مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 22 يوليو 2018 05:11 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
السبت 16 ديسمبر 2017 09:21 صباحاً

الإصلاح ومرحله فك "الارتباط"!

كثيرا ما انتقدنا بجلاء واضح ككتاب ومثقفين إدارة حزب الاصلاح للحرب في اليمن سياسيا وعسكريا.. وكثيرا ما مارسنا نوعا من العداء الاعلامي (المضاد) ضد الاصلاحيين بلا استثناء الى وقت قريب وقريب جدا من تطورات المشهد مؤخرا وابرزها ما جرى في صنعاء بين حلفاء الانقلاب ومعركه فض الشراكة التي افضت الى قتل الحوثيين لحليفهم صالح واقصاء الشريك حزب المؤتمر الذي كان في يوما ما حليفا قويا لحزب الاصلاح..

 

ولا يستطيع ان ينكر احد ان حزب الاصلاح الذي خرج من صنعاء مطاردا هاهو اليوم في أوج قوته وحضوره من جديد بعد ثلاث سنوات من العمل الحزبي المنضم في ظروف بالغه الصعوبة استطاع فيها ان يمسك بزمام مبادرة إدارة "الصراع" وإدارة الخلاف بحنكه قياديه وزعت ادوارها على كل العواصم التي تحارب من اجل استحقاق هزيمه الانقلاب الموالي لإيران وإعادة الشرعية!

 

ويبدو ان ثلاث سنوات من الكر والفر الذي اعتمد على تكتيك معارك (التباب)!يؤتي أكله اخيرا! ويتضح اكثر من اي وقت فائت ان الحزب استطاع ان يوجد حاله من الحاجه الدائمة لسياسته عند كل الأطراف الموالية له في الحرب ضد الحوثيين العدو اللدود لحزب الاصلاح.. والان وبعيد ان تحلى الطرف (المناهض) للإخوان في التحالف العربي بنوع من المرونة السياسية والناجمة على ما يبدو لمتطلبات المرحلة بعد نهاية ما كان متوقعا من (المخلوع) وحزبه الذي غدى مطاردا جاء التقارب الذي اماط اللثام ولسان حال من طار جوا من ابوظبي للرياض مكرها اخاك لابطل! وقد اعلن (الأريب) ان حزب الإصلاح فض الشراكة بتنظيم الإخوان الارهابي تغليبا للمصلحة الوطنية ولأواصر الانتماء وقوميه العروبة!

 

غير ان هذا كله لا يمنع البته الاعتراف ان حزب الاصلاح اثبت انه (ندا) حقيقيا وقويا ورقما سياسيا صعبا لا يمكن تجاوزه ايا كانت فحوى التفاهمات والترتيبات التي يكتنفها التحفظ والتكتيم! وفي تقديري انه اتفاق مرحلي تقتضيه الضرورة لحسم الحرب وارجح ان يكون حسما عسكريا وعمليه عسكريه نوعيه يقودها الاصلاحيون بمفردهم نحو صنعاء اخيرا! ولا استبعد ان تكون هناك (ضمانات) حقيقيه! قدمت مقدما للحزب عن مستقبله السياسي الذي لن يتنازل قطعا عن رؤيته السياسية للحل! وامام هكذا انتصار سياسي لحزب الاصلاح لا يسعني انصافا الا ان اقول تعظيم سلام لحزب الاصلاح وقياداته واعضاءه وانصاره هنيئا انتم بحق سياسيون بارعون تعرفون بجداره من اين تؤكل الكتف..!

تعليقات القراء
292736
[1] شعب الجنوب العربي يرفض الاحتلال اليمني البغيض.
السبت 16 ديسمبر 2017
جنوبي حر | دولة الجنوب العربي الفيدرالية
ندعو كل أبناء الجنوب العربي الأبطال رجال الرجال إلى الإنسحاب الفوري من كل جبهات القتال للحرب العبثية في اليمن الشقيق وجواره، التي في قائمة اهدافها إستنزافهم وقتل خيرتهم وإفراغ الجنوب العربي من شبابه وكوادره العسكرية والأمنية الحرة في حرب عبثية ليس لهم فيها ناقة ولا جمل. ندعوهم إلى ضرورة العودة الفورية إلى بلادهم الجنوب العربي والإستعداد للقادم. لأن القادم لا يبشر بخير على الجنوب العربي وشعبه.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : إصابة نائب مدير عدن بهجوم مسلح
الرواية الرسمية لواقعة إصابة نائب مدير امن عدن
تفاصيل اصابة نائب مدير امن عدن 
فيديو لعلي عبدالله صالح تنبأ فيه بالتفصيل لماسيحدث في اليمن عقب 2011
8 ايام تفصل شركة "عدن نت" عن الانطلاق ولا أثر لها في الأسواق
مقالات الرأي
  أقيم في عدن صباح الخميس الموافق 19 يوليو حفل إشهار حلف قبائل الجنوب العربي.و حضره سلاطين و مشائخ و اعيان و
كانت المملكة السعودية تدرك تماماً بأن الجنوب لديه قضية لا تتأثر صعوداً وهبوطاً باختلاف القوى المهيمنة على
في حديثه المتلفز فخامة الرئيس يقول هناك فاسدين ...نقول له اقلعهم وقدمهم للمحاكمة ليكونوا عبرة للآخرين ولماذا
  * الكابتن القدير (محمد جعبل) على فراش المرض في القاهرة ..* أحيانا كثيرة لا نشعر بأهمية نجومنا الكبار ، ولا
-يوماً عن يوم تتصدر أخبار عن زيارة مسئولين أوربيين إلى صنعاء عناوين بعض وسائل الاعلام ، فتتحول عبر حملات
التقيته في منزلي بمودية ومعه عدد من الاخوة الافاضل يوم الجمعة 2018/7/20م وهذه المرة الاولى التي التقيه وجهاً
قال الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان للشاعرة ليلى الأخيلية ما رأى منك (توبة) ونعني به هنا عشيقها ماذا عساه
  سهير السمان   صحت اليمن بين عشية وضحاها على حرب لم تكن في حسبان اليمنيين ، أو لأنهم لم  يدركوا  حجم
ظلت اليمن "فردوس الهاشمية المفقود" لأكثر من نصف قرن من الزمن، وفقا لأدبيات المشروع الهاشمي وتنظيمه السري الذي
لا اعتقد بوجود شخص عاقل بالغ في الجنوب لا يعرف ضخامة الحملات و الضريبة والدماء والأرواح , التي دفعها
-
اتبعنا على فيسبوك