مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 16 يناير 2019 01:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
إقتصاد وتكنلوجيا

تطبيق أبل للصحة قدم أدلة دامغة في محاكمة لاجئ في ألمانيا بتهمتي الاغتصاب والقتل

البيانات توضح الرحلات والخطوات التي خطاها المسافر
السبت 13 يناير 2018 11:39 مساءً
عدن (عدن الغد) BBC Arabic:

ساعدت بيانات تطبيق الصحة على هواتف آبل على تقديم أدلة دامغة في محاكمة لاجئ في ألمانيا بتهمتي الاغتصاب والقتل.

ويسجل تطبيق الصحة لشركة أبل، الذي يعمل على أجهزة آيفون اس والنسخ الأحدث، بدقة متناهية الخطوات التي يخطوها المستخدم.

وقالت الشرطة إن بيانات التطبيق رصدت نشاطا للمشتبه به يشير إلى صعوده السلالم مما قد يفسر الرواية بأنه سحب ضحيته ونزل بها إلى ضفة النهر ثم عاد أدراجه من حيث أتى.

واعترف المتهم، واسمه حسين . ك، بذنبه لكنه طعن في بعض التفاصيل.

وقتلت طالبة الطب التي كانت تبلغ من العمر 19 عاما وتسمى ماريا لادنبورغر في أكتوبر/تشرين الأول 2016، وبدأت محاكمته في سبتمبر/أيلول الماضي في مقاطعة محكمة فريبورغ بألمانيا.

وتعرضت لادنبورغر للاغتصاب والإغراق في نهر دريسيام.

وتم التعرف على المشتبه به من خلال شعره الذي عثر عليه في مكان الجريمة.

لكنه رفض تزويد الشرطة بالرقم السري لفتح جهازه، ولهذا لجأت إلى شركة مختصة بمدينة ميونيخ حيث فتحت الجهاز.

ويسجل تطبيق البيانات الصحية لأيفون نشاط المستخدم بما في ذلك عدد الخطوات التي خطاها، وأنماط التغذية والنوم ، إضافة إلى وسائل قياس حركة الجسم مثل نبضات القلب.

وإضافة إلى تحديد حركة حسين، زود جهاز أيفون الشرطة بمهمات أشق بما في ذلك فترتا الذروة إذ أشار التطبيق إلى أن صاحب الجهاز "يتسلق السلالم".

وزار محقق يتمتع بالبنيان الجسمي ذاته للمشتبه به المنطقة التي ألقيت فيها الجثة وأعاد تمثيل كيف أن الشرطة تعتقد أن المتهم تخلص من ضحيته.

وأظهرت البيانات التي استخدمها المحقق بفضل التطبيق المشتبه به وهو "يتسلق السلالم".

وقالت الصحيفة الألمانية دي فيلت نقلا عن رئيس الشرطة بيتر إيجيتماير في المحكمة "لأول مرة، ربطنا بين الصحة والبيانات الجغرافية".

وعَقَّد المحاكمة محاولات المشتبه به إخفاء عمره الحقيقي.

وقال في البداية إن عمره عند ارتكاب الجريمة كان 17 عاما لكن أباه الموجود في إيران طعن في هذه الرواية.

وسينهض العمر الحقيقي للجاني بدور في إصدار الحكم عليه إذ إن أقصى حكم للجاني الذي يقل عمره عن 18 عاما هو 10 سنوات أما الحكم الذي يصدر على البالغ لارتكاب الجريمة ذاتها فيمكن أن يصل إلى 30 عاما.


المزيد في إقتصاد وتكنلوجيا
ستاندرد آند بورز يفتح مستقرا بعد نتائج جيه.بي مورجان
فتح المؤشر ستاندرد آند بورز 500 الأمريكي دون تغير يذكر يوم الثلاثاء، مع انحسار الدعم من الآمال بشأن مزيد من التحفيز الصيني للاقتصاد المتباطئ عقب نتائج ضعيفة من
البورصة السعودية ترتفع لأعلى مستوياتها في 5 أشهر بدعم من النفط
ارتفعت البورصة السعودية لأعلى مستوياتها في خمسة أشهر يوم الأربعاء، بينما صعدت معظم أسواق الأسهم الخليجية الأخرى مع ارتفاع أسعار النفط اثنين في المئة بفعل التفاؤل
صحيفة: السعودية تقترب من اتفاق للاستثمار في الغاز المسال الأمريكي
قالت صحيفة وول ستريت جورنال يوم الثلاثاء إن المملكة العربية السعودية تقترب من إبرام اتفاق للاستثمار في الغاز الطبيعي المسال الأمريكي. ونقلت الصحيفة عن مصادر أن




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قال ان مصدر مقرب من رئاسة الجمهورية كشف له ذلك.. كاتب جنوبي: هادي أمر بإلغاء حفل العند والمقدشي أصر على اقامته
عاجل : وزارة الداخلية تعلن ضبط خلية ارهابية تعمل لصالح الحوثيين في عدن ولحج
محام بارز بعدن يسخر من خبر الكشف عن خلية حوثية ويتحدى
مسؤول جريح بحادثة العند : العملية مدبرة لإبادة قيادات الجنوب العسكرية .. ورحيل طماح خسارة فادحة لا تعوض
عاجل: اشتباكات عنيفة بين قوات من الحزام الامني وعناصر من القاعدة بمودية
مقالات الرأي
بين 13يناير 1986م و13 يناير 2019م، جرت مياه كثيرة، وأحداث مريرة، كان ضحاياها دائماً الجنوبيين..الأولى مزّقت النسيج
  فخامة الرئيس المؤقت هادي لا مجال للمناورة أو للابتزاز السياسي أو العسكري في هكذا ظرف حساس وخطير للغاية ,
الاحتشاد الجماهيري الكبير وغير، المسبوق، في تشييع القائد والمناضل الشهيد، محمد صالح طماح .يعطي دلالات جد
  لا يخفى على أحد أن الجزيرة العربية تتمتع بموقع إستراتيجي كبير والموقع الذي ميز الله به الجزيرة العربية لم
مما لاشك فيه ان حادثة تفجير المنصة يعتبر خرق امني خطير يتوجب عدم التغاضي عنه من قبل دول التحالف والشرعية ،
فرض الإرادات .. عقدة استحكمت عقولنا وسادت كثقافة فيما بيننا ساسة وقادة ونخب وغيرهم! أصبنا بها منذ عشية
ليس عندي الكثير من الكلام لأقوله حول ما ترشح عن المؤتمر الصحفي للمهندس أحمد الميسري وزير داخلية الشرعية بشأن
لايمكن التعويل علي ان تقوم الشرعية بأجراء تحقيق حول مقتل الشهيد محمد الطماح ولاشك تعلمون سعادة السفير ماثيو
كما كان الحال مع الشهيد جعفر والشهيد أحمد سيف اليافعي وقبلهم الكثيرون من الشرفاء ممن أغتالتهم أيادي الغدر (
العظماء هم فقط من يخلدون في ذاكرة الوطن والناس، وهم فصيلة نادرة في الأزمان، فهم أقسموا على أنفسهم أن يكونوا
-
اتبعنا على فيسبوك