مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 14 نوفمبر 2018 07:50 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

قيادي كردي : أفشلنا خطة أردوغان لاحتلال عفرين

عناصر من وحدات حماية الشعب الكردية - أرشيفية
الأحد 04 فبراير 2018 11:41 مساءً
( عدن الغد ) العين :

قال صلاح جميل مدير مكتب العلاقات العامة لوحدات حماية الشعب الكردية، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان يعتقد أنه مع التنظيمات الإرهابية التي يدعمها نظامه، يمكنه السيطرة على عفرين خلال 10 أيام كحد أقصى.

 

وأضاف جميل، في تصريحات خاصة لـ"بوابة العين" الإخبارية، أنه مع المقاومة ضد المرتزقة، ولعدم قدرة الجيش التركي على تحقيق أي مكسب عسكري أو ميداني أو حتى إعلامي، فقام أردوغان بتقديم تنازلات لروسيا والنظام السوري.

 

وأوضح القيادي الكردي أن أردوغان وقواته انسحبت من مزيد من القرى بريف إدلب وحلب الجنوبي وسمحت للروس مع النظام السوري بالسيطرة على الطريق الدولي بالكامل والوصول إلى "سراقب"، ولاحقا مناطق أخرى حسب خسائره في عفرين مقابل السماح لتركيا بارتكاب المزيد من المجازر ضد أطفال ونساء الأكراد، فروسيا والنظام السوري لا يجدان أفضل من ذلك بالنسبة لهما.

وأشار إلى اتفاق نظام أردوغان مع النظام السوري وروسيا على منطقة أبوالضهور ومطارها والقرى المجاورة للسكك الحديدية، في مدة تتراوح من أسبوع حتى 10 أيام، ولعدم ثقة الروس والنظام في تركيا لم يسمحا للهجمة التركية والطيران التركي إلا حين وصول قواتهما أولا، حيث إن الهدف من هذا يتمثل في إبعاد تركيا عن حلف شمال الأطلسي والولايات المتحدة الأمريكية والاستفادة منها لمصالحها قدر الإمكان، ومن ثم استلام جميع المناطق السورية من قبل الأتراك وتسليمها للنظام السوري.

 

وعن عفرين، قال جميل إن روسيا ابتزّت تركيا عقب مقتل السفير الروسي بأنقرة، وإسقاط الطائرة الروسية، لتفرض عقوبات اقتصادية على تركيا في مجالات السياحة والاستيراد، فتحولت تركيا لعامل مساعد لتنفيذ مخططات روسيا وإيران والعمل على تسليم جميع المدن والبلدات للروس والنظام.

 

وأشار إلى أن عدة دلالات تؤكد ما سبق، حيث إن روسيا سمحت لتركيا باستخدام المجال الجوي السوري، وكان الاتفاق ينص أيضا على سحب معظم المقاتلين من جبهات حماة، حلب، حمص، وإدلب، لمجابهة القوات الكردية واستخدام القوى بأقصى درجاتها ضد الأكراد، الذين كانوا أمام خيارين لا ثالث لهما، إما تسليم مدينتهم للنظام أو المقاومة.

 

وأكد القيادي الكردي أن أردوغان يرى الأكراد جميعهم أعداء له، فو لا يفرق بين المدنيين والعسكريين والأطفال والشيوخ والنساء، حيث إنه تعدى كل الانتهاكات ضد الإنسانية بعد دعمه لتنظيم "داعش" الإرهابي وكل التنظيمات المتطرفة، فلم تسلم الآثار والسدود والمقابر من طائراته، فأردوغان يلعب على خلق فتنة بين العرب والأكراد.


المزيد في احوال العرب
غزة تحت القصف.. 180 غارة إسرائيلية تستهدف 80 مؤسسة
ما بين هدوء حذر وغارات متفرقة، هكذا بدت الساعات الأخيرة في قطاع غزة الذي يحاول لملمة جراحه بعد ساعات عصيبة تخللتها 180 غارة للاحتلال الإسرائيلي وصفت بأنها الأعنف منذ
إعدام السعودي الداعشي المعروف بـ”تكفى يا سعد”
نفذت السلطات السعودية اليوم الثلاثاء حكم الإعدام بحق السعودي الداعشي سعد بن راضي العنزي المشهور في القضية التي عرفت إعلاميا بـ”تكفى يا سعد”.   وقالت وزارة
الاحتلال يصعد في غزة.. وجهود مصرية أممية للتهدئة
بعد فترة من الهدوء النسبي، اشتعلت الأوضاع، اليوم الإثنين، مجددا في قطاع غزة، وذلك في أعقاب عملية توغل لقوات الاحتلال الإسرائيلي نفذتها أمس الأحد.    وأعلنت




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
ترتدي معركة الحديدة أهمّية خاصة وذلك لأسباب عدة. في مقدّم هذه الأسباب القيمة الاستراتيجية للميناء المطل على
يقول المثل العربي "أجو يحدو الفرس ..مد الفأر رجله"، مثل ينطبق في يومنا الحاضر على بعض الجرذان التي تحاول أن تجد
من الواضح أن هناك رغبة أميركية، وإن من زاوية إنسانية، في إنهاء الحرب الدائرة في اليمن. الدليل على ذلك كلام
عاجلا أم آجلا، ستأخذ قضية المواطن السعودي جمال خاشقجي حجمها الحقيقي في ظل الأحداث الكبيرة التي تشهدها
هناك مَن يسعى إلى إعادة تأهيل جماعة الإخوان المسلمين من خلال رد الاعتبار إلى الربيع العربي الذي فقد الكثير من
وانا اتابع حادثة اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي, لم يكن في ذهني الا شي واحد فقط, وهو معرفة, ماذا حدث؟ لم يكن
الأكيد أنّ على الأمم المتحدة إثارة الموضوع الإنساني في اليمن بكل أبعاده. هناك مأساة ليس بعدها مأساة تطال
الإخوانية اليمنية توكل كرمان ظهرت في إسطنبول وهي تبكي من أجل اختفاء الكاتب الصحافي السعودي جمال خاشقجي. كانت
-
اتبعنا على فيسبوك