مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأربعاء 18 يوليو 2018 05:33 مساءً

  

عناوين اليوم
اليمن في الصحافة العالمية

تقرير الفتنة.. غوتيريس وشيطنة الأمم المتحدة

الخميس 12 أكتوبر 2017 07:44 صباحاً
( عدن الغد ) عكاظ :

أداء هزيل، فشل ذريع، وضعف في الشخصية، وتخاذل شديد، تخبط في القرارات، عشوائية في التحرك، بلادة في الحس، هذه هي السيرة الذاتية للأمين العام للأمم المتحدة غوتيريس، الذي حول المنظمة العالمية منذ تقلده المنصب إلى بؤرة لتأجيج الفتن وإشعال الصراعات الدولية، تزيد من درجة الاحتقان العالمي، بدلا من العمل على تحقيق الأسس التي أنشئت من أجلها المنظمة لتحقيق الأمن والسلم العالميين.

 

وبدلا من أن يعمل «غوتيريس» على إعادة تصحيح المنظمة، سار بها عكس الاتجاه وقدم للعالم شهادة انهزاميته. والموقف السلبي والمضلل للمنظمة من الدور الرائد للتحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن ومن موقفها الإنساني تجاه الحفاظ على أطفال ونساء اليمن، عكس مدى تآمر غوتيريس على الأمة العربية وعدم حياديته والظهور بوجهه الحقيقي التآمري، فضلا عن كشف تستر المنظمة الأممي خلف بيانات خاطئة ومستشارين مسيسين مدفوعي القيمة. صمت غوتيريس دهرا، وعندما تحدث نطق كفرا ليطلق تقريره المضلل المشتت للجهود الجبارة التي يبذلها التحالف العربي لدعم الشرعية وإعادة الأمل في اليمن، ليواصل إخفاقاته، فبدلاً من دعم قرار 2216 ومبادرة الحوار الوطني أو محاولة اتخاذ إجراءات حاسمة لردع الحوثي وميليشياته وصالح وعنترياته، راح يطلق تقريره المضلل المعرقل لكل الجهود المبذولة لإنهاء معاناة الشعب اليمني، لذلك فالمحصلة والنتيجة النهائية تأتي دائما صفرا.

 

لعبت المنظمة دور المتفرج ومازالت تقوم بهذا الدور تجاه العديد من القضايا والنزاعات الدولية، ولم تستطع حل أي قضية أو مشكلة عربية أو إسلامية، مما ساهم وبشكل كبير في الإخلال بالأسس التي أنشئت من أجلها. إن المنظمة تحتاج إلى تغيير شامل في الإستراتيجيات والأفكار والرؤي والقيادات التي تديرها والتي أوصلت هذه المنظمة الأممية إلى مرحلة الحضيض في حقبة غوتيريس الذي شيطن الأمم المتحدة. لقد أفقد انحياز المنظمة مصداقيتها واحترامها، وأحدثت انشقاقات داخلها، كونها لم ترتكز على أسس قانونية ومعايير مهنية وكشفت عن الانهيار الواضح فى أخلاقيات منظمة أممية لا تلتزم بميثاقها.

 

وعلى الرغم من محاولات غوتيريس ومبعوثه لامتصاص الغضب الإقليمي واليمني تجاه تقرير «الفتنة» لم تتوقف ردود الأفعال الغاضبة من هذا التقرير، الذي يسهم بصورة مباشرة في إطلاق يد القتلة والمجرمين ليوغلوا في سفك دماء الشعب اليمني وأطفاله وانتهاك حرماته والسطو على ممتلكاته؛ إذ شن تقرير عن «مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان» بمحافظة تعز اليمنية، هجوماً شديداً على تقرير غوتيريس، متهماً إياه بعدم دقة المعلومات.

 

إن تقرير الفتنة الأممي لم يمر دون عقاب ضد غوتيرس الذي كشف عن حقد دفين وكره للقضايا العربية والإسلامية.


المزيد في اليمن في الصحافة العالمية
الحوثيون يبدون استعدادهم لتسليم مرفأ الحديدة للأمم المتحدة
أعلن زعيم المتمردين الحوثيين في اليمن أنه مستعد لتسليم السيطرة على مرفأ الحديدة الرئيسي إلى الأمم المتحدة إذا ما أوقفت القوات الموالية للحكومة والمدعومة من
المقاومة اليمنية تتصدى لهجوم حوثي على التحيتا
تصدت قوات المقاومة اليمنية المشتركة، بدعم التحالف العربي، الأربعاء، لهجومين شنهما الحوثيون على شرقي وغربي مديرية التحيتا. وأسفر عملية صد الهجوم  غربي التحيتا
في حوار مع BBC..الرئيس هادي: "عاصفة الحزم" من أنجح القرارات التي تم اتخاذها في العالم العربي
  نفى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أن تكون جهود هزيمة المتمردين الحوثيين قد وصلت إلى طريق مسدود، قائلا إنه لم يندم على الاستعانة بالتحالف بقيادة


الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مدير مؤسسة الاتصالات بعدن يوضح ما يتداول عن باقات عدن نت
عاجل : نجاة علي محسن الأحمر من محاولة اغتيال ومقتل صهره
ضبط ٤٤ من عناصر الحرس الجمهوري كانوا في طريقهم الى عدن
اول صورة للقيادي محمد صالح الاحمر الذي استشهد في مأرب
مسلحو القاعدة يقصفون معسكرا للحزام الأمني بالمحفد
مقالات الرأي
تظل ابين وفي كل مراحلها الزمانية والمكانية هي و (سالمين) وجهان لعملة مهما تعددت المراحل واختلفت الظروف ، كون
   الكتابة الرغالية تكون الوطنية ودماء الشهداء ، طارق. .الخ عنوان متماسك كخطب  "الاسود العنسي. " ،
التحالف يرى في الشرعية عصاء موسى (يهش بها غنمه وله بها مأرب أخرى) وفي لحظة ماء قد يطلق (موسى ) عصاه لتنقلب الى
سألت قبل فترة حراكي عتيد مضطلع عن تحركات الحراكيين وأهدافهم المستقبلية، وعن العلاقة بين جناحي الحراك آنذاك،
اولا في توصيف المشكلة : يكاد يكون؛ انقسام النظام المالي في اليمن وفي المقدمة وجود، بنكين ،مركزيين، مختلفين من
لماذا الهجوم على الرئيس هادي  بينما  الاجدر بكم ان تهاجموا طارق عفاش  والحرس الجمهوري  الامن
  احمد بوصالح انعم الله علينا وأعطانا بسخاء من كرمه المعهود سبحانه وتعالى من القيادات "الكرتونية" ممن
الناس في بلدانهم عايشين بأمان ومبسوطين وهمومهم اليومية بسيطة وأحنا حياتنا في بلادنا دحس الدحيس ولا أمان فيها
بثباته وتماسكه وإصراره وصبره وحكمته يخوض فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي أعتى المعارك على مختلف
يصر المناضلون الجدد من ركاب المحطة الاخيرة في ركوب موجة القضية الجنوبية  بعد مشاور كفاح طويل خاضه الشرفاء
-
اتبعنا على فيسبوك