MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 فبراير 2018 01:47 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

صدق او لاتصدق: الحوثيون ينوون التحقيق مع علي عبدالله صالح رغم (مقتله)

الخميس 07 ديسمبر 2017 12:08 مساءً
صنعاء ((عدن الغد)) خاص:

ادلى قيادي حوثي بتصريحات صحفية حول جثمان الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح قد تكون الأغرب في تاريخ الجماعة التي يصفها اليمنيون بأنها اسوأ جماعة متخلفة حكمت صنعاء.

والتصريحات الغريبة اوردها عبد القدوس الشهاري، وهو نائب رئيس الدائرة الإعلامية للجماعة الحوثية المتطرفة وقال فيها ان جثمان صالح لن يدفن الآن مضيفا بالقول :" لدينا أكثر من 68 قتيلا سقطوا في فناء منزل صالح، منهم 16 مدنيا من جيرانه قتلوا في منازلهم عن طريق صالح وأنصاره قبل هروبه من المنزل ولذلك تم فتح الملف".

وكان "الشهاري" يعلق في تصريح لوكالة أخبار روسية مؤكدا إن ملف علي عبد الله صالح كبير جداً ومن المستحيل أن يتم دفنه بتلك السرعة وكأن شيئاً لم يكن.

وأثارت هذه التصريحات استغراب اليمنيين الذين تسألوا ما الذي يعنيه الشهاري وكيف ان شيء لم يكن وما الذي سيضيفه جثمان ميت في عملية تحقيق تستوجب الالتقاء باناس أحياء والاستماع لشهادتهم.

وعلق القيادي في الحراك الجنوبي "يحيى غالب الشعيبي" على هذه التصريحات بالقول :" يب ياجماعة الخير أول مره بتاريخ الإجراءات القانونية يتم التحقيق مع (مقتول)وماذا سيحكموا على عفاش بعد التحقيق؟..

وملف عفاش الكبير ايش علاقته بدفن الجثة ؟هل سيدفنوا الملف الكبير مع الجثة؟...

يفترض من حيث المنطق ان أسرة عفاش ترفض استلام الجثة وترفض الدفن إلا بعد التحقيقات ...

انا شخصيا ماقدرت استوعب هذا الكلام نهائي..

عفاش لما كان يقتل شبابنا ورفاقنا كنا نرفض استلام جثامينهم حتى يتم فتح ملف تحقيقات كنوع من الضغط وتثوير الشارع ضد نظام صنعا لكن جماعة الحوثي مدري ايش من مذهب معاهم يعملوا بأنفسهم على تثوير الرأي العام المحلي والخارجي ضدهم ...

طيب اوكي بعد قتلهم لعفاش مباشرة أول قرارات اتخذوها غيروا اسم المسجد حق عفاش الى اسم الحسين وغيروا اسم ميدان السبعين مدري ايش سموه لكن كيف بيعملوا بتغيير قواعد إجراءات جنائية متعارف عليها وقواعد أخلاقية مرتبطة بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان وقبل ذلك مرتبطة بالشريعة الإسلامية وأصولها وقواعدها ...


المزيد في أخبار وتقارير
اليوم : قيادات عسكرية وسياسية تحيي الذكرى الأولى لاستشهاد اللواءالركن أحمد سيف اليافعي 
يستضيف ديوان الشهيد القائد البطل اللواءالركن أحمد سيف اليافعي بمنزلة بالعاصمة عدن اليوم الخميس عدد من القيادات العسكرية والسياسية والاجتماعية التي تداعت لإحياء
إدارة المؤسسة العامة للكهرباء بشبوة تشيد بجهود وزير النفط في حل أزمة المحروقات
أشادت إدارة فرع المؤسسة العامة للكهرباء - شبوة  بالمتابعة التي قام بها فخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية والجهود الكبيرة التي بذلها معالي
مكونات الحراك الجنوبي والمشائخ بالصبيحة يرفضون تشكيل قوات حزام أمني في المنطقة
أصدر مجلس الحراك الثوري الجنوبي والحركة الشبابية والطلابية ومشائخ ووجهاء مديرية طورالباحة بمحافظة لحج بيان هام بشان تشكيل الحزام الأمني للصبيحة . واعلنوا في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل: قوات الطوارئ بأمن المنشأت تلقي القبض على عصابة تقوم بنهب معدات بملعب 22 مايو بعدن
الوالي : جنود الحزام الامني اسوأ حالا من بلاطجة الامن المركزي
عاجل : اندلاع اشتباكات عنيفة بين مسلحين بدار سعد
قناة تلفزيونية: الجندي الذي يحمل زميله على ظهره سعودي الجنسية
المفلحي: هادي الرئيس الذي لم يسعى للسلطة بل هي من سعت اليه
مقالات الرأي
هل تساءل الشعوب لماذا تلمع الاشخاص وترفعهم فوق الاكتاف وتسحق من يلمس صورهم وفي نفس المشوار تلعن وتشتم وتدعس
6 أعوام على مرور انتخاب القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي رئيسا للجمهورية اليمنية حيث
  بُحّت أصوات الكثيرين وهي تنادي الجميع بتناسي الماضي، والبدء بصفحة جديدة شعارها "الجمهورية في مواجهة
أثبتت مستجدات الأوضاع وتطورات الأحداث العسكرية والسياسية والدبلوماسية المتسارعة اليوم لصالح الجنوب - أن
يقف البريطانيون  مدعومين بثقافة التسامح التي أسهمت في بناء مجتمع متعدد الثقافات والديانات والقوميات
  الذكرى السادسة لإنتخاب فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيسا للجمهورية تأتي في أتون تحولات غير عادية مرت
كثرت هذه الايام عمليات القفز _ بالزانة وبغيرها '_ من قيادات الانقلابيين في صنعاء الى مركب الشرعية بحثا عن موجة
بعد عام واحد بالضبط من انتهاء حرب عام 94م, وفي يوم عيد الأضحى المبارك في مسجد العسقلاني" البيحاني" بكريتر عدن,
 تربع التقرير المقدم من قبل فريق الخبراء الصادر مؤخراً، والموجه إلى مجلس الأمن، على قمة الأحداث من حيث
نحن لانعلم ماذا يجري في دهاليز السياسة لكننا نفهم وحسب تجاربنا بأنه عندما يلتقوا أثنان  على شي لابد من إن
-
اتبعنا على فيسبوك