MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 24 يناير 2018 01:07 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

مأّرب الزحف(قصة قصيرة)

السبت 06 يناير 2018 06:17 مساءً
كتب/عصام عبدالله مسعد مريسي

تجمهر الشباب من كل مكان يزحفون نحو الساحات وكل واحدٍ منهم يحمل في جعبته أحلام وطموح يريد تحقيقها والتقت الجموع في ساحة واحدة لا يجمعهم سوى الرغبة في التغير واخراج البلاد من حالة الجمود وسيطرة أفراد وعائلات على خيرات البلاد وانطلقت الهتافات:

فليسقط النظام .. يسقط النظام

لم تكن الأهداف واضحة ولم تتبلور المطالب الثورية بشكل تام إنما الهدف كان هو التغير ربما البعض لا يتخيّل كيف سيكون التغير ؟ وما معنى التغيير "؟ وهل التغير لشكل النظام ؟ أو التغيير للأفراد الجاثمة على العرش لعقود ؟ أو التغيير العودة إلى ما قبل توحيد الشطرين ، اختلفت الاهداف وتعددت المشارب وتنوعت المقاصد لكن كل من حضر الزحف يطمح للتغير وإن تعددت أشكال التغيير ومعانيه ، واندفعت الجموع شباب ينافس الزهر في عمره ارتفعت أصواتهم بالهتاف بعضهم يقول:

نريد الانفصال .. نريد استعادة الجنوب الحر

ومن أقصى الساحة ارتفع هتاف ينادي :

نريد أن نتوظف . سنوات من عمرنا مرت ولم نتوظف

ومازالت الهتافات ترتفع من كل جهات الساحة وترتفع الرايات واليافطات مكتوب عليها :

نريد يمن جديد .. نريد يمن الخير للجميع

ويتضاعف الجمع ، ولم تمضي إلا ساعات حتى انضم إلى الشباب الآباء وبعض الامهات ومطالبهم تحقيق الرفاهية للأبناء بعد أن حرموا هم منها وترتفع أصواتهم التي بحت مساندة لأصوات الابناء  وهدفهم واحد هو التغيير قائلين:

فليسقط نظام الظلم .. فليسقط نظام الفوضى .. فليسقط نظام العائلة والقبيلة

تتوسط الجمع زهرة في ربيعها الثاني ترفع صوتها بالنداء مخاطبة الجمع في دعوة لإعلان المطالب وبكل شجاعة وجرأة تتقدم المسيرة متجهة نحو مكتب إدارة المدينة والجموع في انقياد خلف قائدة الزحف موحدين الصفوف شباب وشابات ورجالاً ونساء ومراهقين وأطفال في موكب جماهيري مهيب وفي تناغم وكأنَّ الزهرة تقود فريق موسيقي رفيع المستوى ليعزف لحن الحرية والتغيير والبناء، وما هي إلا لحظات حتى يداهم الموكب من قبل قوات النظام والقائد الربيعي مازال يقود الموكب بحنكة محاولاً ضبط الاعصاب حتى تحقق المسيرة مقصدها السلمي وتدعو الجموع:

اضبطوا انفسكم .. لا تجعلوهم يفسدوا السلمية 

ازداد غضب أفراد قوات النظام أمام صبر وحلم الجموع فإذا بأعيرة نارية تطيش من فوهات بنادقهم لتقطف الزهرة الربيعية من وسط الحشد فتتهاوى وهي مازالت ملتزمة بالحنكة والسلمية :

لا تتخلوا عن السلمية .. أنتم أصحاب حق

تصفر الزهرة ويفوح عطرها وهي تغوص في دمائها الزكية معطرة المكان وقبل أن ترحل تهدي الجموع ابتسامة تلهب حماستهم فيرفع جسدها على الاعناق وتسير الجموع في شموخ وكبرياء واصرار على مواصلة المشوار الذي تعمد بالدم

 

 

 

 

 

 


المزيد في أدب وثقافة
المبـــــــدأ
كلمات الشاعر / احمد حسين معرج قال الجنوبي كل من لي ينتقـــــد ..مانا من البياعة المتجوليــــن.. ولا أنا ممن يفرط في الوطــــن ..لا بايقع رأسي على أرضي طحيـــــن .. أنا
الرواق للنشر يصدر " هوامش التاريخ " للكاتب مصطفى عبيد
عن دار الرواق للنشر صدر مؤخرا كتاب "هوامش التاريخ" للكاتب مصطفى عبيد. يتناول الكتاب حكايات تاريخية منسية ترصد تحولات المُجتمع المصرى عبر العصور. وتتضمن الحكايات قصص
قصة قصيرة: حسن الصياد
 بقلم: أحمد الجعشاني  حسن الصياد  كان ذلك اسمه وينادونه به منذ  سنوات .قضاه في حارتنا. سكن في ذلك البيت القديم المهجور . يكاد يكون خرابه بيت مهدم  . دوره




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
حصري : 58 من قيادات المقاومة الجنوبية تعلن رفضها المطلق لطرد الحكومة من عدن وتحذر الانتقالي
مقتل جندي إماراتي بانفجار في قصر معاشيق
الجوهري : قيادة المقاومة الجنوبية اتفقت على اعفاء القيادين ابوهمام والحالمي من عضوية مجلس المقاومة
سياسي جنوبي: اطراف في التحالف العربي تختطف عائلات قيادات جنوبية
تحضيرات بالبيضاء لتكريم 7 حمير
مقالات الرأي
لا ادري لماذا يضع المجلس الانتقالي نفسه في هذا التناقض..يرفع شعار استعاده وطن ويعتبر ذلك القضية الوحيدة له..
المبعوث الاول ولا داعي لذكر اسمه فلسع وترك المهمة بعد حصوله على نصيب الاسد من غائم الازمة والحرب والثاني شمها
  يؤلمني جدا ما يكتبه بعض الأخوة او يروج له البعض الآخر ممن اتخذوا من المجلس الانتقالي هدفا لهم عوضا عن جميع
قبل إعلان المبعوث الاممي الموريتاني إسماعيل ولد الشيخ استقالته كان قد صرح أن الأطراف المعنية بالأزمة مستعدة
مثلما أطلقها الأديب اليمني الكبير علي أحمد باكثير عام 1945م كعنوان لروايته (وا إسلاماه) التي تحدث فيها عن "أحوال
  تزداد معركة التدخل الخليجي في اليمن صعوبة كل يوم، ويدفع شعب اليمن عامة والجنوب خاصة، فاتورة تلك الحرب
  يحيى البعيثي المتواجد بعاصمة اليمن المؤقتة «عدن» يدرك حقائق ، ربما هي، غائبة عن البعض، او قد تكون
عبدالعزيز المنصوب ادل واعمق العبر هي بلا شك تلك "القصص والامثال والحكم" لاسيما التي يستدعيها العقل الواعي من
  ان كان لفلسلطين والشعب الفلسطيني والقضية الفلسطينية قائد بحجم ومكانه القائد الحمساوي الكبير خالد مشعل،
القرارات الخاطئة بتعويم النفط والعملة الوطنية من اهم اسباب الانهيار الكبير والمتسارع للاقتصاد الوطني
-
اتبعنا على فيسبوك