مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 15 أغسطس 2018 07:49 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

التحالف العربي يطلق معركة تحرير الحديدة

جانب من آثار الاشتباكات بين عناصر حزب المؤتمر وميليشيات الحوثي في صنعاء | أ.ف.ب
الخميس 07 ديسمبر 2017 08:27 صباحاً
( عدن الغد ) البيان :

كثّفت قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن وتيرة عملياتها في اليمن ضد ميليشيات الحوثي وسط تقدم نوعي حققته قوات الشرعية، أمس، نحو عمق محافظة الحديدة بإطلاق معركة تحرير الساحل الغربي كاملاً، أي التقدم باتجاه الحديدة من محوري ميدي شمالاً والمخا جنوباً.

 

وتزامن هذا التقدم العسكري مع بدء انضمام شباب حزب المؤتمر الشعبي العام بكثافة إلى قوات الشرعية من أجل دحر ميليشيات الحوثي الموالية لإيران، الأمر الذي يترك هذه الميليشيا ذات الولاء الإيراني معزولة يمنياً بالكامل.

 

وأعلنت قيادة التحالف العربي في اليمن عملية تحرير كامل للساحل الغربي، بتنسيق عال بين القوات المشاركة. وتقدمت القوات الحكومية إلى مشارف مديرية الخوخة وحررت بلدة موشج التابعة للحديدة. كما شنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية عدة غارات على مواقع ميليشيات الحوثي الإيرانية في محور نهم شرق صنعاء ومعسكر الصيفي بصعدة لقطع الإمدادات الحوثية عن الساحل الغربي.

 

 

تعزيزات

في الأثناء، أفادت تقارير من الساحل الغربي بمحافظة تعز عن وصول تعزيزات ضخمة إلى منطقة الهاملي من المخا مكونة من عربات جند ومدافع العربة مع كاسحة الألغام والآلاف من المقاتلين يتقدمهم قيادات وشباب وأبناء الهاملي المؤتمريون المنضمون حديثا إلى صفوف المقاومة في عملية تقدم صوب النجيبة شمالاً والفوج الآخر في عملية تطهير شرقاً للالتحام مع كتائب حمدي شكرى شرقاً.

 

وهناك أنباء عن إنزال التحالف عدة كتائب في منطقة الخوخة أول مديرية الحديدة. وقال مصدر ميداني لـ«البيان» إن كتيبتين من كتائب الحرس الجمهوري سابقا، انضمتا لصفوف قوات الشرعية بكامل العدة والعتاد. وانضمت هذه المجموعات إلى صفوف القوات الحكومية شمال المخا، واتجهوا معاً لقتال الحوثيين في الزهاري.

 

وأكدت مصادر عسكرية يمنية أن قوات الشرعية اليمنية سيطرت على جبل حرزين الاستراتيجي في الهاملي غربي تعز.

 

 

غارات

وأوضح مصدر عسكري في محور تعز لـ«البيان» أن قوات الجيش الوطني تمكنت من دحر ميليشيات الحوثي شمال منطقة يختل، وتقدمت نحو منطقة الزهاري بالتوازي مع تقدمهم من محور الرمة شمال المخا باتجاه مديرية الخوخة.

 

وشنت مقاتلات تحالف دعم الشرعية عشر غارات استهدفت مواقع وتعزيزات ميليشيات الحوثي أطراف المخا وموزع، أسفرت عن مقتل وإصابة 20 من عناصرها المسلحة، بالإضافة إلى مقتل عشرة آخرين في المعارك، بحسب حصيلة أولية.

 

وفي جبهة الضباب ذكرت المصادر أن مواجهات عنيفة ترافقت مع قصف مدفعي متبادل بين قوات الجيش الوطني والميليشيا الانقلابية.

 

وتركزت المواجهات في تبة الخلوة وتبة المقبابة ومناطق شرقي جبل المنعم، حيث اندلعت عقب محاولة تسلل للعناصر الانقلابية الى مواقع قوات الجيش الوطني في منطقة الصياحي وقرية ماتع وتمكنت من التصدي لها ودحرها. ولقي قائد فصائل ميليشيات الحوثي فى مدينة تعز، راضوان صلاح، مصرعه فى المعارك.

 

وفي جبهة مقبنة دارت مواجهات عنيفة بين قوات الجيش الوطني وميليشيا الحوثي الانقلابية، تركزت في منطقة الميدان ودار قاسم بالعبدلة. كما شهدت مديرية موزع مواجهات عنيفة تركزت في مناطق غربي البرح ووادي رسيان والمناطق المستوية المتاخمة لمفرق المخا.

 

وذكرت مصادر عسكرية أن المقاومة مسنودة بقوات التحالف العربي تتقدم نحو ميناء الخوخة وأن 20 من الميليشيات الإيرانية قتلوا وجرح اكثر من 30،فيما تم أسر 15 آخرين.

 

 

 

نتائج

ويُشارك شباب من حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي للرئيس السابق علي عبدالله صالح الذي قتل على أيدي الحوثيين في جبهات القتال بالساحل الغربي بعد إعلان صالح عن فك الشراكة مع الحوثيين.

 

ويشكل انضمام شباب حزب المؤتمر إلى جبهات القتال تحولاً نوعياً في المعادلة الميدانية. ويتوقع مراقبون عسكريون أن تظهر نتائج ذلك خلال الأيام القليلة المقبلة في مناطق طوق صنعاء.

 

وشهدت صنعاء خلال الأيام الماضية معارك عنيفة بين ميليشيات الحوثي وقوات حزب المؤتمر الشعبي العام، والتي انتهت بمقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
الشرق الأوسط: هادي يستميل الموالين لسلفه صالح للاعتراف به زعيماً لحزب «المؤتمر»
ذكرت مصادر حزبية يمنية لـ«الشرق الأوسط»، أن الرئيس عبد ربه منصور هادي نجح في استمالة عدد من كبار قيادات حزبـ«المؤتمر الشعبي» الموجودين في القاهرة
الفقر وشعارات «الجنة» رسائل الحوثيين لتجنيد الأطفال اليمنيين
عندما يتحول قرابة 4500 طفل إلى مقاتلين حقيقيين على الجبهات، تاركين أمانيهم وأحلامهم في كنف الميليشيات الحوثية تلعب بها وتحولها بفعل الحلقات الثقافية التي تنظمها قبل
رويترز: الحرب تهدد التراث المعماري القديم في اليمن
أحدثت حرب اليمن، المستعرة منذ ثلاث سنوات، خسائر جسيمة في مدينة صنعاء القديمة، وهي منطقة تعج بمساجد وحمامات ونحو ستة آلاف منزل مبنية بالطوب اللبن يعود تاريخها إلى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
عاجل : الرئيس عبدربه منصور هادي يقطع زيارته الى مصر ويقرر العودة فورا الى الرياض (معدّل)
جنود نقطة "سوزوكي" يعثرون على عبوة ناسفة بهيئة حجر في كورنيش ريمي بالمنصورة (تفاصيل صور)
سعر أضحية بلودر يحطم الرقم القياسي.. فكم كان ثمنه؟
ضبط صومالية يشتبه بتورطها في اختطاف طفل بحي عبدالعزيز
العرب اللندنية :إجماع على رفض تولي عبدربه منصور قيادة حزب المؤتمر الشعبي
مقالات الرأي
منَّ الله على اليمن بنعم عدة لا تُحصى أحلاها وأجملها أن يسر لها قيادة رشيدة واعية انتهجت سياسة الود والسلام
لم يأت مؤتمر التذكير بالمرجعيات الثلاث صدفة ، جاء على خلفية حركة دبلوماسية عميقة منذ تعيين غريفيث مندوبا
ذات يوم التقينا بأحد أكبر مهندسي تشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي ( الكيان السياسي حينها ) ، فحدثنا من موقعه عن
هناك نظرية سياسيه تقول ان المسائل المتعلقة بالحروب يجب الا تترك بأيدي العساكر لوحدهم كما ان اقرار الحروب يجب
القادة من الرجال الذين لايزالون على قيد الحياة هم ثروة لاتقدر بثمن كونهم يجسدون تاريخ وشاهد عيان لمراحل
اقولها بكل صدق انني احترت كثيرآ للبحث عن عنوان مناسب لمقالي هذا .. وأن تردي الأوضاع ومن مختلف الجوانب جعلني لا
  لاشك ان الجميع تابع كلمة الأستاذ احمد عبيد بن دغر رئيس مجلس الوزراء في افتتاحية الجلسة في مؤتمر دعم
  احوال البلاد لا تسر على الطلاق لأنها دخلت دائرة دموية ولم ولن تخرج منها لأن السيناريو المعد للصراع
الحديث عن سلام شامل في اليمن، ومن خلال قراءة تاريخ اليمن الحديث بكل تعقيداته سواء في الشمال او الجنوب، حديث
استبشر الكثيرون خيراً بتكليف الشاب  العميد "منير كرامة التميمي" مديراً لإدارة الأمن والشرطة بساحل حضرموت ..
-
اتبعنا على فيسبوك