MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الأحد 27 مايو 2018 03:44 مساءً

  

عناوين اليوم
ملفات وتحقيقات

تقرير : مأكولات رمضانية بأيادي نسائية

من المأكولات الرمضانية في عدن
الثلاثاء 13 يونيو 2017 09:51 مساءً
عدن (عدن الغد)خاص:

يعد شهر رمضان من افضل شهور السنة لأسباب عدة اولها الاجر الكبير الذي يناله الصائمون فيه والطقوس الرمضانية التي تعتبر هي الاخرى عالم اخر فتهليلات المساجد وصلاة التراويح وانس الليالي فيه وشعور الناس بالألفة والمحبة تجعلنا ندرك اهمية شهر رمضان المبارك.

لكن ما يميز عن بقية اشهر السنة هي المأكولات التي تطبخ عندما بها علينا وانواعها المختلفة والمشروبات المتعددة والوجبات التي تختلف من منزل لآخر بحسب نفس ومهارة ربة كل بيت.

فنجد النساء تتفنن في إعداد وجبة الإفطار والعشاء والسحور بأشهى أنواع الطعام والشراب ناهيك عن الحلويات والعصائر والفواكه والسلطات.

ورغم غلاء الأسعار وتنازل العديد من الأسر عن بعض العادات الرمضانية تحديدا في إعداد الوجبات بالكتفاء بالقدر البسيط من الطعام إلا أن هناك أسر أخرى تعد هذه المأكولات وبشكل يوم فينتظر معظم الرجال للتلذذ بالأكلات التي تطبخ فيه, فتتحمل النساء حر المطبخ والوقوف ساعات طويلة لإعداد الطعام تخلق اجواء رمضان في المنزل متحدية كل شيء لتجعل لمساتها ومهاراتها في الطبخ تزين مأكولات رمضان ويستمتع الجميع بها.

 

تقرير : دنيا حسين فرحان

وجبة الفطور مائدة متنوعة :

 

بعد ساعات من الصيام يحتاج أفراد الأسرة وتحديدا الرجال إلا مأكولات شهية يسدون بها جوعهم ويتلذذون بها لذلك ينتظرون وجبة الفطور بفارغ الصبر ويستعد النساء بدورهم لإعداد وجبة الفطور والتي تتطلب منهن مجهود جبار وغير عادي , فالأذواق تختلف داخل المنزل الواحد وهنا تظهر مهارات النساء في الطبخ , فهناك مأكولات اعتيادية كالمقالي ( السمبوسه والباجيه والعواف والخمير والكاتليس وغيرها ) , إضافة للشوربة والعتر والبعض يضيف اليها الشفوت واللحوح , وهناك أطباق أخرى تتعدد بتعدد الأعراق والأجناس داخل مدينة عدن , ولا ننسى العصائر المتنوعة والطازجة التي تنعش كل من يتناولها بعد الإفطار بعد يوم طويل من الصيام والعطش.

 

وجبة العشاء وأكلات تزين المائدة :

 

كل امرأة في البيت تريد أن تحضر أشهى أطباق الطعام لأفراد أسرتها ومن هنا يبدأ التفنن في وجبة العشاء في شهر رمضان , فهناك من تعد الأرز بأنواعه كالصيادية أو الزربيان أو الكبسة أو الأبيض العادي إضافة للصانونه أو المطفايه والمرق واللحم أو الدجاج أو السمك والسلطات والفواكه ومن النساء من تقوم بعمل الخبز أو المكرونه أو أي وجبة تحبها أو يريدها فرد من العائلة.

 

السحور و مأكولات أخرى :

 

لا تختلف وجبة السحور عن العشاء في أنواع الطبخات فهي تقريبا نفسها أو تضاف عليها بعض الأكلات السريعة والخفيفة بسبب اختلاف الأذوات والظروف المعيشية للأسر , وهناك بعض الأشخاص الذين لا يتناولون وجبة العشاء بل ينتظرون لوجبة السحور لتناول الطعام الشهي وهناك من يبقى من وجبة العشاء الى وقت السحور.

 

الحلويات في رمضان :

 

المرأة بطبيعتها تخلق الجمال في أي شيء تقوم به وفي رمضان تشعر كأنك في عالم آخر مليء بالحلويات المتنوعة والشهية منها أنواع الكيك والكعك وبنت الصحن والحلى والمعجنات المختلفة والبعض يقوم بعمل الايسكريم أو البدنج والجيلي واللبنية كل هذا وأكثر تجده في مطابخ منازل عدن ومن أيادي نسائية قادرة على العطاء.

 

خلق أجواء الألفة والرحمة :

 

من الأشياء الإنسانية والنبيلة قيام العديد من النساء بطبخ مأكولات إضافية لإخراجها للجيران أو المنازل في المجاورة في نفس المنطقة لخلق جو من الألفة بين سكان الحي الواحد , وأحيانا إطعام أسر فقيرة لا تمتلك قوت يومها فيدخلون الفرحة لقلوبهم , ولا ننسى الدور الكبير التي تقوم بعض من امهاتنا واخواتنا لإعطاء أفراد النقاط الأمنية المنتشرين في معظم شوارع عدن أو افراد المقاومة من أعداد وجبات خاصة لهم كل يوم أو من الحين للآخر لكسب الأجر وتجسيد معالم الرحمة في شهر الخير والبركة.

 

لذلك نوجه تحية لكل النساء اللاتي يتحملن الظروف والأوضاع الصعبة وحر الطبخ في ظل استمرار انقطاع الكهرباء وصيف عدن لطبخ الطعام دون تذمر أو ملل بل يقمن به بصدر رحب وابتسامة رضا لا تطمع إلا بالأجر من الله وسعادة كل من في المنزل لذلك علينا جميعا تقدير ذلك والدعاء لهن عل كل ما يقمن به من مجهود في رمضان وفي بقية الأيام. 


المزيد في ملفات وتحقيقات
تقرير : براءة أطفال تمحوها الظروف وأين مصيرهم من التعليم؟
 تقرير: عدنان الحاج   من منا لا يرق قلبه حين يرى طفل صغير لم يتجاوز العاشرة عمره يعمل في منتصف الطريق حيث تحرق جسده أشعة الشمس الحارقة ، فهو شيء ما للمارة دون
صفحة مجهولة من تاريخ أبوظبي: زيارة الشيخ زايد الى عدن ومن هو الرجل الذي اصر على استدعائه
  لايعرف الكثيرون الارتباط القديم الذي جمع إماراة أبو ظبي بجنوب اليمن ؛ بحكم الوجود البريطاني في جنوب اليمن وإمارة أبوظبي . في ستينيات القرن الماضي كان على رأس
سيارة إبراهيم الحمدي!
لم يمتلك سيارة مدرّعة كما يفعل اليوم الصغار قبل الكبار ذات يوم تعطلت هذه السيارة في ميدان التحرير وسط مطرٍ شديد كان الوقت عصرًا والرئيس ذاهب للمقيل عند أحد




شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
شهود عيان: الادريسي اصيب واعتقل من داخل منزله
عاجل :اشتباكات بالمنصورة وقوة امنية تعتقل القيادي في المقاومة الجنوبية وليد الادريسي
عاجل.. صدور قرارات جمهورية جديدة
عاجل : اندلاع اشتباكات مسلحة بين قوات امنية وشباب المنصورة بعدن
عاجل : نجاة قائد عسكري بارز من محاولة اغتيال بعدن
مقالات الرأي
       في بلادي يصنع الطاغوت ويمجد ، وتصنع الأسطورة من مفردات ونسج الخيال حيت لاوجود لها على ارض
  بعض الاشخاص من ابين نجدهم دائماً يتغنون بأبين القيادة والزعامة .من يتذكر عدد المسؤولين من هذه المحافظة
خجل الخجلُ من ذاته, ومل الصبره صبرهُ, حتى كلماتنا خجلت لكثرة تكرارها, فحد علمها أن التكرار (للحمار) وليس
  جاءت تصريحات السفير السعودي "محمد آل جابر"، حول دوره في تهريب الفريق الركن "علي محسن الأحمر" من صنعاء، عقب
وجود قيادات جنوبية ضمن تشكيلة شرعية حكم اليمن لن يغير من وضعيتها السياسية في الجنوب  وان كانوا على رأس هرم
  كتب الفنان / عصام خليدي قلوبنا تهفو اليك أيها الطود الشامخ المعتلي الباسق ... وأعيننا تحدق وترنو نحوك بنظرة
  التعيين الوظيفي حق مهني وليست حل وطني ، فالوظيفة تخدم المشروع السياسي للتعيين أولا واخيرا !! يقولون أن
تعد جزيرة سقطرى من اكبر الجزر العربية وتعود نشأتها الى العصر الحجري وكانت ارض السلع المقدسه كاللبان والصبر
مازالنا في الجنوب نعاني من جنون العظمة والتسابق على الزعامة ، ومهما رأينا اليوم إجتماعات ولقاءات للزعامات
طالما تغنينا في الجنوب بأننا أكثر مدنية وتحضر وقابلية لبناء الدولة المدنية الحديثة وأنه لو قدر لنا استعادة
-
اتبعنا على فيسبوك