مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الثلاثاء 22 يناير 2019 01:11 صباحاً

  

عناوين اليوم
آراء واتجاهات
الجمعة 30 ديسمبر 2016 06:39 مساءً

عندما تبسم لنا " ملك " وقال لنا انا معكم ايها الاحبة

مجلس عزاء فقيد الاعلام الاستاذ فضل علي ملك الذي وافته المنية عصر يوم  الثلاثاء جاء ليؤكد من جديد المكانة الجميلة التي تبوأها الفقيد في قلوب الناس الذين تداعوا للتعبير عن حزنهم الشديد لهذا المصاب الجلل الذي منيت به لحجنا وبلادنا برحيل هذا الاسم الذي لا ولن يكون نسيا منسيا لانه جزء حميم جدا من ذاكرة هذه الارض وهذه الجماهير. سعدت جدا بحضور عديد الشخصيات الاجتماعية والاعتبارية في يوم العزاء الاول ممن سبق لي وأن تعرفت بهم وأخرين لم يحصل لي شرف معرفتي بهم الا أنهم كانوا هناك في مجلس الوفاء في حضرة طيب الذكر الذي تحمل الاقصاء والتهميش ومعاناة المرض الذي جثم عليه حتى وافاه الاجل.

 

حضور يليق بمقامك ايها الغائب الحاضر فضل علي ملك الجابري نلته عن استحقاق لكل ما قدمته منذ ان وعيت ان الاعلام رسالة انسانية جامعة ومدرسة توعوية وثقافية بأمتياز ولم لا وانت قد بدات مشوارك المهني كادرا تربويا وفي اكثر من بقعة طيبة من أرض الوطن وزعت روحك وعلمك حتى تم اختيارك عن جدارة مديرا عاما لأذاعة الشعب المحلية من لحج في مطلع سبعينيات القرن الماضي وفيها ومن هذا الموقع المتقدم خضت مع زملائك من داخل البيت الاعلامي اللحجي ومن المساهمين من الأدباء والمثقفين حمل لواء لحج الابداعي في مجال الاعلام المشرف الذي رفعتم به رؤوس مجايليكم والاجيال التاليه وصرت علما واسما يشار له بالبنان لن ينسى ابدا.

 

ايها الغالي والصديق العزيز جدا فضل علي ملك ياأبا واثق وميثاق لقد كانت روحك الطيبة تحلق في سماء مجلس عزاؤك/عزاؤنا المفتوح في مسقط رأسك وبلدتك التي تهواها "المجحفة " محطة انطلاقتنا الاولى في تاسيس الهوية العبدلية اللحجية .. نعم كانت روحك تحلق جذلى لهذا الوفاء الكبير الا من حزن كنت تداريه بابتسامتك المعهودة وكلمات قليلة سمعتك تهمس بها في اذني وتقول : انا بينكم ومعكم ايها الاحبة فلا تحزنوا .... نعم انت دائما معنا حاضرا كنت اوغائبا بمشوارك الاعلامي المشرف وبصداقات كنت تحرص اشد الحرص ان تمد جسور التواصل لها .. نعم أنت معنا في هذا الالق الاعلامي الذي اسست له وعملت مناضلا جسورا أن يكون متميزا بعديد الرائعين من زملاء مشوارك الذين هم من الجيل التالي لك ممن برزوا وابدعوا اذاعيا على مستوى الوطن كله.

 

انت بيننا من خلال ولديك واثق وميثاق جعلهما الله لك خير خلف باذنه تعالى بقي لنا ان نعرف ان فقيدنا الاعلامي الكبير هو من مواليد العام 1950م ورحل عنا في يوم الثلاثاء 27-12-2016م

 

 ليرحم الله فقيدنا الراحل الاستاذ فضل علي ملك ولتنم روحك في مرقدها هانئة بجنان ونعيم ولكم احزننا رحيلك ايها العزيز الغالي

 



شاركنا بتعليقك

شروط التعليقات
- جميع التعليقات تخضع للتدقيق.
- الرجاء عدم إرسال التعليق أكثر من مرة كي لا يعتبر سبام
- الرجاء معاملة الآخرين باحترام.
- التعليقات التي تحوي تحريضاً على الطوائف ، الاديان أو هجوم شخصي لن يتم نشرها
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

الأكثر قراءة
إنفجار عنيف يهز مديرية خورمكسر بعدن "تفاصيل"
"عدن الغد" تزور الشاب فادي الحجيلي في المستشفى وتخرج بالقصة الكاملة لحادثة الاعتداء عليه
عاجل : ضبط طن حشيش كان في طريقه الى عدن
قيادي في المجلس الإنتقالي يعود لممارسة وظيفته الحكومية عقب سنوات من الإنقطاع
معياد يفتح النار .. 9 مليار ريال فساد شهر واحد .. من يحاسب من ؟
مقالات الرأي
شيء محير ولغز يبحث عن اجابة، اين تذهب العناصر والمجاميع الاجرامية التي تم ضبطها على خلفية قيامها باغتيالات
بعد ان استهدفت طائرات التحالف العربي اهدافاً حوثية مهمة في قلب العاصمة المختطفة صنعاء ، وبعد ان تمكنت هذه
  بعض الناس لا يأبهون بمدلولات أقوالهم.. فيتكلمون فيما يعنون، ويتكلمون فيما لا يعنون.. فيما ينفع، وفيما
بعيدا عن فذلكة الإعلاميين وتنطع السياسيين ، فإن أبناء الجنوب قد ضاقوا ذرعا بالوعود الكاذبة وتلك الشعارات
في عام الحرب والتشرد 2015م وقد ضاقت بنا الدنيا بما رحبت، ونحن نواجه الغزو الحوثي لمدينتنا عدن وفي مواجهة شرسة
الجنوب ليس بحاجة إلى عودة الصراعات السابقة من ذو خمسين عام الصراعات الداخلية في دولة الشطر الجنوبي أو
الصراع الدائر والمُستمر في اليمن على الجنوب تحديداً ليس وليد الصدفة ولَم يظهر بالأمس ولكنه بدأ من عقود طويلة
1-       أمس ، وبعد انتهائي من تعميم تغريدةٍ لصديقٍ لي ، وهي عن طرد مدير المصفاة - البكري - لمدير
  لا أقول إن الدور الإماراتي في الجنوب نموذجي بالكامل وخال من بعض الأخطاء التي يمكن أن تحدث هنا وهناك بصورة
  اليوم لفيت كعب دائر على محلات الصرافة بمدينة كريتر .. حاولت خلالها التسلح والاستعانة بمنشور وقرار البنك
-
اتبعنا على فيسبوك