مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 20 يوليو 2018 01:20 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الثلاثاء 28 نوفمبر 2017 10:44 صباحاً

قناء .. انا بفرح معك ؟؟؟

لم يكن غريبآ أن يفوز نادي (قناء) .. بل ان الغريب والعجيب أن لا يفوز هذا الفريق الرضومي باللقاء وهو كان سيد ارقامها وملك فنونها وأمير نقاطها وبطل أحداثياتها   اليوم فوز (قناء) بالمباراة دلاله قاطعة على أن (رضوم) منبع المواهب .. وارضها الطيبة تنبت كل ما يمكث في الوعي  فوز (قناء) أكد حقيقة أن (رضوم) مصنع أنتاج العملات الصعبة في زمن باتت فيه رضوم رياضيآ تعاني ضروفا ثقيله على حياتها .. قال (قناء) لكل الجماهير الشبوانية .. أنا هنا .. حضور وسط جناحي ازرق فاقع يصب في مرمى الخصم ودفاع برازيلي من أسمنت مسلح بالحديد .. وبراعة مذهلة في وسط ملعب ينبض بمليون قلب .. وسط رضومي فنان  من بدل مايرسل الهدايا للمهاجمين يحول يلدغ كافعئ الكوبرا ويسجل اهداف تولول في مرمى الخصم .. وتناسق فني في الوسط يديرة تكتيكيا الكابتن (نصيب سبيت) بطل ابناء (قناء)  المخلص وبطل خطة التكتيك المتاحة في اليوم الاجمل .

 نجح (قناء) في زرع الابتسامة رضا على محيا ابناء (رضوم)  ومسح (قناء) حسرة قهر على خد كل ابناء (رضوم)  وعشاق ومحبي الفريق الرضومي  رضوم تمرض ولا تموت طالما وان ارضها الطيبة تنتج مبدعين من طراز لاعبي (قناء)!  ورضوم ستتعافى رياضيا وستتداوى من عقوق الضروف .. ويعود على ارضها الابداع والمواهب وصناع الأمل والحياة الرياضية .

 قناء الفريق القادم من جبال وسواحل واودية مديرية (رضوم) قالها بعد ان انار بدرة الليله الظلماء .. رضوم هنا رغم ويلأت الضروف .. ستتعافى وستسترد مكانتها كمديرية رائدة في مجالات الابداع الرياضية .

 يا ذاك الفريق الرابط على القمة لجبال وسواحل (رضوم) صرت نهجا ومنهلا وعين ماء سلسبيل لكل عابر سبيل .. وصار رهيق لاعبيك المبدعين شرابا فيه لذة للشرابين  وصرت في عيون ابناء (رضوم) مهمجا تاريخيآ يقرب اغوار الملاحم والبطولات . تحية لابطالك الذين قهروا السفينة (المصينعية)؟  فللمرة الاولى يطفى موج رضوم الليث شباب (المصينعة)  بصمة فريق (قناء) الموجية تأتي ؟  شكرآ (قناء) لأن اقدام لاعبيك رسمت لوحه فرائحية بديعة تتوارى في كل القلوب  دأمت أفراحكم نبراسآ يضيء ليلنا الرياضي المعتم !!؟؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
لا يختلف اثنان على ان الجماهير الرياضية استمتعت بمشاهدة  كاس العالم 2018 في عدن أفضل من اي بطولات سابقة بفضل
إذا تحدثت عن التلال ، فأجمع حروف كل اللغات وضعها في مساحة والبسها كل مقتنيات الشعر والنثر ، لأن الحديث ينصب في
لم يكن مجرد ديربي بين فريقين عريقين بل كان مجموعة كلاسيكو  حضرت فيه المتعة الإثارة المفاجآت الجميلة على
ستكون الديوك الفرنسية في مواجهة نارية في المباراة الختامية وبإعصار كرواتية. انها اعصار قادمة من كرواتيا
هاهي بطولة كاس العالم تصل محطتها الأخيرة بعد شهر من ألمتعه الكروية المصحوبة بكثير من المفاجآت التي كانت
إلقاء الأول يجمع الديوك الفرنسية مع النسور الحمرا نسور المنتخب  بلجيكا بقيادة كان إيدين
وهم منتخب الارغواي ومنتخب السليساو  البرازيل الاول على يد  الديوك الفرنسية. والثاني على يد الشياطين
ما شاهدته في مباراة بلجيكا واليابان فوق مستوى العقل والتوقعات لو تم تكليف الكاتبة الشهيرة اجا ثاكريستي
-
اتبعنا على فيسبوك