MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الاثنين 25 سبتمبر 2017 11:01 صباحاً

  

عناوين اليوم
احوال العرب

الجزائر تضع ضوابط للأذان للمرة الأولى في تاريخها

الخميس 14 سبتمبر 2017 11:57 صباحاً
جي بي سي

أصدرت السلطات الجزائرية، أمس الأربعاء، قرارًا يُحدد ضوابط أذان الصلاة في المساجد، هو الأول من نوعه، يفرض تحسين الصوت وضبط مكبرات المساجد.

وصدر القرار الذي يُحدد “كيفية الأذان وصيغته”، في العدد الأخير للمجلة الرسمية، التي تنشر المراسيم، والقرارات الحكومية، ووقعه وزير الشؤون الدينية محمد عيسى.

ووفق القرار، “فإنه يُراعى في الأذان تحسين الصوت، وضبط مكبرات الصوت في المسجد بشكل يحصل به السماع دون إفراط”.

كما نص على أنه “لا يجوز رفع أذان صلاة الجمعة، والصلوات الخمس قبل دخول الوقت الشرعي، وفقًا للرزنامة الرسمية للمواقيت الشرعية المعدة من طرف وزارة الشؤون الدينية، لكن يرفع الأذان لصلاة الفجر قبل رفع الأذان الثاني بنصف ساعة”.

وأشار القرار إلى أن “وزير الشؤون الدينية، سيُصدِر لاحقًا بطاقة فنية، تُحدد على الخصوص الضوابط التقنية المتعلقة بجمالية الأذان، وبمكبرات الصوت”.

وتعتمد طبيعة الأذان، ونوعه على علم يطلق عليه المختصون “المقامات الموسيقية”، الذي يختلف من دولة إلى أخرى، حسب ثقافة سكانها وتاريخهم.

وهذه هي المرة الأولى، التي تقرر فيها السلطات الجزائرية وضع ضوابط بشأن الأذان، حيث تمنح حاليًا الحرية للمؤذنين، وأئمة المساجد في اختيار نوع الوصلات الصوتية التي يؤدون بها الأذان، وكذا مستوى مكبرات الصوت في المساجد.

وفي أبريل/ نيسان الماضي، دعا وزير الشؤون الدينية محمد عيسى، المؤذنين في المساجد إلى “العمل بإخلاص وأن يكون المؤذن دقيقًا عند دخول وقت الصلاة، وتجميل صوته ما استطاع بلا تمطيط ولا مبالغة”.

وقال وزير الشؤون الدينية السابق، أبو عبدالله غلام الله، في 2013، إنه وجه تعليمات للمساجد تخص “احترام مواقيت رفع الأذان ومسألة رفعه أو تخفيضه”، لكن ذلك “لم يتم احترامه بشكل كامل”.

وتصدر وزارة الشؤون الدينية، بشكل دوري، مجلة رسمية حول مواقيت الدعوة للصلاة، لكن لوحظ سابقًا وجود فوارق في توقيت الأذان من مسجد إلى آخر بالبلاد، حسب تصريحات لمسؤولين.

وفي 2015، شهدت الجزائر جدلًا بعد دعوة نشطاء علمانيين إلى تدخل السلطات لتخفيض صوت الأذان في المساجد، خاصة ليلًا بشكل أثار غضب الشباب المتدين خاصة من التيار السلفي، الذين استهجنوا هذه الدعوة، لكن وزارة الشؤون الدينية التزمت الصمت.

ويبلغ عدد المساجد في الجزائر حاليًا أكثر من 15 ألف مسجد، وما يزال قرابة 5 آلاف مسجد آخر قيد الإنشاء، وأغلبها تم بناؤه في حملات تطوعية من السكان، فيما تتولى الحكومة تمويل تسييرها وأجور موظفيها.


المزيد في احوال العرب
الأكراد يصوتون اليوم على استفتاء الاستقلال
يتوجّه سكان كردستان العراق إلى صناديق الاقتراع، اليوم، للمشاركة في استفتاء على الاستقلال تعارضه بغداد ودول الجوار.   وكان رئيس الإقليم، مسعود بارزاني، قد قال،
عزام الأحمد: الحكومة الفلسطينية تتوجه لغزة الأسبوع القادم لتسلم مهامها
أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، الأحد، أن حكومة التوافق الفلسطينية ستتوجه إلى قطاع غزة، بداية الأسبوع المقبل، لتسلم مهامها، بقرار من الرئيس
السلطات السودانية تعلن جمع 6 آلاف قطعة سلاح غير مرخصة جنوبي البلاد
أعلنت السلطات السودانية، أمس الأحد، أنها جمعت أكثر من 6 آلاف قطعة سلاح غير مرخصة في ولاية غرب كردفان، جنوبي البلاد، بحسب وكالة الأنباء الرسمية (سونا). جاء ذلك خلال




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

آراء العرب
من الطبيعي أن ترتاح حركة “حماس” وأن تعلن حلّ لجنتها الإدارية في قطاع غزّة، وأن تدعو الحكومة التي يرأسها
بدا واضحاً بعد الاتصالات والمشاورات على هامش اجتماعات الأمم المتحدة في نيويورك، أن ثمة لغتين معتمدتين حيال
تعد ألمانيا والصين من كبريات الدول التي أثارت سياساتُها الاقتصادية غضبَ الرئيس الأميركي دونالد
تحوّل البيت الزجاجي في نيويورك إلى سوق عكاظ السياسة الدولية في الأيام الأخيرة، وذلك بمناسبة الدورة 72 للجمعية
كان خطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في الجمعية العامة للأمم المتحدة، مؤلماً في صراحته ودقته في سرد تفاصيل
يجتمع المجلس التنفيذي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) في دورته 202، في مقر المنظمة، في
كشفت الحكومة المغربية، بمناسبة مرور أربعة أشهر على تعيينها، عن وثيقة موسومة "120يوم/ 120إجراء" في سياقٍ
لم يفصل بين دخول العام الهجري الجديد واليوم الوطني السعودي سوى يوم واحد، هو يوم الجمعة، وهو بذاته عيد أسبوعي
-
اتبعنا على فيسبوك