MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 فبراير 2018 09:39 صباحاً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

حاخامون يمنيون يحذرون من الطرب النسائي في إسرائيل

أسرة من يهود اليمن في أحد مطارات إسرائيل - أرشيف
الخميس 12 أكتوبر 2017 07:11 مساءً
عدن (عدن الغد) وكالات:

نشر حاخامون يمنيون مُلصَقات ضد مطربة إسرائيلية من أصول يمنية محذرين الجالية اليمنية من سماع أغانيها وموضحين: "لم يكن هذا النهج سائدا في اليمن"

وتعد مدينة روش هعاين، الواقعة شمال تل أبيب، معقل اليهود اليمنيون. في الأيام الماضية، نُشرت في أنحاء المدينة مُلصَقات تحذر الجمهور الذي يتألف معظمه من اليمنيين من المشاركة في المهرجان الموسيقي الذي سيُجرى في الأيام القادمة. الذريعة: "طرب نسائي". 

وتحت عنوان: "تحذير خطير من المشاركة في المهرجان"، كُتِب: "سيؤدي العرض السيء إلى التدنيس والإساءة بسمعة اليمن، وإلى سفاح القربى أثناء الرقص المختلط"، وقّع على الملصقات عشرات الحاخامات وعلى رأسهم حاخام المدينة الذي يعارض مطربة يمنية مشهورة اليوم في إسرائيل وهي عدن بن زكان.

وأوضح الحاخامات اليمنيون الإسرائيليون الكثيرون وفق التقارير في صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن التوراة تحظر الطرب النسائي وإقامة المهرجانات المختلطة.

وأعرب مساعد الحاخام الرئيسي في المدينة قائلا: "لا داعي أن يسمع الرجال الطرب النسائي. يستند هذا الحظر إلى الشريعة اليهودية. يمكن أن نشاهد في الحملات التسويقية أن المطربة التي ستشارك في المهرجان هذا العام لا ترتدي زيا محتشما. ليس واضحا إذا كانت تهدف الحملة إلى تسويق جسمها أو صوتها".

وأضاف: "إن مشاركة المطربة عدن تمس بالقيم الثقافية. لم تغني النساء في اليمن أمام جمهور مختلط، واقتصر علمهن على جمهور النساء فقط".


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
قصف للجيش اليمني في نهم والضالع... ومعارك ضد الميليشيات في ميدي
دمرت أمس مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، معسكراً سرياً لميليشيا جماعة الحوثيين الانقلابية في محافظة ذمار، وأفشلت محاولة لنقل صواريخ باليستية من
تدمير مخازن أسلحة للحوثيين.. ومقتل عشرات الانقلابيين
أحبط التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أمس (الأربعاء)، محاولة ميليشيا الحوثي نقل صواريخ وأسلحة من مخزن في جبال النهدين وسط العاصمة صنعاء. وأوضحت مصادر في صنعاء
المتمردون يختطفون 24 مدنياً ويحتجزون موظفي الاستخبارات
اختطفت ميليشيات الحوثي في مديرية آنس بمحافظة ذمار أمس (الأربعاء) 24 مدنياً بعد اشتباكات مع أبناء القبائل الرافضة لإقامة معسكرات تدريبية للانقلابيين في منطقتهم وعلى




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
قتيل و٦ جرحى حصيلة اشتباكات دار سعد
الحوثي يقدم مبادرة لإيقاف الحرب في اليمن
عاجل : اندلاع اشتباكات عنيفة بين مسلحين بدار سعد
الوالي : جنود الحزام الامني اسوأ حالا من بلاطجة الامن المركزي
قناة تلفزيونية: الجندي الذي يحمل زميله على ظهره سعودي الجنسية
مقالات الرأي
هل تساءل الشعوب لماذا تلمع الاشخاص وترفعهم فوق الاكتاف وتسحق من يلمس صورهم وفي نفس المشوار تلعن وتشتم وتدعس
6 أعوام على مرور انتخاب القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي رئيسا للجمهورية اليمنية حيث
  بُحّت أصوات الكثيرين وهي تنادي الجميع بتناسي الماضي، والبدء بصفحة جديدة شعارها "الجمهورية في مواجهة
أثبتت مستجدات الأوضاع وتطورات الأحداث العسكرية والسياسية والدبلوماسية المتسارعة اليوم لصالح الجنوب - أن
يقف البريطانيون  مدعومين بثقافة التسامح التي أسهمت في بناء مجتمع متعدد الثقافات والديانات والقوميات
  الذكرى السادسة لإنتخاب فخامة الرئيس عبد ربه منصور هادي رئيسا للجمهورية تأتي في أتون تحولات غير عادية مرت
كثرت هذه الايام عمليات القفز _ بالزانة وبغيرها '_ من قيادات الانقلابيين في صنعاء الى مركب الشرعية بحثا عن موجة
بعد عام واحد بالضبط من انتهاء حرب عام 94م, وفي يوم عيد الأضحى المبارك في مسجد العسقلاني" البيحاني" بكريتر عدن,
 تربع التقرير المقدم من قبل فريق الخبراء الصادر مؤخراً، والموجه إلى مجلس الأمن، على قمة الأحداث من حيث
نحن لانعلم ماذا يجري في دهاليز السياسة لكننا نفهم وحسب تجاربنا بأنه عندما يلتقوا أثنان  على شي لابد من إن
-
اتبعنا على فيسبوك