مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 01:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
السبت 03 فبراير 2018 11:12 مساءً

فبراير .. التفافة طيبة!!

مع بدايات شهر فبراير الجاري اطلع مدير عام مديرية سيئون  الاستاذ محمد عوض العامري على مستوى سير الأنشطة الرياضية المعتملة داخل وادي حضرموت وما حققه شباب ورياضيي مديرية سيئون على وجة التحديد من نجاحات على مستوى الأنشطة المحلية أو من خلال المشاركة في البطولة الوطنية  للألعاب الرياضية للمحافظات المحررة التي أقيمت بالعاصمة عدن أواخر العام 2017م

 

المدير العام لمديرية سيئون أعطى مؤشرا طيبا لاهتمامه بنشاط الأندية بالمديرية وجسد ذلك من خلال الالتفافة الطيبة في استكمال الإجراءات الخاصة بمناقصة تأثيث مقرات الأندية الاهليه بالمديرية وهي بادرة طيبه تؤكد مدى ألمكانه والاهتمام التي يحتلها شباب ورياضيو المديرية الذي هم بحاجه إلى الرعاية والاهتمام لتطوير بنيتهم التحتية ودعم انشطتهم المختلفة .

 

 التفافة مدير عام المديرية للأندية الرياضية بالمديرية التي تحتل مكانه متميزة في الخارطة الرياضية على مستوى وادي حضرموت وعلى مستوى المحافظة والجمهورية أعطت مؤشرا طيبا في إن القادم سيحفل بالكثير من الدعم والرعاية نظرا لدورها الوطني والأهلي داخل المجتمع الذي يعقد الآمال الكبيرة على شبابه في النهوض بالوطن والحفاظ على مكتسباته والدفاع عنها..

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
عادت عليّ معرفتي بالأحداث الكروية – والجسيمة منها – بخير الجزاء وفاض عليّ اهتمامي بالمبدعين وإبداعهم
لا أعتقد أن “منصفاً” ينكر بأنه كانت هناك منظومة رياضية جنوبية بكآفة مؤسساتها ولجانها معترف بها من أعلى
دمروا كرتنا ، وأحرقوا تاريخ رياضتنا ، ودمروا كل جميل ، حتى بات الجمهور الرياضي يقتنع أن هذا قدرنا ومصيرنا ،
  حاولت إقناع نفسي بأن منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم سيعمل شيء امام منتخب العراق ومحاولتي هذه جاءت دون ان
يقدم نادي التلال الرياضي ، النموذج في تحدي الظرف ومقاومة الأزمات ، ليكون في مساحة من الثبات مع انشطة العابة
أعلن اتحاد الكرة المبجل قبل أسابيع تشكيل المنتخب الأولمبي واختيار المدرب الوطني الكابتن سامي النعاش الذي
انقسمت البلاد إلى أجزاء وانقسم الجيش إلى مجموعات وانقسمت الأحزاب إلى كيانات وانقسمت الناس إلى فرق وبقيت
نتيجة متوقعة خرج بها المنتخب اليمني من أولى مغامراته في بطولة كأس آسيا حين استقبلت شباكه. خمسة اهداف نظيفة
-
اتبعنا على فيسبوك