MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 15 ديسمبر 2017 01:40 صباحاً

  

عناوين اليوم
أدب وثقافة

مخبازة القصر

الاثنين 19 يونيو 2017 03:27 صباحاً
عدن(عدن الغد)خاص:

بقلم : محمد نجيب الظراسي

هل سنقبل بعضنا البعض اذا اختلفنا ؟!
هل سنمارس جميعنا الديمقراطية بطلاقة ؟!
هل اذا وصل طرف الى القمة سيسمح للأخر أن يتنفس ؟!
هل لن نسمح للكراهية أن تتغلغل فينا بسبب مواقفنا ؟!
هل سنمارس صداقتنا بمنتهى الأريحية ؟!
هل سنخاف على بعضنا البعض ؟!
هل سنتبادل في الاعياد المكسرات والشهد ؟!
هل ستبقى ذكريات طفولتنا بريئة كما كانت ؟!
بصراحة وبكل ثقة أقولها وللأسف وبكل حزن
لا لا لا لا لا
نعم سنختلف
نعم سنفترق
نعم سنحترق
نعم سنمحو ونحرق بيننا كل جميل
كنا نطبل ومازلنا مستمرين بالتطبيل
سننسى بيننا كل الذكريات الجميلة
سنفتت ونمزق الروابط التي كانت تجمعنا
من أجل مناصب ومراكز حتما ستهلكنا
لسنا رائعون
لسنا محايدون
لسنا سوى كاذبون
نعاني من خريف العمر
فقد أرهقنا الشعر الأبيض
توضأنا كثيرآ ولم نصل بعد الى مستوى الطهر
فتجارة الأحلام أقذر أنواع العهر
ستذكرون كلامي
حين أسألكم عن وعودكم لأحلامي
بأنكم سوف تغيرون الطريق
وستعززون الرونق والبريق
وستبنون لأولادي أرصفة مرصعة بالعقيق
غياب العقل والمنطق
يحول الزريبة فندق
وحمام السباحة الأولمبي يصبح خندق
لأني بتفكيركم وعقليتكم عندي يقين مطلق
خطأكم التاريخي مكرر وستقولون اختلفنا
وضعف ما أتلف السابقون نحن بوحشية كعادتنا أتلفنا
أبهرنا الفيس بوك بمفسبكينة ونسينا مصحفنا
ببساطة كل بناء يحتاج الى قواعد
يدا واحدة لا تكفي نحتاج لحمة السواعد
نريد رجالا كجعفر من تقوى على حمل الشدائد
فلسنا بحاجة الى الكثير الكثير من الكشائد

حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا وطني كبير
حزني عليك يا يمن


المزيد في أدب وثقافة
الخميس والجمعة في الغربة وفي بلادي ..!
يوم الخميس في الغربة هو يوم عادي لا أكثر اما في بلادي هو  استراحة الاسبوع استراحة الأيام اما يوم الجمعة الذي يليه فهو يوم نبحث فيه عن راحتنا بعيدا عن ضغوطات العمل
شعر .. صور من ملكوت الله
في الروح نور" والفؤاد بهاء                    ولك الكمال تفرد" وعطاء انا ما رأيتك بالعيون وإنما      
البادي أظلم
كلمات الشاعر / أحمد حسين معرج يا عبدربه اعظم التقدير لك ...... خففت يا بن هادي الهم الرزين من اربعة وتسعين ونحنا ننتظر ...... من با يرد الثأر دي تكرر سنين ثار الجنوبيين




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
من هو قناص صنعاء الليلي مرعب الحوثيين؟
الإمارات تعلن رسميا تحالفها مع حزب الإصلاح
قناص صنعاء يرعب مليشيات الحوثي
اليمن.. حزب الإصلاح يدعو “الانتقالي الجنوبي” لفتح صفحة جديدة
عاجل.. العميد طارق صالح حي وسيظهر في الوقت المناسب
مقالات الرأي
نسمع ونشاهد تصريحات بعض الساسة عن الحلول المقترحة للأزمة اليمنية , ونجد الكثير منهم يردد وبشكل مبرمج إن
إن الأزمة السياسية بين القوى الشمالية التي طرأت في الحادي عشر من فبراير في العام2011 بشأن المحاصصة على سلطة
  حضرت اليوم الخميس 14ديسمبر الحفل الخطابي والفني الذي أقامته السلطة المحلية ومكتب الثقافة أبين إحتفالا
كثيرون من الابواق التي تعمل مع كل الجهات والتي اعطت اهتمام   بالغ الاهتمام للقاء بعكس ما كان الهدف منه
كثيرون يروجون الآن لعودة احمد علي ليقود معركة التحرير واستعادة الدولة ، وحمل الراية خلفا لوالده  ، خصوصا
تتعدد الاجتهادات في تأويل مصير المؤتمر الشعبي العام (حزب الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح) بعد قتل رئيسه
  إذ كان حقاً القول: بإن المرء لا يموت طالما وهناك عقول وقلوب حية تتذكره، فمن الجائز التذكير أن الأصعب ليس
  احترم واقدر الدعم العسكري والاغاثي والسياسي المقدم من دول التحالف العربي ، فلولا هذا الاسناد الجوي
أحبه الجميع لانه ظل صادقا مخلصا نبيلا،وقف دوما مع البسطاء والمظلومين،لم يتلون أو يغير معطفه لتحسين
دعوة للدول والشعوب العربية لرفض قرار الادارة الامريكية بخصوص القدس .. القدس العربية ثاني القبلتين تتعرض
-
اتبعنا على فيسبوك