مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 20 أغسطس 2018 06:34 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الاثنين 08 يناير 2018 12:14 مساءً

عشاء نبيل !

- ســام الغُـباري -

كأي صوفي قديم يمضي "نبيل الصوفي" في الدوران حول نفسه حتى يستقر على طريقة صوفية ملائمة ، يدور ويدور ، ولا يجد سوى الفراغ وألوان العباءة الصوفية المدهشة تفقده تركيزه ، يتصوف "نبيل" بغير صلاة ، ولا وضوء ولا قِبلة ! . تلك طريقة الاصدقاء الذين تفاجأوا بمقتل الشهيد الزعيم ، داروا حول انفسهم ولم يتوقعوا أن تصل الرصاصات إلى الرأس اليابس ! .

- من صنعاء الى عدن ومارب ، يتحدثون عن "هادي" كرجل يلوث الشرعية الدستورية! ، فما هي شرعية أي نظام إن فقد رئيسه كرمز أخير لمؤسسات بلد اختطفها الحوثيون الهاشميون ؟ ، استولوا على نصف البرلمان ومجلس الشورى والمجالس المحلية والجيش والأمن والدبابات ومخازن الصواريخ . حتى ساحة الربيع الآثم اختطفوها من رفاقهم الجوعى ! ، الربيع وكل الفصول ، سواحلنا ،جبالنا ومحافظاتنا تمددوا فيها بعنف لم يسبق له مثيل .

- لم يكونوا اصدقائنا ، أناس لا نعرفهم . من أنت ؟ يجيبك طفل لم يبلغ الحلم بتفجير منزلك لتتذكر أنك تواجه مأزقًا عاتيًا ، غزوات سلالية تواطئ معها الهاشميون في كل تمدد ، وفي غمرة الانتشاء سخر العميقون من صيحاتنا المكبوتة ، ويوم صاحوا اصخنا السمع ، فتناهى إلينا أنهم يصرخون علينا مرة أخرى !

- لم يبق لهم خيار إلا الشرعية ، تلك التي وصفوها إرهابًا واشبعوها كذبًا وتوصيفًا ، دعشنوها ونعّشوها ، واشاعوها وشنعوها . هادي هو الرئيس لكنهم لا يريدونه ! ليس وسيمًا . نعم . ليس له شعر منسدل على جبينه . نعم . لا يلبس الجنبية . نعم . لا يستبدل الدال طاءً . نعم . لكنه الرئيس المنتخب . يمني يشبهني ويشبه أبي وأهلي واصدقائي ، له سحنة القمح وطيبة الأرض ورائحة اليمن ، تحتاجون جيشًا آخر وقد اختصرنا لكم ثلاثة اعوام ، فعلى أي راية ستقاتل أمانيكم العسكرية إن لم تكن تحت غطاء الدولة والرئيس الذي انقذناه من مخالب حلفائكم . لقد هُزمتم في معسكر "الملصي" الجديد الذي انشئتموه تحت غطاء آخر غير شرعي ، ولم يعد أمامكم سوى جيش "المقدشي" الذي أسسه تحت راية الشرعية الدستورية والحكومة والدستور والقانون ، هل لديكم خيارٌ آخر ؟ .

- يدور "نبيل" ورفاقه الذين غادروا مقهورين فلا يعترفون بهزيمة مذلة على أيدي الذين قاتلونا لأجلهم ، وقد كُنّا ننتصر عليهم جميعًا في الساحل وفي الشعاب والتباب والقرى والمدن ، نجندلهم في الكهوف والمتارس والجبال ، نلاحقهم ونحرقهم بالنار والرصاص والبأس ، يخسرون بالآلاف كل يوم ، كل لحظة . فماذا فعلتم سوى التضليل ثلاث سنين . هزمكم رفاقكم وجئتمونا مفجوعين ، أمّناكم من خوف ، واشبعناكم من جوع . ولما هجع أنينكم وأدركتم أن الحوثيون بعيدون جدًا . تذاكيتم بشروط البقاء . أوه .. ابتسامة هادي ليست مشجعة ، علي محسن ليس طويلًا ، اليدومي إصلاحي ، جباري من ذمار ! . ما هذا الدلع الصوفي ! .

- نبيل .. أنت كالذي ذهب يبحث عن خبز العشاء فوجد صفًا طويلاً من الناس ، ولما بدأ الخبز بالنفاد بدأت بالقلق ، ثم رفعت صوتك . أنا هنا . ضربت هذا واوجعت من قبلك بالصراخ والاحتجاج ، لكن الدقيق نفد والنار خمدت، والمخبز أغلق ابوابه ، والليل في منتصفه ، والفجر اقترب ، تناول عشائك فلم يبق شيئًا ياصديقي إلا ما اقتسمه الكرماء معك . فكن قنوعًا بقسمتك ، أو فلتنم بلا عشاء . وبلا هادي ولا دولة ولا وطن .. وبلا عودة .

تعليقات القراء
296866
[1] ولاتنسى قصص صالح وعائلته على لسن نببول ويامى في الجراب ياحاوي
الاثنين 08 يناير 2018
بوركت ياسام | الجنوب العربي
لقد اوجعنه لو ناديت حيا ولكن هيهاات هيهااات لاحياة لمن تنادي

296866
[2] شعب الجنوب العربي يرفض الاحتلال اليمني البغيض.
الاثنين 08 يناير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
محجوب

296866
[3] شعب الجنوب العربي
الاثنين 08 يناير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
ن



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مواطنون بعدن يبدأون رفع علم الجمهورية فوق منازلهم
امن عدن يكشف حقائق جديدة بخصوص قضية مقتل الطفل معتز
طفل اعتقلت قوة امنية أسرته يروي لـ(عدن الغد) التفاصيل الكاملة
المجلس الانتقالي يدين أحداث العنف بالكلية العسكرية ويؤكد أنه لن يسمح أو ينجّر إلى مربع العنف والفوضى
صحيفة "ذي إندبندنت": [حرب أهلية تلوح في جنوب اليمن] (تفاصيل)
مقالات الرأي
تحالفات الضرورة التي تقوم في اي بقعة من العالم ولمواجهة اي حدث تقيدها أسس وتحكمها اتفاقات وتوضع لها معايير
  د. وهيب خدابخش* الرئيس عبدربه منصور هادي قائد استثنائي في زمن استثنائي ، قائد وضع نصب عينيه منذ اليوم
لقد تابعت عدد من المقالات والمنشورات في مواقع التواصل الاجتماعي تطالب فخامة الرئيس بنقل الوزارات والمؤسسات
  خرجت صباحا في الطريق نحو أبين، كانت الساعة الـ7 والنصف حين غادرت عجلات السيارة معبر العلم، الذي تغيرت
لماذا عدن تحديداً ؟ لان الذي يجري فيها شئ لا يطاق ولا يحتمله بشر , تشيب له الولدان وتقشعر منه الأبدان , ما يحدث
من ابرز صفات المسلم البر بالوالدين والإحسان اليهما .. وديننا الاسلامي الحنيف رفع مقام الوالدين إلى مرتبة لم
رفع علم اليمن في قلب عدن جريمة بعد كل التضحيات التي قدمها الشعب الجنوبي لاستعادة الدولة الجنوبية وذلك
لربما إن هناك من لا يعلم ويدري بأن مهنة ابو اليمامة منبر اليافعي التي يجيدها ويتقنها مهنياً وحرفيا هي إصلاح (
مرة أخرى أعجز فيها عن إيجاد عنوانا يليق بصاحب السطور ففضلت ان يكون اسمه عنوانا لمقالي، وهل منا من لا يعرفه فهو
-الظلم ممارسة اجتماعية وسياسية وأخلاقية ممقوتة ومنبوذة ، وهي لا يمكن أن تجتث إلا بإحلال قيم الحق والعدل
-
اتبعنا على فيسبوك