MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 24 أبريل 2018 09:03 مساءً

  

عناوين اليوم
من هنا وهناك

بسبب المادة الخارقة.. الصين تلاحق الحمير في أفريقيا

الثلاثاء 02 يناير 2018 08:23 مساءً
عدن(عدن الغد)سكاي نيوز عربية :

أدى ارتفاع الطلب على جلود الحمير في الصين إلى أزمة حقيقية تهدد وجود هذه الحيوانات خاصة في القارة الإفريقية التي أصبحت محطة رئيسية للتنين الصيني ذو الشهية المفتوحة لمادة جيلاتينية "خارقة" تدعى "إيجياو"، بحسب صحيفة نيويورك تايمز الأميركية.

ففي الصين ذاتها، هبط عدد الحمير من 11 مليون رأس إلى 6 ملايين فقط، مع توقعات بانخفاض أعدادها إلى 3 ملايين، وهو ما دعا الشركات الصينية إلى استيراد كميات ضخمة من جلود الحمير من الخارج.

ومن بين 44 مليون حمار في العالم، يتم ذبح نحو 1.8 مليون حمار سنويا لإنتاج الـ"إيجياو"، وهي مادة جيلاتينية كانت مخصصة كدواء للأسرة الملكية في الصين في العصور القديمة.

وتستخلص هذه المادة من جلود الحمير، وساد اعتقاد قديم أنها تعمل كمحفز جنسي وتعالج الأرق وتمنع ظهور أعراض الشيخوخة.

ووجدت أفريقيا نفسها ضحية للمعتقدات الصينية بشأن الحمير، فقد أقامت الشركات الصينية عشرات المسالخ في أنحاء القارة السمراء، حيث يتم ذبح آلاف الحمير يوميا.

وبحسب المدير التنفيذي لمنظمة "دونكي سانكتشري" في بريطانيا، مايك بيكر، إن ثمن الكيلوغرام الواحد من الـ"إيجياو" يصل إلى 375 دولارا.

وقال سيمون بوب، مدير الاستجابة السريعة والحملات في المنظمة: "هناك شهية كبيرة للإيجياو في الصين وهي لا تظهر أي علامات على التراجع".

تهديد وجودي للحمير

وفى نوفمبر، حذر باحثون من جامعة بكين من أن طلب الصين المرتفع على إيجياو قد يتسبب في انقراض الحمير.

وقال باحثون في مجلة الخيول البيطرية "إن الصين تختار استيراد الحمير من جميع أنحاء العالم بتكلفة عالية، مما قد يشكل خطرا محتملا على الثروة الحيوانية من الحمير في العالم".

وخلال عام 2016، باعت النيجر نحو 80 ألف حمار إلى الصين مقارنة بـ 27 ألفا في العام السابق، بينما وردت بوركينا فاسو 18 ألف حيوان لمشترين خارج البلاد في الربع الأول من العام الجاري، بعد بيع ألف حمار فقط في الفترة ذاتها من 2015.

وفي مدينة نايفاشا الكينية افتتح في أبريل 2016 مجزر لذبح الحمير، بهدف تصدير جلودها إلى السوق الصينية المتعطشة للجيلاتين.

إلا أن ظاهرة بيع الحمير في دول إفريقية مع تجاهل مطالب السوق المحلية واعتماد المزارعين على الحيوانات في المهام الشاقة، أدى إلى تراجع كبير في أعداد الحمير لديها وارتفاعا باهظا في أسعارها.

وأعنت حكومتا النيجر وبوركينا فاسو منع تصدير الحمير إلى الصين، بعد دراسة السوق المحلية.

وفي جنوب أفريقيا، تسعى الحكومة إلى السيطرة على عمليات سرقة الحمير التي تزايدت مؤخرا مع ارتفاع الطلب على جلودها.

وبحسب منظمة "دونكي سانكتشري"، فإنه سرقة الحمير تؤثر بشكل كبير على معيشة المجتمعات المحلية في القرى النائية حيث يعتمد الناس على الحمير في التنقل وحمل البضائع وتوصيل المياه.


المزيد في من هنا وهناك
إسطنبول التركية تتزين بأكبر سجادة زهور حيّة في العالم
في إطار مهرجان التوليب الثالث عشر تزينت مدينة إسطنبول بأكبر سجادة في العالم مؤلفة من  565ألف زهرة توليب بألوان متنوعة في إشارة رمزية لمرور 565 عاماً على فتح مدينة
هل تصدق؟.. جهاز يجعل بنات أفكارك "تتكلم"
نجح باحثون في تطوير جهاز قادر على قراءة أفكار الأشخاص عند استخدامهم صوتا داخليا، مما يسمح لهم بالتحكم في أجهزة الحاسوب وطرح أسئلة وطلبات دون التحدث.وقالت صحيفة
سباق مع الزمن لإنقاذ قمر صناعي
تسعى منظمة أبحاث الفضاء الهندية إلى إعادة الاتصال بأقوى أقمارها الصناعية للاتصالات، الذي فقد الاتصال به مطلع الأسبوع، في انتكاسة لطموحاتها في غزو الفضاء. ونقلت


تعليقات القراء
295993
[1] شعب الجنوب العربي يرفض الاحتلال اليمني البغيض.
الأربعاء 03 يناير 2018
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
هناك بديل موجود وهو حمير الشرعية المهاجرة ما شاء الله جلودها جلاتينية من الدرجة الاولى وتفيد بالغرض.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل - بالفيديو : التحالف العربي ينشر فيديو لحظة استهداف سيارة صالح الصماد ومقتله
تحليل سياسي : من قتل صالح الصماد؟
المؤتمرية فائقة السيد تكشف ما حدث معها في أول لقاء مع الصماد بعد مقتل صالح
تحليل سياسي: هل تصبح الجنوب دولة منزوعة السلاح؟!
اكاديمي من عدن يوجه رسالة احتجاج الى محمد بن راشد والسبب؟
مقالات الرأي
في الجنوب يخفي السياسيون الحقيقة ويبيعون الوهم، يدركون الواقع المتردي ويقفزون عليه بمنجزاتهم الزائفة،
مصيبة الشعوب العربية من حكامها اما نحن في اليمن مصيبتنا من  انفسنا شعب في الشمال يمتلك قدرات ويحقق نجاحات
قتل حسين بدر الدين الحوثي ووصلت جماعته وهو تحت الأرض إلى رأس جبل عدن " معاشيق " .. بعد أن داسوا باقدامهم صنعاء ،
  *سعيد الجعفري لاشك ان محمد الحوثي رئيس ما تعرف باللجنة الثورية العليا لدى جماعة الحوثي.الان يكون قد وصل
في الضالع حيث كانت تتحدث أصوات البنادق فقط تكسر عظم المليشيات الانقلابية وتردها مدحورة.. في الضالع الذي اقام
هو يحطم كل التابوهات التي صُنعت في مجتمعاتنا العربية في حين غفلة منا، هكذا يُمكن أن نَفهم ما يقوم به حاليا ولي
يوجد وعاء«فاضي» فبماذا ستملأ هذا «الوعاء»؟! اعتقد ان المجلس الانتقالي عباره عن وعاء فاضي تماما
عنوان جميل، لرحلة ممتعة وشيقة نتنقل من خلالها في عشرات المدن المحلية والعربية والعالمية، دون أن نحتاج لمشاق
  قد يبدو للبعض أن الإجابة على هذا السؤال ضرب من الترف. قد يقول البعض، وماذا تفرق طالما أن الرجل قتل
  التوقعات وحدها لاتكفي للخروج بتصور نهائي عن النتيجه التي ستسفر عنها الحرب اليمنيه  في عامها الرابع..
-
اتبعنا على فيسبوك