مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 مارس 2019 09:13 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الثلاثاء 13 مارس 2018 03:45 مساءً

باقي بسطات القات...!

قامت جهات الاختصاص بالعاصمة المؤقتة (عدن) بحملة إيجابية لإزالة الاكشاك والفرشات العشوائية في مديرية الشيخ عثمان وبعض المديريات الاخرى..

وبهذه الخطوة الجبارة تنفست مدينة عدن وانسابت حركة المرور في الشوارع المستهدفة من الحملة...وهذا العمل الإيجابي يجعلنا نقف إحتراماً للجهات المسؤولة التي بادرت لإزالة العشوائيات التي تسببت في خدش جمال مدينة عدن..

ونريد من هذه الجهات ان تستكمل مابدأته من الخطوات الإيجابية وتتجه صوب بسطات بيع القات لإزالتها فهذه البسطات تسببت في تعطيل حركة المرور للسيارات والمارة على حد سواء ....وتسببت كذلك في اختناق الشوارع إضافة الى تشويه وجه مدينة عدن الحضاري والمشرق ..وحولت الشوارع المحيطة الى مكب للاكياس البلاستيكة وبقايا هذه الشجرة المضرة التي تعاني من اضرارها المادية والصحية الكثير من الاسر..
وكانت سبباً كذلك في تفكيك الروابط الاسرية..

فنتمى ان تتحرك الجهات المعنية صوب هذه البسطات لإزالتها وتخصيص اماكن لبيع هذه الشجرة التي لايستطيع متعاطوها الاستغناء عنها على ان تكون هذه الاماكن في اطراف المدينة حتى لاتعيق الحركة المرورية.!!!!
والذي ندعوا من الله ان يزيلها من على ارض اليمن شماله وجنوبه لنتخلص من مشاكلها وبلوتها انه سميع مجيب.

تعليقات القراء
307538
[1] الجنوب العربي الفيدرالي قادم قادم قادم رغم أنف المحتل اليمني البغيض، والأيام بيننا يا بويمن.
الثلاثاء 13 مارس 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
مصدر الإرهاب ابويمن وأحزابهم و في مقدمتها حزب الاصلاح اليمني الاخونجي الارهابي المتطرف العدو للعالم الحر المتحضر، كما أن لا ننسى كل المستوطنين اليمنيين بدون استثناء من صغيرهم إلى كبيرهم من قديمهم وحديثهم، هم الارهاب القاتل للجنوبيين، هم الشر هم الخلايا النائمة هم أذرع الارهاب اليمني وأدواته ولابد من التخلص منهم بأي طريقة لأجل إحلال الأمن والاستقرار في الجنوب العربي وعاصمته عدن. >>>>>>>>>> لا يوجد شيئ اسمه القاعدة و لا داعش ولا غيرها هذه مجرد تسميات وهمية وإفتراضية للأذرع الارهابية الحقيقية لتنظيم الأخوان المسلمين الارهابي المتطرف العدو للعالم الحر المتحضر.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
تعرض المعلمون مع مدخل القرن الحادي والعشرون وفي أول أعوامه للإهمال والتفريط في حقوقهم ومعالجة قضاياهم وبدأت
في حادثة من حوادث العهود الماضية عندما كان أبناء خولان وهمدان وغيرهم يغزون  المناطق الوسطى وغيرها هاهي
يظل زعماء الامة العربية لايسوون شي امام ادنۍ مواطن غربيفي نظر زعماء الغرب وكذالك شعوبهم فهم مجرد ادوات يتم
لم يكن فخامة الرئيس القائد المشير عبدربه منصور هادي قائداً عادياً, بل كان ولا يزال قائداً استثنائياً, قائداً
هناك عبارة أمريكية تقول (بأن الشخص .. أي شخص هو بطل الرواية الخاصة به) !؟ ومع أن  هذه روايتي هنا, ولكن لا اريد
كم حذرنا وكم نصحنا من الاعلام الذي تديره المخابرات التركية بمساعدة دويلة قطر ضد التحالف العربي بقيادة
لقد اجبرني العميل عيسى العذري على الخروج عن صمتي بعد ان انقطعت عن الكتابة لمدة اسابيع بسبب ضغوطات خارجه عن
الوطنية تُعْرَفُ بالفخر القومي ، هي التَعَلُّقُ العاطفي والولاء لأُمةٍ محددة بصفة خاصة واستثنائية عن
-
اتبعنا على فيسبوك