مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 23 سبتمبر 2018 12:45 مساءً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

رئيس الوزراء التونسي يدعو للتهدئة ويعد بتحسين الأوضاع الاقتصادية

رئيس الوزراء التونسي قال إن بلده يمر بـ"وضع اقتصادي صعب ودقيق"
الثلاثاء 09 يناير 2018 05:46 مساءً
عدن (عدن الغد) BBC Arabic:

دعا رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد إلى تهدئة الأوضاع وقال "إن البلاد تمر بوضع اقتصادي صعب ودقيق لكنه سيتحسن خلال 2018".

وقال الشاهد لمجموعة من الصحفيين يوم الثلاثاء إن الاحتجاجات أمر مقبول لكن العنف والشغب لا يمكن القبول بهما.

ومن جهته، تعهد حمة همامي، زعيم الجبهة الوطنية المعارضة، بتوسيع نطاق الاحتجاجات حتى إسقاط قانون المالية الجديد، وذلك بعد ليلة شهدت شغبا وعنفا وقُتل فيها أحد المحتجين في بلدة طبربة الواقعة على بعد 40 كيلومترا من العاصمة تونس.

وانتشرت احتجاجات عنيفة في عدة مدن في شمال وجنوب تونس الليلة الماضية بعد قرارات حكومية بفرض ضرائب جديدة ورفع أسعار بعض المواد الاستهلاكية.

وبعد ليلة مضطربة عاد الهدوء إلى أغلب المدن صباح يوم الثلاثاء، لكن نشطاء دعوا للاحتجاج بالعاصمة تونس على ما وصفوه بعنف من جانب الشرطة نتج عنه مقتل متظاهر.

وقالت وزارة الداخلية إن المحتج الذي لقي حتفه كان يعاني مشكلات في التنفس ومات اختناقا جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع ولم تدهسه عربة شرطة مثلما روج البعض.

وتتزامن موجة الاحتجاجات هذه مع الذكرى السابعة للتظاهرات العارمة التي اجتاحت تونس بسبب تفشي الفساد والبطالة وأطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي عام 2011، في مستهل ما أطلق عليه بـ"ثورات الربيع العربي".

وتصاعد الغضب في الشارع التونسي منذ إعلان الحكومة عن عزمها رفع أسعار البنزين وبعض السلع، وزيادة الضرائب على السيارات والاتصالات الهاتفية والإنترنت والإقامة في الفنادق وبعض المواد الأخرى اعتبارا من الأول من يناير / كانون الثاني، وذلك في إطار إجراءات تقشف اتفقت عليها مع المانحين الأجانب.

كما شملت الإجراءات التي تضمنتها ميزانية 2018 خفض واحد بالمئة من رواتب الموظفين للمساهمة في سد العجز في تمويل الصناديق الاجتماعية.

وقال العميد خليفة الشيباني الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية إنه خلال الاحتجاجات حُرق مركز للشرطة و حدثت سرقات لمتاجر وتخريب لمنشآت في مدن عديدة. وأضاف أن قوات الشرطة ألقت القبض خلال المواجهات على 44 محتجا بعد ضبطهم في وقائع سرقة وشغب وتخريب وعنف.

وأشار إلى أن "ما حصل الليلة الماضية لا علاقة له بالاحتجاج الديمقراطي ضد غلاء الأسعار ولا للمطالبة بالتنمية ولا بالتشغيل. ما حصل هو تخريب وشغب وإجرام وسرقات وحرق، والاحتجاج الديمقراطي يكون في وضح النهار وليس في الليل".

وكشف المتحدث باسم الداخلية أن تسعة من قوات الشرطة أصيبوا في مواجهات الليلة الماضية.


المزيد في احوال العرب
الملك سلمان يأمر بإطلاق سراح سجناء “الحق العام” بمحافظة سعودية
أصدر العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، السبت، أمرا يقضي  بإطلاق سراح جميع السجناء في محافظة الطائف، غربي المملكة، الذين دخلوا السجن بسبب تعسرهم في
متحدث “حماس” يكشف تفاصيل لقاء الوفد المصري للمصالحة في غزة
استقبل وفد من قيادة حماس برئاسة إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي للحركة السبت وفدًا من المخابرات المصرية لبحث المصالحة الفلسطينية.   وقال فوزي برهوم المتحدث
تصاعد خلافات فتح وحماس بسبب ملفي المصالحة والتهدئة
عاد التراشق الإعلامي بين حماس وفتح، لتطفو الخلافات مرة أخرى على السطح، في وقت ترتفع فيه الأصوات بمواجهة تحديات المرحلة وخطط الإدارة الأمريكية لتصفية القضية




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
رأيت مشهداً في البرلمان العراقي الجديد، كأنه يعرض في مسلسل تاريخي، أو مسلسل كوميدي حديث، يسخر من المشاهد
هذه تجربة جيدة لبرلماني جديد، وإنْ كان أكبر أقرانه سنّاً ما رسّمه رئيساً مؤقتاً لهم. بهذه التجربة سيُدرك أنه
  بعد 40 عاماً، تخرج لنا سياسية إيرانية كبيرة، قدرا وسناً، وهي فايزة ابنة رمز التيار البراغماتي الإيراني،
كثيرة في الشهور الأخيرة هي المواقف السياسية والفكرية من الأحداث والمآسي في العراق وسوريا ولبنان. بيد أنّ
هناك عودة إلى الطريق المسدود في اليمن، وهو طريق مسدود منذ فترة طويلة في غياب تغيير على الأرض تفرضه تطورات ذات
كررتُ كثيراً في السنوات الماضية مقولة وزير الخارجية السعودية الراحل الأمير سعود الفيصل عام 2010 أنّ الوضع
احتجاجات المواطنين العراقيين في البصرة على الحالة المأساوية التي وصلت إليها مدينتهم هي احتجاجاتٌ محقة دون
ما من شك في أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، يتعرض لهجوم شرس جماعي متنوع من قبل المعسكر الليبرالي المعادي، كما
-
اتبعنا على فيسبوك