مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 01:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

لجنة شهداء وجرحى أبين .. مأساة ولدت الإبداع في العمل الإداري

الثلاثاء 13 مارس 2018 07:33 مساءً
ابين (عدن الغد) خاص:

كتب / نبيل ماطر

لازالت جميع الجبهات مشتعلة وكل يوم نستقبل شهيد او جريح فهم استشهدوا أو جرحوا وتركوا خلفهم أسر من الأطفال والنساء والشيوخ وهناك أمور كثيرة متعلقة بالشهيد من متابعات لتثبيت حقوقهم في الوزارات والمؤسسات الحكومية فتواجدت إرادة الخيرين بقيادة الدكتور عبدالله ناصر السعدي رئيس لجنة شهداء أبين الذي سخر وقته وجهده لتثبيت مستحقات شهداء وجرحى محافظة أبين في ظل صمت مطبق من قبل السلطة المحلية ووقوفهم موقف المتفرج كون الشهداء والجرحى ينتمون إلى أبين وهذا شرف للقيادات في المحافظة كون الشهداء ينتمون إليها .

يجب على أصحاب القرار معالجة كافة الاحتياجات والمتطلبات المتعلقة بها الذين لا زالوا إلى يومنا هذا يتكبدون الأمرين فهم يعملون ليل نهار ويتحملون كافة المصاعب التي لا طاقة لهم بها كونه لا تتوفر الميزانية التشغيلية ولا الأدوات الغرطاسية ولا التغنيات من الأجهزة كالكمبيوتر وتبعاته وغيرها من الاحتياجات الأساسية في العمل الإداري للجنة الشهداء فبرغم من كل هذة النقوصات إلا إن اللجنة استطاعت العمل بإمكانيات بسيطة جدا وتثبيت واستخراج مستحقات الشهداء و الجرحى والكل يعلم ان المتابعات والتنقلات بحاجة إلى ميزانية تشغيلية لإنجاح العمل .

فلجنة شهداء عدن تم توفير لها الميزانيات التشغيلية والأجهزة الحديثه فعلآ لديمومة توفرت في لجنة أبين فتجد عملهم منظم ومرتب الجميع أشاد بذلك فهم عملوا على تثبيت الحقوق عبر مندوبيها في المديريات كلاستاذ مهدي محمد سالم البطاني مندوب مودية والأستاذ ناجي عبدالله صالح مندوب مديرية الوضيع والأستاذ احمد عبادي حلبوب مديرية خنفر والأستاذ احمد الجفري مديرية لودر وهم يعملون بوتيرة عالية بتوجيهات صاحب الصدر الرحب صاحب الابتسامة العريضة المنسق العام لشهداء و جرحى أبين الأستاذ جمال الميسري ونائب المنسق العام عبدالرحمن العبادي مندوب المحور .

لترتفع المناشدات لمحافظ أبين اللواء الركن ابو بكر حسين سالم بالنظر إلى لجنة الشهداء والالتفاف إليهم وتسهيل وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بالعمل والنظر للمديونية التي اثقلت كاهل أعضاء اللجنة من سكن ومواصلات وتغذية فعلأ هذة مأساة تعيشها لجنة الشهداء والجرحى وهذه المأساة ولدت الإبداع في العمل الإداري.


المزيد في أخبار وتقارير
مديرة المرأة بوزارة الاعلام تلتقي بعدد من الاعلاميات في عدن
التقت مديرة عام المرأة بوزارة الإعلام الاستاذة/شهيره خالد..بعدد من إعلاميات قناة عدن واليمن واذاعة لحج في العاصمة عدن.وتحدث الحاضرين عن لقاء موظفي قناة عدن بوزير
نائب وزير السياحة يبعث برقية عزاء ومواساة لأسرة الشهيد طماح
بعث نائب وزير السياحة الأستاذ محمد حسين الدهبلي برقية عزاء ومواساة لاسرة فقيد الوطن اللواء الركن محمد صالح طماح رئيس هيئة الأستخبارات العسكرية والأستطلاع والذي
شرطة البساتين تقبض على عصابة مسلحة حاولت البسط على ارض خاصة بجعوله
في أطار جهودها الامنية الجبارة في مديرية دار سعد ، شرطة البساتين تتمكن من القبض على افراد عصابة مسلحة كانت تحاول البسط على ارض خاصة في الخط العام لمنطقة جعوله . وفي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
عاجل - مصدر بوزارة الداخلية : الخلية التي تم ضبطها لاصلة لها بهجوم قاعدة العند
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك