MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع السبت 20 يناير 2018 01:36 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار عدن

سكان : دوي الانفجار كان هائلا وسمع حتى الاطراف الغربية لعدن

صورة من موقع التفجير قبل دقائق من الان -عدن الغد
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 08:51 صباحاً
عدن((عدن الغد) خاص:

قال سكان محليون لصحيفة "عدن الغد" ان التفجير الانتحاري الذي استهدف مقرا امنيا بعدن صباح يوم الثلاثاء سمع دويه حتى مناطق غرب عدن .

وربما يكون هذا التفجير هو الاعنف من نوعه منذ سنوات .

 وهز الانفجار بشكل عنيف كافة الاحياء المجاورة له حيث وقع بحي عبدالعزيز بمديرية المنصورة بعدن .

ويعتقد انه استخدمت فيه كم هائل جدا من المتفجرات .


المزيد في أخبار عدن
إدارة مستشفى باصهيب تكرم مديرالخدمات الطبية العسكرية العميد د.الجفري 
كرمت إدارة مستشفى باصهيب العسكري العميدالركن الدكتور محمد عمرالجفري مديردائرة الخدمات الطبية العسكرية وذلك بمنحة شهادة تقديرية عبرت فيهاعن بالغ الشكروالتقدير
القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي بالعاصمة عدن تعقد أول اجتماعاتها غدا السبت
أعلنت القيادة المحلية للمجلس الإنتقالي الجنوبي بالعاصمة عدن استكمال التحضيرات لانعقاد الإجتماع الأول للقيادة المحلية بعدن والذي سيعقد صباح يوم غد السبت 20 يناير
إطلاق حملة شبابية جمالية في عدن
  أطلقت مبادرة شبابية في مؤسسة "البيئة والقانون" التنموية DELF حملة تشجير ورفع مخلفات ورسم على الجدران في عدد من الشوارع الفرعية والرئيسية في مديرية "المعلا" في


تعليقات القراء
287265
[1] على الدولة الضرب بيد من حديد على هؤلاء الخوارج
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
ابن حضرموت |
لا حول ولا قوة الابالله العلي العظيم حسبنا الله ونعم الوكيل هل هذا من الاسلام ايها الخوارج ايها الكلاب الضالة هل هذا العمل سيدخلكم الجنة بل سيدخلكم جهنم بقتلكم المسلمين بغير حق الله ينتقم منكم ويتنقم ممن شجعكم على هذه الاعمال الجبانة

287265
[2] انفجار جديد
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
محمد | الجنوب العربي
للاسف مرة اخرى تكرر العبث في الامن في محافظة عدن وسيتكرر مرار طالما ان هؤلاء المجرمين متأكدين انهم غير متراقبين وحتى ينكشفوا يحتاج الى اجهزة تحري وبحث كبيرة قد تطول .الحل ببساطة يحتاج الى دعم من التحالف العربي وبتنسيق مع اجهزة الامن المحلية يتنصيب شبكة من اجهزة مراقبة للطرقات العامة والفرعية يديرها مركز تحكم هذا النظام معمول بمصر والسعودية وقد حل مشاكل امنية كثيرة لان المجرم اذا علم انه متراقب لن يجرؤ على ارتكاب جريمته

287265
[3] لاحول ولاقوة الا بالله
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
والقادم أسواء | الجنوب المحتل من قوى التحالف
هذا بسبب تعدد وأختلاف قوات الأحتلال الجديدة لأنه أذا كنا محتلين من قبل جهة أو دولة "واحده" لكانت الساحة ستتفرغ لكي يمارس المحتل "الوحيد" أجندتة بدون أعتراض أحد ولكن لسوء حظ المواطن الجنوبي أنه تم أحتلاله من عدة أطراف: السعوديين وأذنابهم (السلفيين) والأماراتيين وأذنابهم (الأشتراكيين) ومن القطريين وأذنابهم (الأصلاح) والشعب الجنوبي في حالة أنكار بأنه تحت الأحتلال بل ويتفرج وينتظر أنتصار الأقوى منهم لكي يأخذه كغنيمة الأنتصار. هنيئا لدول الأحتلال شعب ساذج عاطفي يحن للقفز من محُتل الى أخر.

287265
[4] على قولة البدوي لبنته
الثلاثاء 14 نوفمبر 2017
واحد من الناس | امريكا
الى كل رامبو ضالعي نقول ما قاله البدوي ابنته (حافظي على طين امثنتين واسلمي). لحقوا الحضرمي: اي دولة تقصد ؟ دولة الشرعية التي لا تعترفوا بها الا وقت الرواتب ام دولة الفوانيس؟



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
بالفيديو : باسندوة يعاود الظهور ويبكي مجددا فلماذا بكى هذه المرة ؟
أول تأكيد رسمي على قيام الحوثيين باغتصاب ناشطة يمنية وقتلها
الميسري يطلب من المقاومة مهلة يومين للتشاور حول وجود طارق محمد صالح
غموض يكتنف دعوة أطلقها الزبيدي للإجتماع بقيادات من المقاومة
ادعاءات باغتصاب فتاة يمنية من قبل الحوثيين تشعل الشارع اليمني
مقالات الرأي
كثر النعيق والزعيق من قبل بعض كتاب خالف تعرف حول المنحة التي قدماها الشقيقة المملكة العربية السعودية للحكومة
في وطني يستحي الرجل من أن يُجاهر بحب زوجته  ولكنه يتباهى بماضيه السيء مع خليلاته في وطني نستحي من الحب
بمجرد الاعلان عن وضع الوديعة السعودية البالغة اثنين مليار دولار في حساب البنك المركزي في الخارج اضافة الى
(إذا لم يكن لحياتنا معنى فلابد أن يكون لموتنا معنى)  ق. م الْيَوْمَ ذهبنا لتقديم واجب التضامن والمواساة مع
رثاء الشاعر الكبير نزار قباني رفيقة دربه بلقيس الراوي العراقية الأصل التي قضت نحبها في تفجير استهدف السفارة
  كتبت قصة حقيقية تدمع له العين عن الشهيد البطل جعفر محمد سعد ومعانة قرى منطقة عمران بمحافظة عدن قبل عامين
  باحتلال بريطانيا للهند وسعيها الحثيث لتدعيم سيطرتها خاصة بعد خسارتها لمستعمرتها الامريكية وبظهور نوايا
في مثل هذا التاريخ، التاسع عشر من يناير 1968م، وقبل خمسين عاما من الآن، وقع ثلة من صحافيي عدن، وكتابها الشباب
  انبرى لنا في حضرموت قبل أيام وزير سابق بعد أن انحسر نفوذه وأفل نجمة وبعد أن كان يصول ويجول , ينظم لقاء هنا
مقبل محمد القميشي رقم أنها رحلة قصيرة وزيارة للمكلا فقط لكنها ولدت  في نفسي انطباع عن بقية المناطق الأخرى
-
اتبعنا على فيسبوك