MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 18 يونيو 2018 02:46 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

ليبيا.. سيف الإسلام القذافي يبدأ العمل السياسي

الأربعاء 18 أكتوبر 2017 06:18 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

أكد محامي عائلة معمر القذافي خالد الزايدي، اليوم الثلاثاء، أن#سيف_الإسلام_القذافي بدأ عمله السياسي داخل ليبيا منذ فترة مع الليبيين بعد أن أصبح يتمتع بحريته.

 

وقال الزايدي، في مؤتمر صحافي عقده بتونس، إن "سيف الإسلام غير بعيد عن الساحة الليبية، وهو موجود، ويتواصل مع قيادات الشعب الليبي والقبائل، من أجل عقد مصالحات وتسوية سياسية حقيقية"، مضيفا أنه "يملك حق المشاركة في العملية السياسية مثله مثل أي ليبي آخر".

 

وأوضح الزايدي في هذا الجانب أن "الوضع الحالي في #ليبيا وفشل كل المفاوضات ولغة الحوار بين الأطراف المتنازعة على غرار ما يحدث الآن في تونس، تحتاج لدور سيف الإسلام في الوصول لاتفاق سياسي ومصالحة وطنية حقيقية"، مضيفا أنه "الأمل الوحيد المتبقي لفئة كبيرة من الشعب الليبي الذي ينتظر ظهوره لعرض رؤيته السياسية لإخراج البلاد من أزمتها".

 

وبخصوص مكان تواجد #سيف_الإسلامالقذافي، أكد الزايدي أنه "غير محدد"، وأنه "يتمتع بصحة ممتازة ويتنقل من مكان لآخر، ويعقد اجتماعات ويتواصل مع القبائل الليبية والمشايخ لإعداد خطة شاملة". ونفى في هذا السياق الأنباء التي ترددت عن مغادرة ابن القذافي إلى الخارج قائلا إنه "لم يخرج من ليبيا ولن يخرج منها".

 

وتم إطلاق سراح سيف الإسلام #القذافيمنذ شهر يونيو/حزيران الماضي، بعد أن كان محتجزا في مدينة الزنتان، لكنه لم يشاهد إلى اليوم منذ الإفراج عنه، ولا تتوفر أي معلومات عن مكان وجوده.

 

من جانب آخر، توعد الزايدي بمتابعةوملاحقة كل المسؤولين عن الشائعات والافتراءات في حق عائلة القذافي قانونيا، مؤكداً أنه بدأ برفع عدد من الدعاوى داخل ليبيا وخارجها.

 

كما كشف محامي عائلة القذافي أنه "سيتم قريبا تشكيل هيئة حقوقية دولية لمقاضاة شخصيات قطرية، على رأسها أمير البلاد السابق حمد بن خليفة آل ثاني لدى محكمة الجنايات الدولية، إلى جانب شخصيات قطرية أخرى، وذلك على خلفية دور هذه الدولة في ما حدث بليبيا خلال السنوات الأخيرة".

 

وبخصوص ملف #هانبيال القذافي المعتقل في لبنان على خلفية ما يعرف بقضية "اختطاف رجل الدين موسى الصدر"، ذكر خالد الزايدي أنه "مهم جدا، وأن سبب اعتقاله لكون اسمه هانيبال معمر القذافي وليس لسبب آخر"، مضيفا أن "اعتقاله لمدة عامين غير قانوني، وكذلك محاكمته غير قانونية".

 

وأوضح الزايدي أن المحامين الذين تولوا الدفاع عن هانيبال أغلبيتهم "قدموا اعتذاراهم عن القضية"، آخرهم الدكتور أكرم عازوري الذي أعلن أن "القضاء اللبناني قد تم تعطيله.. لم يدافع عن القانون في القضية، والسياسة قد تدخلت فيها".

 

وبالنسبة لعائشة القذافي، الابنة الوحيدة لمعمر القذافي، قال المحامي إن "هناك كثيرا من الأخبار المغلوطة قيلت عنها، وكلها غير صحيحة"، خاصة المتعلقة بامتلاكها أصولا مالية في تونس، مبينا أنها "مستقرة في منفاها".


المزيد في احوال العرب
وكالة: قصف أمريكي على عدة مواقع في سوريا
أفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”، اليوم الإثنين، بأن طيران التحالف الأمريكي قصف أحد المواقع العسكرية جنوب شرق “البوكمال”.   ونقلت الوكالة
أبو الغيط وغوتيريس يبحثان تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا واليمن
بحث الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، اليوم الثلاثاء، تطورات الأوضاع في سوريا وليبيا
ولد الشيخ وزيراً لخارجية موريتانيا
أجرى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبدالعزيز، أمس، تعديلاً جزئياً على الحكومة، شمل تعيين إسماعيل ولد الشيخ أحمد، المبعوث الأممي السابق إلى اليمن، وزيراً للشؤون




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
حصلت انتخابات في العراق في الثاني عشر من أيّار – مايو الماضي. بعد شهر على الانتخابات لا يزال الخلاف كبيرا
تقترب قوات المقاومة اليمنية ووحدات عسكرية معارضة للانقلاب الحوثي من تحرير ميناء الحديدة. بدأ “أنصار
لكل مقامه لو كان الإنصاف حليف المستضعفين ، داخل تطوان الحاضرين. مبتغى كرامة الكرماء عدم الإصغاء لببغوات
الحجة التي كانت قد قدمتها معظم تيارات الإسلام السياسي لأميركا ولدول الاتحاد الأوروبي وللأنظمة المحلية،
لا السعودية انتصرت ، ولا ايران تراجعت ، ولا الدنيا بما يروج اقتنعت ، والضحية غدا كالأمس اليمني البسيط وليس
بقطع المملكة المغربية علاقاتها الدبلوماسية بإيران، تكون الدول العربية الكبرى الثلاث: مصر والسعودية
لا يمكن أن تخطئ عين المراقب للأحداث أن إيران لا تعيش أحسن أيامها في هذه المرحلة التاريخية المهمة من عمر
هل ستنسحب الولايات المتحدة من الاتفاقية النووية بين الدول الست العظمى وبين إيران؟.. هذا هو السؤال الذي يشعل
-
اتبعنا على فيسبوك