مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 01:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الأربعاء 24 يناير 2018 05:52 مساءً

تمكين الشباب!!

اعلان محافظ حضرموت عن دعمه وتوجهه تجاه الشباب والرياضيين من خلال أطلاقة مشروع تمكين الشباب في العام 2018 وضخ 48 مليون ريال  للأنشطة والفعاليات الشبابية والرياضية المزمع إقامتها في العام 2018م

 

تمكين الشباب من أنشطتهم ودعم مشاريعهم خطوة تستحق الاحترام  والتقدير وتؤكد مدى الاهتمام الذي تولية السلطة المحلية بقطاع الشباب والرياضة الذي تقع عليه الآمال كبيره في النهوض بهذه المحافظة والسير بها إلى الإمام والذي يأتي امتداد للرعاية والدعم الذي يحضى به هذه القطاع ولعل العام الفارط2017 خير شاهدا على هذه التوجه عبر تنفيذ جملة من المشاريع الرياضية  الحيوية ووضع حجر الأساس للبعض الأخر الى جانب دعم الأنشطة والمسابقات المختلفة والذي أثمر عن تحقيق المحافظة مراكز متقدمة في الدورة الوطنية للالعاب الرياضية التي أقيمت بالعاصمة عدن.

 

إن الجميع يتطلع لان يكون العام الجاري عاما استثنائيا  نشاهد من خلالها نجاح اخر لشبابنا في أكثر من مجال  وان نرى أنشطة متميزة تحدث نقله متقدمه نرى ثمارها في مشاريع رياضيه ذات جدوى اقتصادية كبيرة إلى جانب مواصلة التألق اللافت لشبابنا وكوادرنا الذين حققوا مراكز متقدمه نالوا بها اعلى الجوائز على مستوى الدولي والقاري.

 

أخيرا نقدم شكرنا وتقديرنا لقيادة السلطة المحلية ممثلة بالمحافظ اللواء فرج سالمين البحسني لاهتمامه ودعمه لهذا القطاع في ظل يسير الدعم من قبل وزارة الشباب والرياضة والاتحادات التابعة لها وضالة الموارد الخاصة بالمحافظة إلا إن قيادة السلطة المحلية  أبت إلا إن تحي الأمل في نفوس الشباب الذي هم عماد المستقبل لإقامة أنشطتهم ودعم مشاريعهم التنويرية المختلفة.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
عادت عليّ معرفتي بالأحداث الكروية – والجسيمة منها – بخير الجزاء وفاض عليّ اهتمامي بالمبدعين وإبداعهم
لا أعتقد أن “منصفاً” ينكر بأنه كانت هناك منظومة رياضية جنوبية بكآفة مؤسساتها ولجانها معترف بها من أعلى
دمروا كرتنا ، وأحرقوا تاريخ رياضتنا ، ودمروا كل جميل ، حتى بات الجمهور الرياضي يقتنع أن هذا قدرنا ومصيرنا ،
  حاولت إقناع نفسي بأن منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم سيعمل شيء امام منتخب العراق ومحاولتي هذه جاءت دون ان
يقدم نادي التلال الرياضي ، النموذج في تحدي الظرف ومقاومة الأزمات ، ليكون في مساحة من الثبات مع انشطة العابة
أعلن اتحاد الكرة المبجل قبل أسابيع تشكيل المنتخب الأولمبي واختيار المدرب الوطني الكابتن سامي النعاش الذي
انقسمت البلاد إلى أجزاء وانقسم الجيش إلى مجموعات وانقسمت الأحزاب إلى كيانات وانقسمت الناس إلى فرق وبقيت
نتيجة متوقعة خرج بها المنتخب اليمني من أولى مغامراته في بطولة كأس آسيا حين استقبلت شباكه. خمسة اهداف نظيفة
-
اتبعنا على فيسبوك