MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 14 ديسمبر 2017 10:02 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

التحالف العربي يطلق معركة تحرير الحديدة

جانب من آثار الاشتباكات بين عناصر حزب المؤتمر وميليشيات الحوثي في صنعاء | أ.ف.ب
الخميس 07 ديسمبر 2017 08:27 صباحاً
( عدن الغد ) البيان :

كثّفت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن وتيرة عملياتها في اليمن ضد ميليشيات الحوثي وسط تقدم نوعي حققته قوات الشرعية، أمس، نحو عمق محافظة الحديدة بإطلاق معركة تحرير الساحل الغربي كاملاً، أي التقدم باتجاه الحديدة من محوري ميدي شمالاً والمخا جنوباً.

 

وتزامن هذا التقدم العسكري مع بدء انضمام شباب حزب المؤتمر الشعبي العام بكثافة إلى قوات الشرعية من أجل دحر ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، الأمر الذي يترك هذه الميليشيا ذات الولاء الإيراني معزولة يمنياً بالكامل.

 

وأعلنت قيادة التحالف العربي في اليمن عملية تحرير كامل للساحل الغربي، بتنسيق عال بين القوات المشاركة. وتقدمت القوات الحكومية إلى مشارف مديرية الخوخة وحررت بلدة موشج التابعة للحديدة. كما شنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية عدة غارات على مواقع ميليشيات الحوثي الإيرانية في محور نهم شرق صنعاء ومعسكر الصيفي بصعدة لقطع الإمدادات الحوثية عن الساحل الغربي.

 

 

تعزيزات

في الأثناء، أفادت تقارير من الساحل الغربي بمحافظة تعز عن وصول تعزيزات ضخمة إلى منطقة الهاملي من المخا مكونة من عربات جند ومدافع العربة مع كاسحة الألغام والآلاف من المقاتلين يتقدمهم قيادات وشباب وأبناء الهاملي المؤتمريون المنضمون حديثا إلى صفوف المقاومة في عملية تقدم صوب النجيبة شمالاً والفوج الآخر في عملية تطهير شرقاً للالتحام مع كتائب حمدي شكرى شرقاً.

 

وهناك أنباء عن إنزال التحالف عدة كتائب في منطقة الخوخة أول مديرية الحديدة. وقال مصدر ميداني لـ«البيان» إن كتيبتين من كتائب الحرس الجمهوري سابقا، انضمتا لصفوف قوات الشرعية بكامل العدة والعتاد. وانضمت هذه المجموعات إلى صفوف القوات الحكومية شمال المخا، واتجهوا معاً لقتال الحوثيين في الزهاري.

 

وأكدت مصادر عسكرية يمنية أن قوات الشرعية اليمنية سيطرت على جبل حرزين الاستراتيجي في الهاملي غربي تعز.

 

 

غارات

وأوضح مصدر عسكري في محور تعز لـ«البيان» أن قوات الجيش الوطني تمكنت من دحر ميليشيات الحوثي شمال منطقة يختل، وتقدمت نحو منطقة الزهاري بالتوازي مع تقدمهم من محور الرمة شمال المخا باتجاه مديرية الخوخة.

 

وشنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية عشر غارات استهدفت مواقع وتعزيزات ميليشيات الحوثي أطراف المخا وموزع، أسفرت عن مقتل وإصابة 20 من عناصرها المسلحة، بالإضافة إلى مقتل عشرة آخرين في المعارك، بحسب حصيلة أولية.

 

وفي جبهة الضباب ذكرت المصادر أن مواجهات عنيفة ترافقت مع قصف مدفعي متبادل بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الانقلابية.

 

وتركزت المواجهات في تبة الخلوة وتبة المقبابة ومناطق شرقي جبل المنعم، حيث اندلعت عقب محاولة تسلل للعناصر الانقلابية الى مواقع قوات الجيش الوطني في منطقة الصياحي وقرية ماتع وتمكنت من التصدي لها ودحرها. ولقي قائد فصائل ميليشيات الحوثي فى مدينة تعز، راضوان صلاح، مصرعه فى المعارك.

 

وفي جبهة مقبنة دارت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني وميليشيا الحوثي الانقلابية، تركزت في منطقة الميدان ودار قاسم بالعبدلة. كما شهدت مديرية موزع مواجهات عنيفة تركزت في مناطق غربي البرح ووادي رسيان والمناطق المستوية المتاخمة لمفرق المخا.

 

وذكرت مصادر عسكرية أن المقاومة مسنودة بقوات التحالف العربي تتقدم نحو ميناء الخوخة وأن 20 من الميليشيات الإيرانية قتلوا وجرح اكثر من 30،فيما تم أسر 15 آخرين.

 

 

 

نتائج

ويُشارك شباب من حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي قتل على أيدي الحوثيين في جبهات القتال بالساحل الغربي بعد إعلان صالح عن فك الشراكة مع الحوثيين.

 

ويشكل انضمام شباب حزب المؤتمر إلى جبهات القتال تحولاً نوعياً في المعادلة الميدانية. ويتوقع مراقبون عسكريون أن تظهر نتائج ذلك خلال الأيام القليلة المقبلة في مناطق طوق صنعاء.

 

وشهدت صنعاء خلال الأيام الماضية معارك عنيفة بين ميليشيات الحوثي وقوات حزب المؤتمر الشعبي العام، والتي انتهت بمقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
غارات للتحالف على خطوط إمداد الحوثيين بين حجة وصنعاء
دفع تحالف دعم #الشرعية_اليمنية، بتعزيزات عسكرية كبيرة إلى جبهة الساحل الغربي لدعم  قوات الشرعية والمقاومة الشعبية لمواصلة زحفها باتجاه
ردود أفعال متباينة بين الأوساط اليمنية إزاء لقاء الإمارات بقادة حزب الإصلاح
أثار اللقاء الذي جمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، بقيادات حزب الإصلاح الجناح السياسي لجماعة الإخوان باليمن
قوات الشرعية والتحالف تشق طريقها بثبات نحو الحديدة
مع اقتراب حسم المعركة في محافظة الحديدة ألقى التحالف العربي منشورات على أهالي المحافظة للانتفاضة ضد الميليشيات الحوثية الانقلابية الإيرانية، ودكت مقاتلاته مواقع




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
من هو قناص صنعاء الليلي مرعب الحوثيين؟
قناص صنعاء يرعب مليشيات الحوثي
مصدر ميداني : لاصحة للأنباء التي تحدثت عن اقتراب قوات الجيش والمقاومة من زبيد
اليمن.. حزب الإصلاح يدعو “الانتقالي الجنوبي” لفتح صفحة جديدة
اجتماع لمحمد بن سلمان ومحمد بن زايد بقيادات من حزب الإصلاح
مقالات الرأي
  حضرت اليوم الخميس 14ديسمبر الحفل الخطابي والفني الذي أقامته السلطة المحلية ومكتب الثقافة أبين إحتفالا
كثيرون من الابواق التي تعمل مع كل الجهات والتي اعطت اهتمام   بالغ الاهتمام للقاء بعكس ما كان الهدف منه
كثيرون يروجون الآن لعودة احمد علي ليقود معركة التحرير واستعادة الدولة ، وحمل الراية خلفا لوالده  ، خصوصا
تتعدد الاجتهادات في تأويل مصير المؤتمر الشعبي العام (حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح) بعد قتل رئيسه
  إذ كان حقاً القول: بإن المرء لا يموت طالما وهناك عقول وقلوب حية تتذكره، فمن الجائز التذكير أن الأصعب ليس
  احترم واقدر الدعم العسكري والاغاثي والسياسي المقدم من دول التحالف العربي ، فلولا هذا الاسناد الجوي
أحبه الجميع لانه ظل صادقا مخلصا نبيلا،وقف دوما مع البسطاء والمظلومين،لم يتلون أو يغير معطفه لتحسين
دعوة للدول والشعوب العربية لرفض قرار الادارة الامريكية بخصوص القدس .. القدس العربية ثاني القبلتين تتعرض
تتعدد الاجتهادات في تأويل مصير المؤتمر الشعبي العام (حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح) بعد قتل رئيسه
جمعني بالشهيد الحق في البدء بسماع أغانيه مره وراء مره حتى أحببت فنه لما يحمله من اجادة في الصوت واللحن
-
اتبعنا على فيسبوك