مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 17 يناير 2019 12:25 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء رياضية
الثلاثاء 03 أكتوبر 2017 10:01 صباحاً

هذا الاسبوع دوري الشهيد احمد الحيدري في قمته الملتهبة

 المنصوره هل يحسم بطاقة عبوره بواسطة الجزيرة؟ كل الوقائع والمباريات المصيرية تشهد تنافس شديد للوصول الى باحة العبور للدور التاهيلي الثاني الذي يتنافس عليه التلال والمنصورة صراع محموم بين الغريمين من اجل حسم البطاقة الثانية في المجموعة الثاني.

وكذلك الجزيرة يريد تحسين مركزه بين الكبار والظفر بالفوز ونيل النقاط ولايريد تذيل القائمة مع الشرطة اذن التنافس علئ اشدة فالمنصورة ظهر كبيرا في مقارعة الاقوياء وهزم التلال ولايقبل التعثر وهو بالإضافة الى ذلك يلعب بين جمهوره، ،فالجزيرة لن يكون صيدا سهلا كما يتوهم البعض فهو فريق قوي ينقصه التكتيك والمدرب الذي يستطيع توظيف عناصر القوة فيه لاسيما وهو يمتلك عناصر شابة واستفاد من دوري الشباب كثيرا من خلال التزامه وتقييد لاعبين وفقا للقوانين ولوائح الاتحاد هذا يزيد في خبرة شبابة في الاحتكاك والاستفادة واخراج المواهب التي ترفد الفريق الاول مستقبلا .

اذن نحن على موعد مع الالق والاثارة والحماس والتشجيع الكروي الذي يرافق الفريقين في المدرجات ،لمن يكون الانتصار هل يفعلها الجزيرة ويبدد طموحات المنصورة يوم الجمعة الموافق السادس من اكتوبر ام يتربص المنصورة بالجزيرة ويفكك تحصيناته ويحقق المرام ،اذا مباراة مثيرة سيحتشد جمهور غفير لمشاهدتها فلمن يكون الانتصار.

و في المقابل يخوض التلال مباراة صعبة امام الفريق القوي في المجموعة الشعلة المرصع بالنجوم يوم السبت القادم وقد يلعب الشعلة بالرديف حيث ضمن تاهله فهل يستطيع التلال استغلال هذة الفرصة الذهبية في حالة وحصلت ام ان الشعلة سيدفع بكل عناصر القوة فيه مما يضعف الامال عند التلاليين الذين سيرحلون الى البريقة لتشجيع فريقهم في هذه المباراة الهامة . 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء رياضية
  * كل المعازيم أخذوا غلتهم من الأرقام القياسية .. المنافسين من جانب .. و اتحاد الكرة من جانب آخر .. باستثناء
سعدت كثيراً.. عند سماعي خبر إقامة بطولة سلوية تحمل اسم الرياضي المتميز والمثقف الكابتن/ بدر حمود محمد.. وتأتي
عادت عليّ معرفتي بالأحداث الكروية – والجسيمة منها – بخير الجزاء وفاض عليّ اهتمامي بالمبدعين وإبداعهم
لا أعتقد أن “منصفاً” ينكر بأنه كانت هناك منظومة رياضية جنوبية بكآفة مؤسساتها ولجانها معترف بها من أعلى
دمروا كرتنا ، وأحرقوا تاريخ رياضتنا ، ودمروا كل جميل ، حتى بات الجمهور الرياضي يقتنع أن هذا قدرنا ومصيرنا ،
  حاولت إقناع نفسي بأن منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم سيعمل شيء امام منتخب العراق ومحاولتي هذه جاءت دون ان
يقدم نادي التلال الرياضي ، النموذج في تحدي الظرف ومقاومة الأزمات ، ليكون في مساحة من الثبات مع انشطة العابة
أعلن اتحاد الكرة المبجل قبل أسابيع تشكيل المنتخب الأولمبي واختيار المدرب الوطني الكابتن سامي النعاش الذي
-
اتبعنا على فيسبوك