مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 23 يوليو 2018 06:36 مساءً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

مأّرب الزحف(قصة قصيرة)

السبت 06 يناير 2018 06:17 مساءً
كتب/عصام عبدالله مسعد مريسي

تجمهر الشباب من كل مكان يزحفون نحو الساحات وكل واحدٍ منهم يحمل في جعبته أحلام وطموح يريد تحقيقها والتقت الجموع في ساحة واحدة لا يجمعهم سوى الرغبة في التغير واخراج البلاد من حالة الجمود وسيطرة أفراد وعائلات على خيرات البلاد وانطلقت الهتافات:

فليسقط النظام .. يسقط النظام

لم تكن الأهداف واضحة ولم تتبلور المطالب الثورية بشكل تام إنما الهدف كان هو التغير ربما البعض لا يتخيّل كيف سيكون التغير ؟ وما معنى التغيير "؟ وهل التغير لشكل النظام ؟ أو التغيير للأفراد الجاثمة على العرش لعقود ؟ أو التغيير العودة إلى ما قبل توحيد الشطرين ، اختلفت الاهداف وتعددت المشارب وتنوعت المقاصد لكن كل من حضر الزحف يطمح للتغير وإن تعددت أشكال التغيير ومعانيه ، واندفعت الجموع شباب ينافس الزهر في عمره ارتفعت أصواتهم بالهتاف بعضهم يقول:

نريد الانفصال .. نريد استعادة الجنوب الحر

ومن أقصى الساحة ارتفع هتاف ينادي :

نريد أن نتوظف . سنوات من عمرنا مرت ولم نتوظف

ومازالت الهتافات ترتفع من كل جهات الساحة وترتفع الرايات واليافطات مكتوب عليها :

نريد يمن جديد .. نريد يمن الخير للجميع

ويتضاعف الجمع ، ولم تمضي إلا ساعات حتى انضم إلى الشباب الآباء وبعض الامهات ومطالبهم تحقيق الرفاهية للأبناء بعد أن حرموا هم منها وترتفع أصواتهم التي بحت مساندة لأصوات الابناء  وهدفهم واحد هو التغيير قائلين:

فليسقط نظام الظلم .. فليسقط نظام الفوضى .. فليسقط نظام العائلة والقبيلة

تتوسط الجمع زهرة في ربيعها الثاني ترفع صوتها بالنداء مخاطبة الجمع في دعوة لإعلان المطالب وبكل شجاعة وجرأة تتقدم المسيرة متجهة نحو مكتب إدارة المدينة والجموع في انقياد خلف قائدة الزحف موحدين الصفوف شباب وشابات ورجالاً ونساء ومراهقين وأطفال في موكب جماهيري مهيب وفي تناغم وكأنَّ الزهرة تقود فريق موسيقي رفيع المستوى ليعزف لحن الحرية والتغيير والبناء، وما هي إلا لحظات حتى يداهم الموكب من قبل قوات النظام والقائد الربيعي مازال يقود الموكب بحنكة محاولاً ضبط الاعصاب حتى تحقق المسيرة مقصدها السلمي وتدعو الجموع:

اضبطوا انفسكم .. لا تجعلوهم يفسدوا السلمية 

ازداد غضب أفراد قوات النظام أمام صبر وحلم الجموع فإذا بأعيرة نارية تطيش من فوهات بنادقهم لتقطف الزهرة الربيعية من وسط الحشد فتتهاوى وهي مازالت ملتزمة بالحنكة والسلمية :

لا تتخلوا عن السلمية .. أنتم أصحاب حق

تصفر الزهرة ويفوح عطرها وهي تغوص في دمائها الزكية معطرة المكان وقبل أن ترحل تهدي الجموع ابتسامة تلهب حماستهم فيرفع جسدها على الاعناق وتسير الجموع في شموخ وكبرياء واصرار على مواصلة المشوار الذي تعمد بالدم

 

 

 

 

 

 


المزيد في أدب وثقافة
في زمنِ الموتِ ...
شعر : محمد سلطان اليوسفي في زمنِ الموتِ... تنسى الليالي حديثَ الغرام... وتنسى الحروفُ صدَاها وتأتي القصيدةُ مكلومةً تحملُ بينَ ثنايا الحروفِ بقايا كلام... وفي زمنِ
نلتقي بُكرة
تبسم لي وأشر لي وقال لي نلتقي بُكرة ~~~ سلب عقلي وحيرني صُغيّر قال لي بُكرة   ~~~ سهرت الليل أتخيل كيف انلتقي بُكرة   ~~~ كيف ألقاه  واسلم وكيف أكلمة بُكرة   
( ربةُ الصوت )
الشعر : محمد سلطان اليوسفي ... اسْجَعِي يا ربةَ الصَوتِ اسْجَعِي صَوتُكِ اَلْرَنْانُ أشْجَى مَسْمَعِي . هَـاهُنـا أنـتِ تُغَـني وَهُنَـــــــا عَـاشِـقٌ يُصْغِي




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مقتل عدد من نازحي الحديدة بهجوم مسلح بعدن
قيادات من الحراك الجنوبي تعلن وقوفها الى جانب الرئيس هادي وتدعو لحل عادل للقضية الجنوبية
واتساب يضيف ميزة تنال إعجاب مستخدميه
هل يزور مدير أمن عدن نائبه بعد اصابته في مهمة أمنية؟!
القبض على3 من كبار تجار الحبوب المخدرة في عدن
مقالات الرأي
منذ نيل الاستقلال في 30 من نوفمبر 1967م الذي شهد قبلها صراع دموي بين اخوان الكفاح المسلح ضد الاحتلال البريطاني
الحرب ماسي ودمار قتل وتشريدويتم واوجاع ونواح وعويل الحرب هي كذلك لامنتصر فيها ولامهزوم وإذعدنا الى تاريخ
مسلسل استهداف الدعاة وإئمة وخطباء المساجد ورجال الدين في محافظة عدن لايزال يسير بوتيرة عالية للنيل من خيرة
 سيجد الجنوب نفسه في مسار خرافي إذا ما تخلى عن مدنيته التي اكتسبها مع الزمن وكانت سبباً في وحدته .-لا يجوز أن
  سمير رشاد اليوسفي خلال عامي (1987- 1989) عاد تيار "أهل الحديث" للازدهار في السعودية، مُستقويًا بما صار يدَّعيه
في كل مكان أدخله يقدمون لي القهوة وفي ظنهم أنهم يكرمونني بفعلتهم تلك .. أهز رأسي شاكرة ومعتذرة . أنا لا أشرب
  الجنوب شبه كامل محرر من الحوثيين وعانى الجنوب بعد تحريره من عبث الشرعية وفسادها وفشلها وما تحيكه من خطط
مصر ام الدنيا وروح العرب وقوته وفيها نرى بقاء امل وتاريخ مشرق في واقعنا العربي بعد حالة الدمار التي منيت بها
  تهجير العقول العدنية تحديدا والجنوبية واليمنية عامة مشروع استراتيجي طويل المدى تنفذه دول خارجية
  هناك مستجدات على الساحة السياسية والعسكرية والأمنية في المحافظات الجنوبية المحررة، تلك المستجدات لا
-
اتبعنا على فيسبوك