MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 أغسطس 2017 07:48 مساءً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الأحد 13 أغسطس 2017 12:17 مساءً

بن دغر..وتحركات النهضة

عبد العالم الحميدي

لم تعد الطريق الى عدن والمحافظات اليمنية المحررة من قبضة المليشيات الانقلابية محفوفة بالمخاطر وقد باتت معبدة بالأمن والاستقرار في ظل الاهتمام الكبير والتحرك الجاد والمثمر للقيادة السياسية ممثلة بخامة الاخ الرئيس عبدربه منصور هادي التي تسير الحكومة ومؤسساتها المختلفة بتوجيهاته ومتابعته المستمرة لتطبيع الحياة في المحافظات المحررة واحداث انتعاش اقتصادي وتنموي وخدمي شامل 

وقد تجسد ذلك بشكل ملموس وعلى الارض بتلك التحركات المكثفة من قبل دولة رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر الذي تدب الحياة حيث ما وقعت اقدامه وهو يمشي بثبات واقتدار في طريق البناء والتعمير والعمل الجاد على صناعة نهضة تنموية شاملة وخلق واقع اخر مزدهر ينهي فوضى ما بعد الحرب ويضع حد لمعاناة الناس الذين انتظروا هذه اللحظة بفارغ الصبر

وفيما كانت القوى الظلامية تراهن على بقاء الحكومة حبيسة قصر المعاشيق تحت مزاعم تراخي قبضة الاجهزة الامنية وعدم مقدرتها على ضبط الحالة الامنية ذهب الرجل الى ابعد من حدود العاصمة عدن بل والى ابعد من ذلك بكثير حيث حط رحالة في عدد من المحافظات المحررة وهو بذلك يوجه رسالة واضحة تحمل اكثر من معنى اولها الاعلان عن بسط الدولة سيطرتها على كل المحافظات المحررة ودحض كل المزاعم التي تقول غير ذلك

 وثانيا التأكيد على عزم الدولة مهما بلغت المخاطر على ان تكون قريبة من الناس والعمل على تفقدهم وتلمس همومهم والاستماع لهم عن قرب بعيدا عن اي مسافات او فواصل وفي ذلك ما يطمئن الناس على ان القادم اجمل بكل تأكيد ويحثهم في نفس الوقت على تظافر جهودهم مع الحكومة وتجسير وتمتين الثقة فيما بين القيادة والجماهير على قاعدة ان احداث نهضة الشعوب هو عمل تكاملي في المقام الاول

اما الرسالة الاهم فهي تحدي واضح للانقلابين ممن يستوطنون الحفر والانفاق في المحافظات التي ما زالت تخضع لسيطرتهم تقول الرسالة نحن هنا فاين انتم

وفي الامر ايضا تبديد لأي مخاوف دولية حول ما تثيره بعض وسائل الاعلام والتقارير المغرضة التي تحاول ان تجعل من هذه المحافظات بعبع اسمه داعش او اي جماعات ارهابية متشددة..

ومنذ عودة الحكومة الى العاصمة المؤقتة عدن بدأت عدن والمحافظات المحررة تفرش سجادة الامنيات وتطلق العنان للأحلام المؤجلة ..تفتح عيونها على مشروع عملاق يفتح هنا واخر هناك وقد بدأت عجلة التنمية تمضي وسط اصرار على عدم التوقف حتى يتم اعادة اعمار المدن وعودة الحياة الطبيعية لكل المحافظات والبداية من عدن التي دشن هذا الاسبوع  دولة رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ومعه محافظ عدن الأستاذ عبدالعزيز المفلحي المرحلة الاولى من اعادة اعمارها بمبلغ يقدر بخمسة مليار ريال

وفي المخا سلم دولة رئيس الوزراء للمواطنين المنازل التي تم تجهيزها في المرحلة الاولى

ناهيك عن عشرات المشاريع الخدمية والمشاريع المتعلقة بالبناء التحتية للمؤسسات والمصالح الحكومية المدنية والعسكرية والأمنية

وسيكون لنا موعد في تقارير مفصلة لكل المشاريع التي تم انجازها وبالارقام

تعليقات القراء
272015
[1] الكاتب هو ذاته الصبي الذي يريد أن يقفز حسب عنوان مقاله السابق
الأحد 13 أغسطس 2017
الهام نور الدين | كريتر - عدن
مقال تافه ينضح نفاق من كل حرف فيه. وهي ومحاولة فاشلة للتسول, ونسى الكاتب أن على أبوب سيده قد سبقوه كثيرون أمثاله. .

272015
[2] راحت الوجوه الي تختشي
الأحد 13 أغسطس 2017
شبواني | شبوه
امرك عجيب ليس لبن دغر غير التصريحات والكذب أما من قام بالاعمال الجباره وهم ابناء الجنوب وبدعم سخي فوق ماتتصور من الامارات. انت احول ام حاقد أو منافق تبدع في مدح من لايستح..... يجب أن ننكر وقوف التحالف معنى ووبركة المولى انتصر الجنوب ارجو النشر عدن الغد

272015
[3] الجنوب الحر قادم والهويه تستحق
الأحد 13 أغسطس 2017
ناصح | الجنوب العربي
الدكتور أحمد عبيد بن دغر حاصل في عام 2004 على شهادة الدكتوراه في التاريخ مع مرتبة الشرف الأولى (( دون أن يشار إلى الجامعة التي أعطته هذه الشهادة )) فهل يستطيع أن يشير بنفسه إلى الجامعة التي تخرج منها وإلى موضوع رسالة الدكتوراه التي دافع عنها وعن أسماء أعضاء اللجنة التي منحته هذه الشهادة وعن مكان وجود نسخة منها ، أو ربما الأخ الكاتب على علمٍ بذلك ويفيدنا بذلك ......... لن تتقدم الشعوب العربية وتعيش في أمنٍ وأمان وإستقرار وتحقق تنمية في كافة المجالات مالم يأتي من تختاره حاكماً وتزيحه بإرادتها الحرة في ظل دولة بمؤسسات دستورية ، دولة نظام وقانون ومساواة في الحقوق والواجبات وكل مواطن فيها يعي ماذا تعني له الدولة ومن الذي يجب أن يتحمل مسؤولية إدارتها ، ويكفينا شعارات كل الشعب قومية وعبادة للأفراد الفارضين أنفسهم بالقوة ليكونوا حكاماً وإن حلَّت الكوارث بمن يحكمونهم رغماً عنهم .

272015
[4] قد عطت لك مليان ديمك. تعليق رقم واحد وعاده قليل بحقك. من فين انتكشتوا كلكم من تحت الارض بهكذا مواضيع الذي يمدح بن دغر والذي يسب الامارات ايش قطر مطرت. فلوس وخرجت ديدان الارض
الأحد 13 أغسطس 2017
جنوبي | الجنوب
استحوا. على نفوسكم وبطلوا قلة ادب عيب. عيييييب. قال بن دغر الذي عاده أمس اجى من الرياض واخرواحد ممكن يحب الخير لعدن وهو ذراع عفاش

272015
[5] شكرا للكاتب على للإشارة إلى الخدمة التي يقدمها بن دغر للجنوب
الاثنين 14 أغسطس 2017
واحد من الناس | امريكا
مثل رئيسه عبدربه منصور هادي يسابق رئيس الوزراء احمد بن دغر يسابق الزمن لإعادة تعمير عدن والجنوب. هناك ناس كالكاتب، تعطي لكل ذي حق حقه دون تأليه او تطبيل. وهناك من لا يعطي لكل ذي حق حقه. يصرف وقته في تشويه ما يعمله الاخرون. وحتى اذا اضطروا للاعتراف بالمنجزات يقولون انها تمت بفضل اشهار المجلس الفانوسي الذي لولا ظهوره لما عملت الشرعية اي شيء. فعلا ناس مرضى.



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
مصدر: البنك المركزي بعدن انهى اجراءات صرف مرتبات شهرين لموظفي الحكومة والجيش قبل العيد
الزبيدي يدشن العمل بالموقع الالكتروني للمجلس الانتقالي الجنوبي
الحوثيون يُصعّدون التوتر مع صالح ويُحكمون الطوق على صنعاء
عصابة (الدباب) تعاود غزواتها في عدن
صنعاء تقترب من الانفجار والحوثيون ينفون التوصل الى اتفاق تهدئة مع صالح
مقالات الرأي
هناك نفقات على تقسيم المهمات ايا كانت اهميتها السياسية والعسكرية والاقتصادية والامنية وكلا بحسب امكاناته
محمد عبدالله الموس لم يكن يوم 13 يناير 2006 الذي اعلن فيه التصالح والتسامح الجنوبي وليد لحظته وانما سبقته لقاءات
الرياض تسعى إلى لملمة نفسها والخروج من اليمن ، خروجها من مستنقع اليمن بات أكثر إلحاحا في توقيته الآن ، وتؤصل
تقدم واحد من أبناء عدن المهاجرين إلى بريطانيا ، برسالة ترجي إلى هيئة الإذاعة البريطانية (بي، بي، سي) طالبا
وعد رئيس حكومة الشرعية أحمد بن دغر اهالي عدن والجنوب،قبل يومين بالعودة إلى عدن 'لإعادة الخدمات وصرف المرتبات
مفتاح الحكمة هو الاعتراف بالجهل، وحينما يعتقد المرء بأنه مكتفي بما لديه من معرفه، فاعلم أنه طبل! وكلما قلت
  رغم الحرب والكرب وضيق العيش في عدن ..لكن الشباب استطاعوا ان ينتزعوا الحرية لمدينتهم والسمو بها الى افاق
في مجتمع تطفو على سطحه وترسخ في أعماقه معاً جميع عوامل التخلف ومظاهر التقهقر ، من جهل مطبق ووباء فتاك وفقر
 لو كنت في موضع الرئيس اليمني السابق وعارف الزوكا لحمدت الله تعالى على نعمة "عاصفة الحزم" ، وجعلت أوقاتي
الشطارة هي الوصف المستحق لسلوك السلطة في اليمن في الواقع الراهن. فالشطارة في المفهوم الشعبي الشائع تعني
-
اتبعنا على فيسبوك