مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 20 سبتمبر 2018 03:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

نيويورك تايمز: حملة ترامب حصلت على بيانات 50 مليون مستخدم لفيسبوك دون إذن

الاثنين 19 مارس 2018 05:05 صباحاً
( عدن الغد ) متابعات :

كشف تقرير لصحيفة نيويورك تايمز، أن شركة تدعى "كامبريدج أناليتيكا"، حصلت بشكل غير قانونى على بيانات 50 مليون مستخدم لموقع "فيس بوك"، دون إذن مالكى هذه الحسابات، ويُزعم أن هذا تم إجراؤه فى الانتخابات النصفية لعام 2014، حيث تلقت الشركة استثمارات بقيمة 15 مليون دولار من الجمهورى روبرت ميرسر، كما جذبت الشركة اهتمام ستيفن بانون مستشار ميرسر، بعد وعودها بتطوير طريقة لتحديد سمات الشخصية للناخبين الأمريكيين وإرشادهم إلى التصويت الجمهورى.

 

وتستند مقالة التايمز على المعلومات التى حصلت عليها من الوثائق ومن موظفى شركة كامبريدج السابقون وشركائهم، إذ كانت الشركة قادرة على إنشاء واحدة من أكبر عمليات تسريب البيانات فى تاريخ "فيس بوك"، وهو الأمر الذى سمح لها بصقل نظامها فى الوقت المناسب من أجل الجمهوريين لاستخدام البيانات التى تم الحصول عليها بشكل غير قانونى، للعمل على الحملة الرئاسية للرئيس دونالد ترامب فى عام 2016.

 

وما زالت كامبريدج تتحكم فى هذه البيانات، ولم يعلن موقع "فيس بوك" بعد عن سرقة هذه البيانات، وكما تبين فإن كامبردج تقول إنها دفعت مقابل الحصول على هذه البيانات من الباحث الذى أدعى أنه كان يجمعها لأسباب أكاديمية، وتم إيقاف الباحث، وهو أمريكى روسى يدعى ألكسندر كوجان، من استخدام الموقع، جنبًا إلى جنب حظر شركة كامبريدج أناليتيكا والمؤسس المشارك الثانى كريستوفر ويلى.

 

ونفى ألكسندر نيكس، الرئيس التنفيذى لشركة كامبردج، الحصول على بيانات "فيس بوك"، واستخدامها خلال جلسات الاستماع السابقة، ومع ذلك فقد غير أقواله فى تصريح إلى الصحيفة، على الرغم من أنه ألقى باللوم على الباحث كوجان، وقال أيضًا إن البيانات حذفت قبل عامين، مما يتناقض مع تصريحات آخرين على دراية بالقصة.

 

البيانات التى استخدمتها كامبريدج أناليتيكا جاءت من تطبيق أنشأه "كوجان" الروسى الأمريكى، الأستاذ السابق فى علم النفس بجامعة كامبريدج، والذى كان على دراية بتطبيق مشابه تم تصميمه بواسطة مركز Psychometricsالتابع للجامعة، والذى يستخدم "اللايك" التى يضعها مستخدمو "فيس بوك" لاكتشاف السمات الشخصية لمستخدمى وسائل التواصل الاجتماعى، وتم استخدام المعلومات بواسطة حملة ترامب لاستهداف بعض الأشياء مثل الإعلانات الرقمية وطلبات جمع الأموال، كما تم استخدام البيانات لمعرفة أين يجب أن تنفق الحملة 5 ملايين دولار فى الإعلانات التلفزيونية.


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
تويتر تُعيد الخط الزمني “التايم لاين” لشكله السابق تبعًا لوقت التغريدات
عندما بدأنا استخدام تويتر، كانت التغريدات تُعرض بشكل متتالي بناءً على وقت نشرها لتظهر كالخط الزمني الحقيقي، لكن بشكل مفاجئ قامت تويتر بتغيير ذلك قبل عامين
دعوى قضائية ضد سامسونج بعد انفجار هاتف "جلاكسى نوت 9 " داخل حقيبة سيدة
قاضت امرأة شركة سامسونج بسبب هاتف "نوت 9" الجديد، إذ ادعت أن هاتفها الذكى "اشتعلت فيه النيران"، ويأتى ذلك بعد عامين فقط من معاناة الشركة الكورية الجنوبية من أزمة
هواوي تؤكد "صفعتها" لآيفون: هاتفنا الصاروخي خلال أيام
استعرض فيديو تشويقي لقطات لهاتف هواوي من نوع "ميت 20"، والذي سيمثل عند إطلاقه المرتقب في أكتوبر المقبل، تهديدا للهواتف الجديدة التي كشفت عنها شركة أبل هذا


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
اعلانات جنسية بشوارع عدن
محلات عدن ترفض العصيان المدني (صور)
عاجل : اعتقال قيادات من حزب الاصلاح بيافع
عاجل : الهلال الاحمر الاماراتي يقول انه سيتكفل بتوفير الزي المدرسي لطلاب المدارس المحررة
تفاصيل مقتل ناشط إصلاحي بعدن.. ما هي صلة قرابته بهادي؟
مقالات الرأي
المتابع لما يدور في بلادنا اليوم من توقف للعملية التعليمية، سيعلم أن المحافظات المحررة من الحوثي وأدواته،
تشهد إدارة معاشات وتأمينات محافظة أبين في أروقتها صراعا كبيرا للمنافسة على أحتلال المركز الأول كأفضل إدارة
أسوأ ما يكون عندما تكون لديك حقوق ومطالب عند الغير وتريد استيفائها منه ، إلا أن ذلك الغير يكون هو المتسلط على
------------------------------- مازن حنتوش ----------------- كان يعيش في اواخر ايامة في مدينة صنعاء الجميلة وكان ياوي أذا ما أحس
هل تخلى المذهب الشيعي عن صعدة ام كانت مجرد شماعة ، والهدف حضرموت ونفط اليمن  هل تحول المذهب الشيعي إلى شركة
تحدثتُ قبل أيام ، وفي نفس صحتي في الفيس بوك عن إيقاف الباخرة ( آنا بولس)  عن تحميل النفط الخام من ميناء رضوم
  المتابع لتصريحات مسؤولو المجلس الانتقالي يجد حجم التناقضات والمفارقات بين الحين والأخر، ما ان يدلي
تتسم السنوات اللاحقة لعام 2011م بالضبابية والضحك على الدقون وتفشي المسخرة  لأن الملعوب الاستخباري الخارجي
في بعض القضايا عندما يأتي التحليل والقراءة أو التعليق من العوام محفوفاً بمفردات وأحكام وتقييم لغة الشارع،
  اكتئب أحيانا، وفي اكتئابي أكره كل شيء.! أكره ذاتي.. اصدقائي.. حتى الوطن أكرهه.! أكره أن يناديني أحدهم
-
اتبعنا على فيسبوك