مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 21 أكتوبر 2018 06:14 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

كيف تمنع كاميرات أجهزتك من "التجسس" عليك؟

يجب تفادي الضغط على الروابط المشبوهة
الثلاثاء 10 أبريل 2018 05:47 مساءً
(عدن الغد)سكاي نيوز عربية

مع تطور تقنيات القرصنة الإلكترونية والخروقات التي قد تحدث في أنظمة التشغيل للأجهزة الذكية، باتت الكاميرا المرتبطة بتلك الأجهزة أحد أهم وسائل التجسس على أصحابها دون علم منهم.
فيما يلي بعض الإجراءات التي قد تساعدك على حماية نفسك من المحاولات الخبيثة:

- بالإمكان تغطية كاميرا الكمبيوتر المحمول بشريط معتم مزدوج ولكن ذلك الشريط قد يترك آثارًا على عدسة الكاميرا لذا يمكنك استخدام غطاء الكاميرا المغناطيسي والذي ينزلق ليغطي العدسة في حالة عدم استخدام الكاميرا.

- إغلاق الكمبيوتر تمامًا في حالة عدم استخدامه وتوجيهه نحو الحائط عند تركه لمدة بسيطة ثم العودة إليه، كما ذكرت "البوابة العربية للأخبار التقنية".

- تفادي الضغط على الروابط المشبوهة أو تحميل المرفقات مجهولة المصدر، وعدم فتح رسائل من أشخاص مجهولة، وكل ما عليك في حالة استلام مثل هذه الرسائل هو التخلص منها على الفور، فمثل هذه الرسائل تدخل ضمن طرق المهاجمين لاختراق كاميرات الويب، وينطبق ذلك على الإعلانات التي تتلقاها على مواقع وتطبيقات التواصل الاجتماعي.

- لا تغني أي من هذه الإجراءات عن انتقاء برنامج مضاد للفيروسات، فهو بمثابة الحارس الخاص الذي يتصدى إلى أي هجوم بل ويحطم الفيروسات تمامًا.

- إذا كنت من مستخدمي أجهزة ماك، يمكنك تحميل تطبيق OverSight المجاني، فهو يتيح لك معرفة إن كانت كاميرا الويب تعمل. وإلى جانب مراقبتها للكاميرا والميكروفون، تخبرك بالتطبيق الذي يستخدمها حاليًا، بحسب ما ذكرت "البوابة العربية للأخبار التقنية".

- إذا كنت من مستخدمي الويندوز، فعليك تنزيل تطبيق Who Stalks My Cam لمعرفة ما هو التطبيق الذي يستخدم الكاميرا. وتُظهر قائمة “Webcam Events” أحدث محاولات الوصول إلى كاميرا الويب، كما يتميز التطبيق بإمكانية إعداد قواعدك الأمنية الخاصة. إلا أن نقطة ضعف هذا التطبيق هي عدم مراقبته للميكروفون.

وفي النهاية عليك أن تكون مستخدمًا حذرًا وألا تندفع وراء الإعلانات الخيالية والرسائل غير الواقعية كالتي تعدك بأموال ومكاسب وأرباح وغيرها من أدوات الجهات الاحتيالية لجذب ضحاياها.


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
أمّن "ملاحظاتك" في آيفون واستخدم Touch ID
يلجأ الكثير من مستخدمي #التطبيقات التي تتضمن بيانات مهمة أو حساسة إلى تأمينها باستخدام رمز المرور، ولكن في الكثير من الأحيان ينسى المستخدمون هذا الرمز، لذا يجب
ميزتان قادمتان لتطبيق واتس آب قريبا
يستمر تطبيق واتس اب المملوك لشركة فيس بوك فى اختبار العديد من الميزات الجديدة فى تطبيقه ضمن الوضع التجريبى، وحديثا رصد المطورين اثنين من المزايا الجديدة فى التطبيق
ميزة "صورة داخل صورة" تصل لمستخدمى يوتيوب قريبا
تتيح ميزة عرض الصور داخل تطبيق يوتيوب للشخص تصفّح محتويات أخرى أثناء مشاهدة مقاطع الفيديو عبر الإنترنت، وهذه الميزة موجودة منذ فترة لمستخدمى iOS و Android، ويتم




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : وفاة الفنان التمباكي بمستشفى الجمهورية
عاجل : قوة مسلحة بميناء المعلا تمنع نائب وزير الصناعة ومدير المؤسسة الاقتصادية من ارسال معونات اغاثية لاهالي المهرة
لماذا تراجع الرئيس هادي عن تعيين الميسري رئيسا للحكومة الشرعية؟!!
اعتقال مغترب من يافع بسبب منشور على الفيس بوك
عاجل | إنفجار عنيف يهز العاصمة عدن "تفاصيل"
مقالات الرأي
بعد شد وجذب طوال 18يوم كانت النهاية الدراماتيكية والمأساوية للصحفي السعودي المعارض جمال خاشقجي داخل مبنى
  بقلم / زبين عطية : منذ عودته الى محافظة شبوة ( مسقط راسه ) كرس وقته وجهده وفتح صدره وقلبه ومنزله لإستقبال
  -لم أستوعب حتى هذه اللحظة الخبر الذي تنامى إلى مسمعي بأن تم أغتيال القائد البطل صدام خالد في حدود قعطبة
ليست الخمور المضروبة أو المنتهية الصلاحية وحدها كما يشاع وقد أودت ب17ضحية بينهم الساخر ( التنباكي) الذي يعيش
  احتفالنا السنوي بثورة اكتوبر هو احدى اشكال التعبير الجماهيري عن فخرنا واعتزازنا بأحد اعظم الانجازات
تسارع الأحداث حول القضية المحورية الحالية أعلاميا ودوليا من قبل الدول الكبري  بخصوص ما حدث لجمال
المتقاعدون هم اولئك الذين افنوا معظم حياتهم واجمل سنوات اعمارهم في خدمة وبناء هذا الوطن ... وهم الذين بذلوا
اذا كان هناك من يهتم لأمر الرئيس هادي ومشروعيته وسلطته على الاقل في الجنوب المحرر ، فأن اهم مهمه وطنيه حالياً
كل مبلغ يتم دفعه لتعزيز العملة اليمنية لا يسوى شيء ولا يحل مشكلة تدهور العملة.. يجب اتخاذ جملة من الإجراءات
  لعل البعض يتساءل عن سبب انتشار  الخمور و المخدرات مع ضررها الواضح وأقول: إن لانتشارها أسباب عدة منها
-
اتبعنا على فيسبوك