مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 يوليو 2018 02:59 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الأربعاء 11 أبريل 2018 09:39 مساءً

فيليكس سابون , عملاق الملاكمة الكوبية

لعبة الملاكمة تتمتع بشعبية كبيرة, تحتل المرتبة الثانية بعد البيسبول او كرة القاعدة , دخلت الى كوبا عبر الولايات المتحدة الأمريكية في العقد الاول من القرن العشرين ,في عام 1910 أسس الملاكم التشيلي جون بودينيش أول أكاديمية للملاكمة في هافانا وفي أغسطس عام 1912 تم إقامة أول مباراة في الملاكمة في العاصمة الكوبية هافانا.  بعد انتصار الثورة الكوبية في الأول من يناير عام 1959 كانت منتشرة  ملاكمة الاحتراف ومنذ  19 مارس عام  1962 تم إلغائها وحلت محلها ملاكمة الهواة.

 بعد اعتزال أسطورة الملاكمة الكوبية تيوفيلو ستيفنسون في عام 1988 بعد تعرضه لحادث مروري ترك فراغا في وزن 91 كيلوغرام والذي يعتبر أفضل ملاكم هاو و ثاني ملاكم في التاريخ  حقق ثلاث ميداليات ذهبية أولمبية وهذا الانجاز استطاع ان يحققه أيضا الملاكم العملاق فيليكس سابون والذي حل محله معلنا بداية إنجازات إضافية للملاكمة الكوبية والتي احتلت مكانة متقدمة في التصنيف العالمي في العقود الماضية, الملاكم الكوبي فيليكس سابون في وزن 91 كيلوغرام تميز بخفة الحركة وقوة التسديد وسرعة المناورة في الحلبة كما تمتع بأخلاق رياضية عالية جعلته دوما محط احترام وتقدير كل الرياضيين ولم يتلقى أي انذار طيلة مسيرته الرياضية والتي استمرت لمدة 15 عاما ولم يستغل سقوط أي خصم بل كان دوما يبادر في مساعدتهم وحسب مدربه السيديس ساغاررا بان في اي مشاركة دوليه طرفها فيليكس سابون فان الحصول على الميدالية الذهبية هي شبه مؤكدة , هذا الملاكم خاض 400 مباراة في الحلبات في داخل كوبا وخارجها حقق فيها انجازات من الصعب تحقيقيها وهي مدونة في سجلات الملاكمة الكوبية والعالمية أبرزها تحقيقه لبطولة كوبا عشر مرات كما نال ستة ميداليات ذهبية في بطولات العالم وثلاث ميداليات ذهبية اولمبية في برشلونة عام 1992 واتلانتا في عام 1996 وسيدني في عام 2000 وهي أخر مشاركة اولمبية له قبل اعتزاله النهائي في يناير عام2001 , كوبا تعتبر من أبرز دول العالم الثالث التي احتلت في صدارة الملاكمة العالمية للهواة خلال العقود الماضية ومازالت تحقق انجازات كبيرة حيث سخرت إمكانياتها المادية ووفرت المنشاءات الرياضية ومادة التربية البدنية تعتبر إجبارية, توجد العديد من المعاهد والجامعات الرياضية والتي تساهم في إعداد الأجيال الرياضية في مختلف الألعاب. مدرسة الملاكمة الكوبية التي حققت المئات من الميداليات بألوانها الثلاث في المحافل الإقليمية والدولية والأولمبية وحصول كوبا على المركز الخامس في الألعاب الأولمبية في برشلونة في عام 1992 يعتبر من أهم انجازات الرياضة الكوبية  في تاريخ  مشاركاتها الاولمبية على الإطلاق , حيث حقق الملاكمين الكوبيين سبعة ميداليات ذهبية وميداليتين فضية.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
لا يختلف اثنان على ان الجماهير الرياضية استمتعت بمشاهدة  كاس العالم 2018 في عدن أفضل من اي بطولات سابقة بفضل
إذا تحدثت عن التلال ، فأجمع حروف كل اللغات وضعها في مساحة والبسها كل مقتنيات الشعر والنثر ، لأن الحديث ينصب في
لم يكن مجرد ديربي بين فريقين عريقين بل كان مجموعة كلاسيكو  حضرت فيه المتعة الإثارة المفاجآت الجميلة على
ستكون الديوك الفرنسية في مواجهة نارية في المباراة الختامية وبإعصار كرواتية. انها اعصار قادمة من كرواتيا
هاهي بطولة كاس العالم تصل محطتها الأخيرة بعد شهر من ألمتعه الكروية المصحوبة بكثير من المفاجآت التي كانت
إلقاء الأول يجمع الديوك الفرنسية مع النسور الحمرا نسور المنتخب  بلجيكا بقيادة كان إيدين
وهم منتخب الارغواي ومنتخب السليساو  البرازيل الاول على يد  الديوك الفرنسية. والثاني على يد الشياطين
ما شاهدته في مباراة بلجيكا واليابان فوق مستوى العقل والتوقعات لو تم تكليف الكاتبة الشهيرة اجا ثاكريستي
-
اتبعنا على فيسبوك