون الكثير من الآمال على المحافظ الجديد لتركيز جل همة في حل أهم ملفين من ملفات الخدمات بالمحافظة ،وهما ملف الكهرباء والماء،ولكن كما بدأ واضحا من تحركات المحافظ وخططة منذ أول يوم هو تركيزه على ملف العشوائيات، وهذا فشل كبير لطاقم المحافظ مع الأسف،  الذين وجهوه في الإشتغال بالملف الذي لايخدم مئات الآلاف في المحافظة .

ويعيش مواطنو "تبن لحج" المسحوقين والمغلوب على أمرهم هذه الأيام على صفيح ساخن ، متزامنا مع انهيار تام لشبكة الكهرباء ، وتقاعس السلطات المحلية والحكومية بتوفير محطة كهرباء لاتقل عن 20 ميجا وات لتغطية الطلب المتزايد على الطاقة في ضل انتهاء المحطة المؤجرة سابقا وخروجها عن الجاهزية بعد أكثر من عشر سنوات من تشغيلها الإجباري وانتهاء عمرها الافتراضي .

يأتي هذا الانهيار المخيف والذي يعد الأسوأ على الإطلاق ،وتقلص زمن تشغيل الكهرباء في المديرية الأكبر الى 3 ساعات في اليوم الواحد،فيما فصل الصيف لم يحل بعد،الأمر الذي دفع بمخاوف مواطني المدينة إلى الواجهة وعبروا عن مخاوفهم ان يأتي الصيف وأزمة الكهرباء في المدينة ماتزال تراوح مكانها ولا بوادر انفراج لها وكأن قيادة المحافظة في وادي آخر لا تعيش مع معاناة الناس .


المزيد في شكاوى وتظلمات
عاقل حارة بالمنصورة : منظمات الإغاثة تتعامل مع أفراد غير مسؤولين لتسجيل الكُشوفات
حضر إلى مقر صحيفة عدن الغد الأخ/ خالد علي أحمد – عاقل بُلوك 35 بمديرية المنصورة، شاكيًا من قيام أفراد غير مسئولين برفع كشوفات أسماء لأسر غير مُستحقه لمنظمات إغاثية
عدن:أسرة بحي القاهرة تشكو اقتحام منزلها من قبل قوات أمنية
حضر الى مقر صحيفة "عدن الغد"   عدد من افراد اسرة المواطن  عبدالله شرف علي  شاكين اقتحام منزلهم من قبل قوة أمنية .   وقالت الاسرة ان قوة أمنية تابعة
مواطن من المنصورة يناشد المحافظ سالمين الاهتمام بالمديرية وحل مشاكلها
حضر الى مقر صحيفة"عدن الغد" المواطن جمال عثمان احمد  مقدما دعوة لمحافظ العاصمة عدن لمعالجة مشاكل مديرية المنصورة.     وقال المواطن في شكواه:نتقدم نحن سكان




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مقتل جندي واعتقال 5 مطلوبين في اشتباكات بين مسلحين وقوة امنية من شرطة القاهرة
وزير في الحكومة يناشد الرئيس هادي
مقهى شهير لمناقشة قضايا انفصال الجنوب يوصد ابوابه عقب انعدام حليب شمالي
وصول قيادي حوثي إلى عدن "صورة"
عاجل : الكشف عن محاولة لاغتيال صلاح الشنفرة
مقالات الرأي
في لقاء ودي اليوم جمعنا  مع الأخ د/عمر عيدروس السقاف رئيس الهيئة الشعبية الجنوبية والاخ د/نجيب الحميقاني
  المجلس الانتقالي الجنوبي يتمسك بمشروع الاستقلال ولم يتخلى عنه وحقق مكاسب إعلامية وسياسية وعسكرية واضحة
  تعيش بلادنا اوضاع متردية في شتى المجالات نتيجة الازمة السياسية التي عصفت بالبلاد واعقبتها الحرب الطاحنة
  بقلم د سالمين الجفري نشط في الهند في منتصف القرن السادس عشر طائفة تدعى «الخناقون» احترف أعضاؤها قطع
  تعرفت على الشهيد محمد صالح طمّاح عن قرب وتحديدا في العام 2010م وكانت البداية في منطقة القدمة بجبال يافع في
كان واضحا من ان تصريحات الاخ وزير الداخلية أحمد الميسري الذي أدلى بها في المؤتمر الصحفي الأخير له والذي ظهر
دعت الحكومة الألمانية أكثر من 10 دول كبرى وإقليمية ذات العلاقة بتقرير مستقبل اليمن لحضور مؤتمر هذا الشهر ولم
الهدف العام لرسالة حملة عدن لدعم العهد المدني لمدينة عدن .. كمفاوض مستقل ..امام اي جهة محلية سياسية او دولية
ــــــــــــــــــــــنبيل الصوفيـــــــــــــــــــــــ متفاجئ جداً أن الشهيد محمد طماح أصبح رئيساً
هناك مؤامرات اكتشفت في الجنوب تستهدف القيادات العسكرية الجنوبية وصلنا لمرحلة كسر العظم بصورة علنية بين
-
اتبعنا على فيسبوك