مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 18 أغسطس 2018 05:34 مساءً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

"أمزربة" يتحدث عن الآثار السلبية اقتصادياً وعلى ميناء عدن جراء بطء في إصدار تصاريح دخول السفن

الثلاثاء 16 يناير 2018 11:10 صباحاً
عدن_ خاص_ عبدالله الشرفي

أكد رئيس مجلس إدارة مؤسسة موانئ خليج عدن، محمد علوي أمزربه، أن هناك آثاراً سلبية على الاقتصاد القومي، وسمعة ميناء عدن، جراء تأخر إصدار تصاريح السفن للدخول إلى ميناء عدن، من قبل قوات التحالف العربي.

وقال أمزربه، في مذكرته التي أرسلها، الاثنين، إلى وزير النقل الجديد، صالح الجبواني، إن "الموانئ اليمنية، مصنفة لدى شركات التأمين الحربي كمناطق حرب، وبالتالي يتم فرض أقساط تأمين إضافية على السفن الزائرة، والذي ينعكس سلباُ على المواطن اليمني، الذي يعاني أصلا من انهيار المنظومة الاقتصادية، نتيجة ممارسات الانقلابيين المدمرة".
مشيراً إلى ازدياد حدة الانتكاسات الاقتصادية من خلال توقف بعض الخطوط المنتظمة لنقل البضائع المتجهة إلى ميناء عدن، وذلك بسبب تأخير إصدار التصاريح، "لأسباب غير معروفة.
وأضاف أمزربة :"إن توقف الخطوط المنتظمة يعني مزيداً من الضغط الاقتصادي على اليمن، ومزيد من الخسائر، والذي ينعكس مباشرة على كاهل المواطن اليمني.. وهذا الاجراء يعتبر إجراء غير طبيعي من هذه الخطوط، حيث باتت تتحمل مبالغ طائلة لبقاء الحاويات منتظرة في ميناء جدة، على حساب الخط الملاحي، كما أن بقاء السفن خارج الميناء منتظرة إذن الدخول هو الآخر يكلف السفن مبالغ كبيرة، لتجد نفسها لا تحقق أي ربح في النشاط، وبالتالي تتوقف عن تقديم الخدمة".
كما أكد أن هذا التأخير في إصدار التصاريح، يؤدي إلى إرباك عملية دخول السفن، "فمثلاً إذا تم إصدار تصريح لسفينة وصلت حدود الميناء بعد السفن المنتظرة، يتم إدخالهم كون إدارة الميناء لا تعلم هل سيصدر التصريح للسفن التي وصلت أم لا، أو ستتأخر، أو ربما لن تصدر التصاريح!.. وبسبب هذا الوضع غير القابل للتنبؤ، يصبح من البديهي لملاك السفن العزوف عن نقل البضائع للموانئ اليمنية، أو المخاطرة بوضع مبالغ تأمين وشروط نقل بحري غاية في التعقيد!."
وذكر رئيس مؤسسة مواني خليج عدن، إن هناك 13 سفينة، موجودة في منطقة الانتظار لميناء عدن، تنتظر الدخول، في الوقت الذي يكون لدى الميناء مراسي فارغة، بين هذه السفن، سفينة نقل الحاويات (Alrain) التي وصلت في تاريخ 9 من شهر ديسمبر الماضي، ولم يسمح لها بالدخول حتى الآن.
وقال إن لديه معلومات بأن الخط البحري سيتوقف بعد هذه الرحلة، كما توقف الخط الملاحي (APL)، كما أن هناك سفينة وصلت للميناء في الرابع من أكتوبر الماضي، ولم يسمح لها حتى اللحظة بالدخول.
ولفت أمزربه إلى إعلان ميناء عدن في وقت سابق عن جاهزيته لاستقبال جميع السفن، منها الاغاثية، إلا أن الوضع الجديد الذي فرض على الميناء من تأخير لدخول السفن، جعل من هذه المنظمات تتذرع بأن تكدس السفن في الميناء يعني أن الميناء غير قادر على استيعاب النشاط المحوّل من ميناء الحديدة إلى عدن.
وتطرّقت مذكرة رئيس مؤسسة موانئ خليج عدن، التي بعثها إلى وزير النقل، إلى وجود قائمة من البضائع الممنوع استيرادها، "رغم عدم وجود إعلان رسمي بذلك، كان آخرها عدم السماح باستيراد بطاريات، والتي تعتبر من أهم المتطلبات المنزلية، لأن المواطن يعتمد عليها في جميع أمور حياته، بسبب العجز الكبير في الكهرباء العمومية".
ودعا أمزربه، وزير النقل إلى التخاطب مع القيادة العليا للدولة، وقيادة قوات التحالف العربي في الرياض، للوقوف أمام هذه التحديات معالجتها وبصورة سريعة، "ما لم، ستكون العواقب وخيمة سواء على الاقتصاد القومي أو على سمعة ميناء عدن".


المزيد في أخبار وتقارير
‏المجلس الأعلى للحراك يصدر بياناً حول اللقاءات التي تجري للتحضير لمؤتمر جنيف
  أصدر المجلس الأعلى للحراك السلمي الجنوبي بيانا هاماً حول اللقاءات التي قال أن البعض يدعي من خلالها تمثيل شعب الجنوب في محادثات جنيف التي دعى لها المبعوث الأممي
الحوثيون يبدأون صرف مرتبات موظفي الحكومة بعدن
تبدا  مراكز البريد في عدن يوم الاحد عمليات صرف مرتبات حكومية مرسلة من ميليشيا الحوثي في صنعاء. وعلمت صحيفة عدن الغد ان مراكز البريد تسلمت التعزيز المالي لعدد من
قيادي بانتقالي بيحان: حصار منزلنا من قبل مليشيات الاخوان عمل همجي وجريمة لن تسقط بالتقادم
قال المناضل مساعد علي احمد الدهولي رئيس الدائرة الجماهيرية بالمجلس الانتقالي الجنوبي ان ما اقدمت عليه مليشيات الاخوان المدججة بمختلف الاسلحة وبلباس عسكري متعدد


تعليقات القراء
298231
[1] زيدي كمان وكمان
الثلاثاء 16 يناير 2018
فلانووو | هناك
زيدي دمري الميناء ياامارات كما دمرته شركة موانئ دبي والشعب مكانه مطبل ولابيفهم ولابيحس فرحان بالوان كم مدرسه غيرتيها

298231
[2] نقطة ضعف لموانىء الأمارات
الثلاثاء 16 يناير 2018
مواطن غيور على أرضه | الجنوب العربي المحتل من عربان الخليج
نقطة ضعف لموانىء الأمارات هو موقعها البعيد جدا عن طرق التجارة العالمية عكس ميناء عدن اللذي يقبع في موقع أسترتيجي فيه تمر الاف السفن العالمية اللتي تحتاج تفريغ حاويات (ترانزيت) وتموينات نفطية وغيرها يوميا! هذا النشاط للميناء سيتيح لأبناء الجنوب العيش برغد وحينها لن نحتاج للأمارات أو للسعودية وسيكون لنا الرأي الأول والأخير في سياسة بلادنا وستخسر الأمارات الكثير بسبب موقعها التعيس في الخريطة البعيد عن مسار السفن التجاري الأقليمي, ولهذا تحاول الأمارات أن تعجز عمل ميناء عدن وكذلك ميناء الحديدة وبقية الموانىء في البحر العربي والبحر الأحمر وتظل هي والسعودية أصحاب الأمر والأخير وأهل الفضل علينا.

298231
[3] ردعلى تعليق 1و2
الثلاثاء 16 يناير 2018
احمد الجفري | اليمن
كلام في محله....وصدق عبود خواجه في آخر اغنية له

298231
[4] لآثار السلبية اقتصادياً وعلى ميناء عدن جراء بطء في إصدار تصاريح دخول السفن اقرأ المزيد من عدن الغد | "أمزربة" يتحدث عن الآثار السلبية اقتصادياً وعلى ميناء عدن جراء بطء في إصدار تصاريح دخول السفن
الخميس 18 يناير 2018
The Captain of Steamerpoint | Flint Island
السؤال : لماذا الان تما اصدار هذه الخطاب ؟؟؟؟ وليس 2017 او 2016 .. وللعلم اجراءات اصدار التصاريح للسفن لم تتغير منذو تفعيل هذه الاليه.... هناك ملاحظات قانونيه كثيره .. !!!!!!! على حيتيات النصوص التامينيه المذكوره ...



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مسلحون يشنون هجومًا عسكريًا على الكلية العسكرية بـ عدن "تفاصيل"
قتلى وجرحى في هجوم مسلح استهدف الكلية العسكرية بصلاح الدين
اول صورة للشاب الحارثي الذي قتل في الهجوم على الكلية العسكرية بصلاح الدين
بن بريك : الفرج قريب !
عاجل: احتراق سيارة بجولة الكراع بعدن
مقالات الرأي
  من طبيعة سلطة الشرعية الاستفزاز، فرفع علم الوحدة أحدث مشكلة العام الماضي ، ولم يكن أي مبرر لرفعه، خاصة
ما يحدث في المناطق المحررة وعلى وجه الخصوص عدن ومناطق الجنوب الأخرى   ما يحدث من فوضى واختلالات امنيه
من منا لا يتذكر كلمة الأمين العام المساعد سلطان البركاني الشهيرة (( صفرنا العداد )) تلك الكلمة لم يفهمها أحد
أفخر بعلاقتي الواسعة مع الصبيحة منذ أكثر من عقد من الزمن،كانت كفيلة بتعريفي بشخصيات صبيحية كثيرة ومتنوعة
المفاوضات المزمع إقامتها في جنيف برعاية المبعوث الأممي بتاريخ 6 سبتمبر القادم هي استمرار للمحاولات في تقريب
عذرآ حبيبي معتز .. عذرآ لأننا تركناك تواجة مصيرك لوحدك وأنت ماتزال طفﻵ صغيرآ.. عذرآ معتز .. ففي عدن تستباح
تعرفت على فتحي في بداية ٢٠٠٨ عندما كنت ارسل له نشاط الحراك في المنطقه الوسطى بابين لكي ينشره في موقع عدن الغد
المتابع اليوم لوضع العسكريين يتمنى أن يصرخ في وجه الحكومة، ويتمنى لو يأتي عليها عذاب من رب العالمين، بالله
  يشبه هذا الطفل عدن بكل تفاصيلها .. يشبه ابتسامتها التي تبرز أمام وجوه الجميع دون معرفة جنسهم أو ملتهم أو
منطقة الصبيحة بمحافظة لحج إحدى المناطق الجنوبية التي قدمت الغالي والنفيس في الحرب التي لاتزال تدور رحاها في
-
اتبعنا على فيسبوك