مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 أكتوبر 2018 12:03 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

بعيد الحب.. رائحة الورد تفوق رائحة البارود في عدن

الأربعاء 14 فبراير 2018 10:32 مساءً
( عدن الغد ) إرم نيوز :

يأبى أبناء العاصمة اليمنية المؤقتة عدن الاستسلام لللظروف الأمنية والاقتصادية التي خلفتها الحرب، من خلال إصرارهم على التعلق بأسباب البهجة والسعادة، عبر الاحتفال بيوم الحب الذي طغت فيه رائحة الورود على رائحة البارود.

 

ويرتدي شباب وفتيات عدن، لا سيما طلاب وطالبات الجامعات، في هذا اليوم الملابس ذات اللون الأحمر، وهو اللون الذي تتميز به هذه المناسبة، كشكل من أشكال الاحتفال.


هدايا عيد الحب

توضح سمية صلاح، وهي طالبة في جامعة عدن مستوى ثالث، وتملك معرضًا لبيع الهدايا وصنع باقات الورد في مدينة التواهي بعدن، أن ثمة إقبالًا كبيرًا وملحوظًا من الزبائن لشراء الهدايا المختلفة في هذا اليوم، لا يتكرر في الأيام الأخرى من السنة.

 

وتضطر سمية يوم عيد الحب للبيع عن طريق الحجز المُسبق، حيث تقوم بإشعار زبائنها قبيل حلول عيد الحب، عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، أو تلك المجموعات التي أنشأتها لزبائنها على (الواتساب)، بضرورة الحجز المُسبق لمن يريد شراء الورد أو الهدايا في هذا اليوم.

 

وتقول سمية في حديثها لـ “إرم نيوز”: “خلال السنوات الماضية يشهد معرضي، في مثل هذا اليوم إقبالًا شديدًا من قبل الزبائن، ويتسبب ذلك بازدحام كبير، ويتم شراء الهدايا وباقات الزهور جميعها، في الوقت الذي يتوافد فيه الزبائن للشراء”.

 

وتوضح في سياق حديثها: “وبفضل الله، تتوسع شهرتي يومًا عن يوم، ويزداد المقبلون إلى معرضي، لذا وجدت لنفسي طريقة هذا العام، وهو البيع عن طريق الحجز المُسبق فقط، لكيلا أتعرض للإحراج من نفاد الكميات والطلب الكثير عليها، فضلاً عن تلافي الازدحام في المعرض كما حدث في السنوات الماضية”.

 

وتشير سمية إلى أنه “وبالرغم من الوضع السيئ، الذي تشهده البلاد على كافة مناحي الحياة، لاسيما في الجانب الاقتصادي، إلا أن الكثير من أبناء عدن يحرصون على الاحتفال بمثل هذه المناسبات، ويسارعون بشراء الهدايا”.

 

ولفتت سمية صلاح إلى أنه لا يقتصر زبائنها على الفتيات فقط، بل إن زبائنها من كلا الجنسين.

 

ومن الهدايا التي يكثر الطلب عليها، من قبل الزبائن، بحسب سمية، أكاليل الزهور التي تقوم بتشكيلها من خلال تصميم باقات فريدة ومتنوعة.

 

وتقوم سمية بتصميم باقات من الورد الطبيعي والصناعي، وذلك حسب الطلب، حيث تقول: “أقوم بصنع أكاليل الزهور سواءً الورد الطبيعي أو الصناعي، ومن أنواع الورود المرغوبة بكثرة هي الورود الشبيهة بالطبيعية، لما تتمتع به من شكل وملمس مُقارب من الورد الطبيعي، وتتيح للزبائن الاحتفال فيها لوقت أطول”.

 

 


المزيد في أخبار وتقارير
بالآلآف.. الأمم المتحدة تعلن عدد الأسر التي نزحت من المهرة جراء الإعصار “لبان”
قال تقرير أممي، اليوم الخميس، إن أكثر من ثلاثة آلاف أسرة يمنية في محافظة المهرة، نزحوا جراء الإعصار “لبان”.   وبحسب تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون
رئيس الوزراء َ: تحسين الوضع الاقتصادي في مقدمة أولويات الحكومة
قال رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، اليوم الخميس، إنه وضع أمامه جملة من الأولويات والمهام، وفي مقدمتها التركيز على الوضع الاقتصادي وتوفير الخدمات للمواطنين،
البخيتي: الهجوم على حميد الأحمر غير مبرر ومن حقه المنافسة حتى على رئاسة الجمهورية
انتقد الكاتب والسياسي علي البخيتي، الهجوم "غير المبرر"، على القيادي بحزب التجمع اليمني للإصلاح حميد الأحمر، وذلك بعد الانتقادات التي وجهت للأخير على خلفية اعتراضه


تعليقات القراء
302856
[1] الحب له معنی خاص للحضارم
الخميس 15 فبراير 2018
بن يحيى | اعالي الجبال
عيد الحب تقليد لا يرتبط لعدن حتی ايام حكم الانجليز لعدن . فعادات عدن كلها مفعمة بالحب وفي احلك الظروف وعلی مدار الايام . فمثلا في كل خميس خاصه تباع في اسواق عدن الرياحين الفل والكاذي والمشموم وغيرها حتی ان هذه الروائح الزكية فجرة قريحة الشعراء فغناء المغنون اغانيهم الرومنسية لهذه الليال الاسبوعية وليس السنوية لغرض التجارة. فاسألوا قدماء ساكني عدن انها سباقة في الاشياء الجميلة فهنيئا لها ولساكنيها الحب الدائم.

302856
[2] الحب له معنی خاص للحضارم
الخميس 15 فبراير 2018
بن يحيى | اعالي الجبال
عيد الحب تقليد لا يرتبط لعدن حتی ايام حكم الانجليز لعدن . فعادات عدن كلها مفعمة بالحب وفي احلك الظروف وعلی مدار الايام . فمثلا في كل خميس خاصه تباع في اسواق عدن الرياحين الفل والياسمين والكاذي والمشموم وغيرها حتی ان هذه الروائح الزكية فجرة قريحة الشعراء فغناء المغنون اغانيهم الرومنسية لهذه الليال الاسبوعية وليس السنوية لغرض التجارة. فاسألوا قدماء ساكني عدن انها سباقة في الاشياء الجميلة فهنيئا لها ولساكنيها الحب الدائم.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
سياسي يمني يكشف قرب الإعلان عن حكومة يمنية مصغرة
توضيح هام حول منخفض جوي بعدن
البخيتي: الهجوم على حميد الأحمر غير مبرر ومن حقه المنافسة حتى على رئاسة الجمهورية
الرئيس الأسبق لليمن الجنوبي يطالب بوقف الحرب وتشكيل مجلس رئاسة وحكومة وفاق وطني
العثور على جثة شخص بين عدن وابين
مقالات الرأي
-المصيبة عندما يكون الثائر والمقاوم مناطقي. والمصيبة تكبر عندما يكون مناطقي ومثقف. إلى هنا ويمكن إصلاح الخلل
إنها ليست سُعاد التي تغنى بها المحضار وأضناه البحث عن طريق الوصال بها . سعاد التي ننشدها اليوم هي معشوقة كل
مهما تعاظمت بؤر الفساد أو هيمنة الإفراد او الجماعات او قويت شوكة المتنفذين لابد من حضور يوم اسود يقتحم الجميع
خبر صادم ومفجع تناقلته وسائل الإعلام المختلفة تفيد بمصرع تسعة شبان بمحافظة عدن بسبب تعاطيهم خمر بلدي مضاف
استقبال تعيين الدكتور معين كرئيس وزراء جديد اختلف بين نخب الشمال والجنوب، أو الغالبية منهم، وكذلك بالنسبة
نسمع اليوم صخباً وجعجعة ونياحاً على رئيس مجلس الوزراء السلف الدكتور الوطني المخلص أحمد عبيد بن دغر وتخوف من
عندما يغير الأفراد والمؤسسات اسماءهم فإن حقوقهم المسجلة باسمهم السابق يكون فيها اشكالية حقوقية , مالم ينص
  اقالة رئيس الحكومة د أحمد بن دغر واحالته الى التحقيق بقرار رئاسي قبل يوم امس يميط اللثام عن صفقة بين
درجة الخيرية من الدرجات العظيمة للإنسان ولا يصل اليها ولا يهتدي طريقها الا القلة القليلة ممن وفقه الله
لم أعرف اسم رئيس الوزراء الجديد ولا صورته، سوى من بعض الظهور المتواضع أثناء جلسات ما عرف بالحوار الوطني في
-
اتبعنا على فيسبوك