MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 15 ديسمبر 2017 01:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

لا زلت أنتظر يا وطني

الاثنين 19 يونيو 2017 08:13 صباحاً
خاطره بقلم / الباركي الكلدي

من على شباك الأمل اناظر طيفك يا وطني
من هنا ببعد المسافات
أطلق الآهات تلوى الآهات
لتنهمر معها دموع العين
وتحفر اخاديد الحزن في وجهي
رغم الأمل رغم الحواجز
إلا انني لازلت انظر
من شباك الأمل
أنا وحلمي وشنطة سفري
نناظر موعد الانتظار
ونتسائل بشغف عنك يا وطني
كيف وكيف وكيف
حتى ثارت ثورة الأسد الهائج
صورة مظلمه عنك ياوطني
يا ترى كيف أصبحت مدينة السلام
وهل نبت بعد العاصفة
الفل والريحان
فلم يجاوبني سوى آهات الإنتظار
وآهات الألم
وآهات الملل التي تغزو روحي
لتمزقها رويدا رويدا
اغمضت عيني قليلا
لعلي أرى صورة جنة عدن
وقد تزينت بزينتها الأولى
تتقدم المعموره كتقدم الملك الحاشيه
كل تلك الأحلام بددت في ثواني
ولم أرى سوى
حطام دمار
سيول من دماء
وانهار من دموع
ومطر من نار
لم أرى غير
  حاملين الوهم
والبشرى الزائفة
يمرون على زوايا شباك أملي المفقود
حطموه دمروه شتتوه ...
كالافاعي السامه يبدلون جلودهم
ويتلونون كالخرباء
حتى اضاعوا وطني
اين انت يا وطني واين أنا؟
باي زاوية أصبحت
لما لا تجاوبني فملايين الاسئلة وبلايين من لحظات الصمت تنتظرها شنطة سفري ولا أجابه سوى بضعة احلام يقظة تراودني مع مرور طائرات الهاربين

اه يا وطني رغم مابك
إلا انك ملاذ الهاربين
وحظن دافى لابنائك
بك نستقوى فنكون احرارا
بالتفكير باطلاق العنان للقلب
فأنا لا استطيع ان أفعل ما أريد
ولم استطع ان أحب كما اريد لا أن  أحب من لا أعرفه

لما لم تجبني يا وطني فلا زلت انتظر حقيقة بشرى المرسلين
لا زلت أنتظر عودتهما فقد قالوا لي اتارح قليلا ولا زلت ابحث عن الراحة التي لا أعلم عنها شيئا ولا زلت في الانتظار

هل يعلمون يا وطني فعلا " بكل لحظات الشوق والأمل والحلم التي أحياها بدونك ؟
هل حقا" يعودان ومعهما البشرى لاراك يا وطني وافعل ما اريد وأحب كما اريد


المزيد في أدب وثقافة
الخميس والجمعة في الغربة وفي بلادي ..!
يوم الخميس في الغربة هو يوم عادي لا أكثر اما في بلادي هو  استراحة الاسبوع استراحة الأيام اما يوم الجمعة الذي يليه فهو يوم نبحث فيه عن راحتنا بعيدا عن ضغوطات العمل
شعر .. صور من ملكوت الله
في الروح نور" والفؤاد بهاء                    ولك الكمال تفرد" وعطاء انا ما رأيتك بالعيون وإنما      
البادي أظلم
كلمات الشاعر / أحمد حسين معرج يا عبدربه اعظم التقدير لك ...... خففت يا بن هادي الهم الرزين من اربعة وتسعين ونحنا ننتظر ...... من با يرد الثأر دي تكرر سنين ثار الجنوبيين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
من هو قناص صنعاء الليلي مرعب الحوثيين؟
الإمارات تعلن رسميا تحالفها مع حزب الإصلاح
قناص صنعاء يرعب مليشيات الحوثي
اليمن.. حزب الإصلاح يدعو “الانتقالي الجنوبي” لفتح صفحة جديدة
عاجل.. العميد طارق صالح حي وسيظهر في الوقت المناسب
مقالات الرأي
نسمع ونشاهد تصريحات بعض الساسة عن الحلول المقترحة للأزمة اليمنية , ونجد الكثير منهم يردد وبشكل مبرمج إن
إن الأزمة السياسية بين القوى الشمالية التي طرأت في الحادي عشر من فبراير في العام2011 بشأن المحاصصة على سلطة
  حضرت اليوم الخميس 14ديسمبر الحفل الخطابي والفني الذي أقامته السلطة المحلية ومكتب الثقافة أبين إحتفالا
كثيرون من الابواق التي تعمل مع كل الجهات والتي اعطت اهتمام   بالغ الاهتمام للقاء بعكس ما كان الهدف منه
كثيرون يروجون الآن لعودة احمد علي ليقود معركة التحرير واستعادة الدولة ، وحمل الراية خلفا لوالده  ، خصوصا
تتعدد الاجتهادات في تأويل مصير المؤتمر الشعبي العام (حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح) بعد قتل رئيسه
  إذ كان حقاً القول: بإن المرء لا يموت طالما وهناك عقول وقلوب حية تتذكره، فمن الجائز التذكير أن الأصعب ليس
  احترم واقدر الدعم العسكري والاغاثي والسياسي المقدم من دول التحالف العربي ، فلولا هذا الاسناد الجوي
أحبه الجميع لانه ظل صادقا مخلصا نبيلا،وقف دوما مع البسطاء والمظلومين،لم يتلون أو يغير معطفه لتحسين
دعوة للدول والشعوب العربية لرفض قرار الادارة الامريكية بخصوص القدس .. القدس العربية ثاني القبلتين تتعرض
-
اتبعنا على فيسبوك