MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 19 يناير 2018 02:28 صباحاً

  

عناوين اليوم
أخبار وتقارير

تمهيدا لمعركة صنعاء.. الحكومة اليمنية تضخ دماء جديدة في قيادة الجيش

الخميس 14 سبتمبر 2017 05:39 صباحاً
( عدن الغد ) وكالات :

تحاول الحكومة اليمنية استعادة المبادرة في الصراع الدائر داخل البلاد والذي شهد خلال الشهر الأخير هدوءا نسبيا، وذلك بتعديلات مهمة في قيادة قواتها.

 

وأصدر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الاثنين الماضي أمرا بترقية العميد الركن طاهر العقيلي إلى رتبة لواء وتعيينه رئيسا لهيئة الأركان العامة للجيش اليمني، خلفا للواء محمد المقدشي الذي أُزيح لمنصب شرفي كمستشار للقائد الأعلى للقوات المسلحة، ومندوب لليمن في القوات المشتركة للتحالف العربي.

 

يذكر أن العقيلي أصبح بذلك الرجل الأول للعمليات العسكرية، خلفا لرئيس البلاد بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة ونائبه الفريق علي محسن الأحمر، مع استمرار جماعة "أنصار الله" (الحوثيون) في اعتقال وزير الدفاع اللواء محمود الصبيحي منذ أواخر مارس 2015

 

ويرى المراقبون في هذا القرار محاولة للدفع بدماء جديدة إلى هرم الجيش وبادرة لتغيير خارطة المعارك الدائرة بين القوات الحكومية مدعومة من التحالف العربي من جهة والحوثيين وحزب الرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى.

 

وينحدر رئيس هيئة الأركان الجديد من محافظة عمران الشمالية الخاضعة حاليا بشكل كامل لسيطرة الحوثيين، وحائز على شهادتي ماجستير "الدراسات الاستراتيجية" من السودان وماجستير في العلوم العسكرية.

 

وكان العقيلي يتقلد حتى الآونة الأخيرة منصب قائد اللواء 9 مشاة ومدير غرفة العمليات التابعة للقوات الحكومية في محافظة الجوف الشمالية، وجاء قرار تعيينه بالتنسيق مع قيادة التحالف العربي، حسب ما أكدته وكالة "الأناضول" التركية.

 

جاء ذلك في وقت عقد فيه رئيس الحكومة اليمنية أحمد عبيد بن دغر سلسلة اجتماعات مع قيادات قوات التحالف العسكرية والأمنية في محافظات عدن وحضرموت وشبوة.

 

وأعلن بن دغر أثناء اللقاءات أن القوات الحكومية تسيطر على 85% من أراضي البلاد وتتقدم نحو إنجاز الانتصار الأكبر، وأكدت وكالة "سبأ" أنه ناقش الخطط العسكرية للمرحلة المقبلة دون الكشف عن تفاصيل إضافية، غير أنه من المعروف أن بن دغر لوّح في الفترة الأخيرة غير مرة بقرب إطلاق حملة تحرير العاصمة صنعاء.


المزيد في أخبار وتقارير
قائد كتيبة الاحتياط الثانية للحزام الأمني بعدن يجتمع بمدراء إدارات الكتيبة وعملياتها وقادات نقاط التفتيش
    التقى صباح  الخميس المقدم كمال الحالمي قائد كتيبة الإحتياط الثانية وقطاع المنصورة للحزام الأمني في العاصمة عدن بمدراء إدارات الكتيبة والعمليات وقادات
قيادة السلطة المحلية بالضالع تزف بشرى سارة لأهالي المحافظات الشمالية
  اصدر محافظ محافظة الضالع وقائد اللواء 33 مدرع قائد محور الضالع، اللواء الركن علي مقبل صالح، توجهيات صارمة للقيادة العسكرية والأمنية في المحافظة بشأن. السماح
الاكوع : اليمن تنتج 400 ميجاوات بالطاقة الشمسية بمبادرة ذاتية من المواطنين
شارك وزير الكهرباء والطاقة المهندس عبدالله الاكوع في المنتدى الاول للتحالف الدولي للطاقة الشمسية الذي أقيم في ابو ظبي في اطار اسبوع الطاقة المستدامة. وأوضح في




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
الأمم المتحدة: هذا الرجل قد يدير ثروة علي عبدالله صالح
تقرير أممي: انفصال جنوب اليمن “احتمالية حقيقية”
انتشار قوات من الحماية الرئاسية بمحيط مطار عدن الدولي 
تفاصيل مقتل شاب سلفي بمدينة انما
مسلحون يغتالون شابا سلفيا بعدن
مقالات الرأي
مقبل محمد القميشي رقم أنها رحلة قصيرة وزيارة للمكلا فقط لكنها ولدت  في نفسي انطباع عن بقية المناطق الأخرى
المقال السابق تناول جانب من قضية انهيار العملة، وهذا المقال سيثري الموضوع بمزيد من التحليل؛ وبالعودة إلى
قيادات حوثية كهنوتية إيرانية تعتقل هنا , وهناك قيادات تسلم نفسها مع أفرادها .. انهيارات بين صفوف الانقلابيين
بعد أن استنزف الانقلابيون الإحتياطي النقدي للبنك المركزي والبالغ خمسة مليار دولار ، والذي تراكم على سنوات
رغم الدعم اللامحدود الذي قدمته الإمارات العربية المتحدة لقادة المجلس الانتقالي شخصيا والمكانة المرموقة
سؤال لكل عاقل..ولنخبة الجنوب.؟ هذا السؤال كنت قد وضعته على, منتدى منبر عدن للتوعية, بعد خبر دعم الملك سلمان
كرست قناة الجزيرة حلقتها من برنامج "ما وراء الخبر" لهذا اليوم (الأربعاء 17/1/2018م) لمناقشة خبر تكرم الملك سلمان
ربما ان كثير من جيل الشباب الجديد ليست لديه معلومة ان الريال اليمني الى نهاية عام 1978 كان سعره بربع دولار وان
بعد ثلاث سنوات من حرب ضروس لم تبق ولم تذر من مقومات الدولة، ولا مقدرات الشعب شيئًا، أصبح من المتعذر على
 ـ بعد مرور 40 عاماً على اعتلاء ـ عفاش المخلوع ـ الرئيس السابق علي عبدالله صالح للسلطة بصنعاء (17يوليو1978م ـ
-
اتبعنا على فيسبوك