MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 26 فبراير 2018 02:17 صباحاً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

استطلاع : البطاقة التموينية الخاصة بالغاز بين مؤيد ومعارض .. والبكيري يقول ستضبط حصة المديرية من الغاز

الجمعة 09 فبراير 2018 06:11 مساءً
طور الباحة (عدن الغد) خاص :

نظراً للتلاعب الذي كان يحصل في أسعار واختفاء أسطوانات  الغاز  في محلات بيع الغاز بمديرية طورالباحة مما حذا  بقيادة السلطة المحلية ممثلة بالمدير العام المديرية  أ.عبدالرقيب البكيري ومكتب التجارة والصناعة على اتخاذ عدة خطوات منها ضبط التسعيرة وإلزام جميع وكلاء الغاز  بتسعيرة واحدة للبيع  بسعر  1900 ريال .

ولكن ورغم ذلك ظهرت شكاوي من بعض المواطنين  من بعض الوكلاء الذين يفتعلوا أزمات من خلال أخفاء بعض الكميات من الأسواق  لبيعها في مديريات أخرى بأسعار مضاعف عن السوق بطورالباحة ..

 

وبعد عمل وجهد كبير بذله مدير قسم الرقابة بمكتب التجارة والصناعة ا. توفيق زلوبة في عملية مراقبة الكمية والتي كانت تختفي من بعض المحلات ونظرا لشكاوي المواطنين على بعض التجار الذين كانوا يفتعلوا الأزمات من خلال قيامهم بعملية اختفاء الكمية من السوق ..

مما حذا بالسلطة المحلية ومكتب التجارة والصناعة بالمديرية بعمل بطاقة تمؤينية بعدد الكمية المخصصة المديرية من محطة الغاز  تكون بيد المستفيد يأخذ بها من أي محل غاز تحمل رقم واسم المستفيد وكذلك تحدد التسعيرة حيث يحصل عليها المستفيد من مكتب التجارة والصناعة وتعمد من السلطة المحلية بالمديرية ..

وعلى ضوء ذلك نزلنا إلى سوق المديرية وبعض محلات الغاز لنتعرف على آراء الناس حول هذه الخطوة التي اتخذتها السلطة المحلية ممثلة بالبطاقة التموينية في عملية الحصول على الدبة الغاز فوجدنا عامة الناس بين مؤيد ومعارض لهذه الفكرة وكلا طرح ملاحظاته وآراءه ..

 

أ. احمد الزعوري عضو المجلس الانتقالي قال خطوة ممتازة وجهد جبار تشكر عليه السلطة المحلية وكما قال تبارك هذه الخطوة والتي ستضمن عدم اختفاء مادة الغاز وستعمل على ضبط التسعيرة .والأخ / أحمد محمد سعيد أحد سكان منطقة الهاجرية القريبة من عاصمة المديرية الذي كان  متحدثا عن أهالي قريته ناقلا انطباع جيد حول كل الإجراءات التي اتخذتها السلطة المحلية حيث قال /  أخي العزيز من خلال جلوسي مع بعض أهالي قرية الهاجرية افاد وبقناعة تامة إن الأمور تسير على ما يرام  وممتازة  وبالنسبة لسعر الغاز والبطاقة التموينية  حامدين الله وإذا استمر على هذا الحال نعمة شاكرين جهود السلطة المحلية في ذلك , وأضاف قائلا لقد كان المواطنين ما يحصلوا على الغاز حتى  ب 4000 ريال ...

 

والقيادي في مقاومة حيفان رضوان العجهام قال خطوة ممتازة وستعمل على محاربة اختفاء الغاز الذي كثير ما عانينا منه في الفترات الماضية ولكن هناك سلبيات ان شاء الله تعمل السلطة المحلية على تلافيها منها بعض الأسر كبيرة لا يمكن ان تكفيه دبة غاز بالشهر  والبطاقة مقيدة على شهر مثلا وعندما يخلص على تلك الأسرة الغاز أصحاب المحلات ما ترضى تبيع عليه إلأ بالبطاقة التموينية  والبطاقة تتأخر لا يحصل عليها  إلا بعد شهر من شراءه للدبة الأولى..

 

وأ. عبد الوهاب  عابد قال الخطوة ممتازة ولكنها لم تكن شاملة لكل المناطق من المديريات المجاورة بحيث وأنهم لا يحصلوا على الغاز إلا من سوق طورالباحة.. لهذا يجب على قيادة السلطة  النظر في ذلك ..والأخ / زين الصالحي صاحب محل الكترونيات  تبارك هذه الخطوة ونتمنى ان تستمر..

 

وهناك العديد من الآراء المختلفة وخاصة الذين لم يوضحوا أسباب رفضهم لهذه الخطوة مكتفين بكلمة واحدة حيث قالوا بأنهم يراهنوا عليها بأنها فكرة فاشلة حسب زعمهم في أرآهم..

 

وبدوره مدير عام المديرية  قال من خلال البطاقة التموينية التي ستحد من عدة ظواهر كانت تمثل لنا مشاكل ونتلقى عدة شكاوي من المواطنين على ارتفاع الأسعار والبعض يقول الغاز اختفاء على المديرية ويباع بأسواق مجاورة المديرية..

ولكن هذه البطاقة ستقيد التاجر من التلاعب بكمية المديرية من حصة الغاز .

 

من / جلال السويسي


المزيد في ملفات وتحقيقات
الناشط الحقوقي الجنوبي أنيس جمعان يفتح ملف فتوى الديلمي بشأن استباحة دماء الجنوبيين
في إطار سلسلة فتح الملفات الحقوقية الجنوبية الناشط الحقوقي الجنوبي القاضي أنيس صالح جمعان يفتح ملف فتوى وزير العدل الأسبق عبدالوهاب الديلمي الصادرة أثناء الحرب
أوكسفام..مشاريع لبناء الانسان ..ودعم نبيل ..ونجاح عانق السماء
تقرير: علي عمر الهيج   توطئة جاءوا من الشرق والغرب.. حملوا حقائب السفر واجتازوا المحيطات والبحار وتحملوا عناء السفر..تركوا الاهل والاحباب ثم شدو الرحال بين اصقاع
الأغنية اليمنية .. و(قراصنة الإبــداع)
كـثـــير من فنانينا ومبدعينا الكبار( تسرق وتنهب ) أعمالهم أروع أغانيهم وقصائدهم وتبث في الفضائيات العربية دون الإشارة إلى مصادرها ومنابعها الأصلية، تقوم شركات




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالفيديو : قيادي مؤتمري مقرب من صالح يغادر عدن ويعتذر للجنوبيين.. ماذا قال؟
منع مدير عام البريقة من دخول مبنى السلطة المحلية واليزيدي يوجه نداء عاجل للاهالي
داعش ينشر صور منفذي الهجوم الانتحاري بجولد مور
وكالة روسية: لجنة سعودية تكشف عن أكبر عملية فساد عسكري في مأرب
هل وصلت لاجئات سوريات الى سواحل ابين؟
مقالات الرأي
عندما كنا نشكو من الاحتلال أو نصف الجنوب بالمحتلة خاصة بعد حرب صيف عام 1994م تلك الحرب التي جسدت واقع الأمر
لربما إن هناك من لا يدرك بأن هيئة مصلحة موانئ حضرموت و وزير النقل السابق (الحالمي ) بالإضافة إلى السياسية
  الأخطاء التي تُــرتكب باسم مكافحة الارهاب بعدن لا تلغي حقيقة أن هناك إرهاب يتم تمويله والتحكم به لأغراض
حيث قال الحبيب ..  الجنوب .. صومعتنا جميعا يجمعنا مهما اختلفنا في الاراء والآليات اما على الاهدف فنحن
  بدرجة رئيسية يعتمد الممولين الداخليين والخارجيين للصراع في اليمن على النعرات المناطقية ، وبدرجة أقل على
علي عمر الهيج   في البلدان التي تحترم عقول مواطنيها لا يستطيع مسؤول يدلي بتصريح حول بناء مشروع معين الا اذا
اي متابع يعرف ان يسران المقطري بات في اعلى قائمة اهداف الجماعات الارهابية لانه حقق نجاحات مشهودة في مكافحة
محمد عبدالله الموس. تعرض مقر المجلس الانتقالي الجنوبي إلى هجوم انتحاري بسيارتين مفخختين تحمل إحداهما
قلناها مراراً وتكراراً : (عدن) تتوجع،عدن تئن،عدن تنزف، عدن تموت ببطء،عدن تتكالب عليها المحن،وتتقاذفها
ميناء عدن يلوذ به بعضنا " تعويذة " .. وكأنه في مصاف الموانيء المزدهرة، لم يكبله ويعبث بازدهاره الا بنادق
-
اتبعنا على فيسبوك