مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الخميس 22 أغسطس 2019 12:00 مساءً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 21 أغسطس 2019 03:16 مساءً
وظيفة شاغرة لمن يجد في نفسه الكفاءة والخبرة والنزاهة والإمكانات ليحكم عدن.. وليس شرطاً أن يكون نظام الحُكم جمهورياً أو شعبياً أو اشتراكيا أو ديمقراطياً أو وحدوياً فقد جربناها كلها وما فلحنا
الأربعاء 21 أغسطس 2019 02:04 مساءً
  د. صالح عامر العولقي ستتساقط الشرعية في المحافظات الجنوبية تباعا مثل أوراق الخريف.. فهي لم تكن يوما مثمرة بل كانت شجرة سامة أنبتت الفساد وأظلت الإرهاب وأساءت للشعب الجنوبي الذي احتضنها بعد
الأربعاء 21 أغسطس 2019 01:56 مساءً
للسياسة حمقى، وحمقهم واضح، وجلي، ولها من لم يبلغ الحلم السياسي، ومازال طفلاً يلهو في ميادينها، وبالمقابل فلها من الحكماء، والدهاة، ولكنهم قليل، وقليل جداً، والرئيس هادي هو من هذا الصنف الذي
الأربعاء 21 أغسطس 2019 01:55 مساءً
حمل ابناء الجنوب السلاح ضد بعضهم البعض.. وعند اندلاع اول شرارة لهذه الحرب العبثية سقط الكثير من شبابنا في هذه المعركة الخاسرة.. وكل الذين سقطوا من الطرفين هم من ابناء هذا الوطن الجنوبي..!! فلماذا
الأربعاء 21 أغسطس 2019 12:03 مساءً
ونحن نمضي على طريق القضاء على المليشيات الانقلابية الحوثية الإيرانية الإرهابية, يقف فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي  ليُشكل بمواقفه الجريئة من كل قضايا أمته مثالاً بارزاً لكل يمني
الأربعاء 21 أغسطس 2019 12:55 صباحاً
عندما تقرر حزم أمتعتك والسفر إلى خارج اليمن سينتابك شعور عند أول لحظة انطلاق، لن تترد ولن تعود، لن يأنبك ضميرك ولن تتراجع، فقط ستشعر بالحزن لفراق أهلك وذكرياتك وأبسط التفاصيل التي مرت بك
الأربعاء 21 أغسطس 2019 12:45 صباحاً
قضية الجنوب لن تنتهي وستظل قائمه حتى يقرر الشعب فهو صاحب القرار  ولن يسمح أبناء الجنوب بأن يتم تشويه والإساءة لقضيتهم من الخونه والمرتزقة. الذين زرعوا المناطقية والعنصرية وسفكوا دماء الشعب
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 10:33 مساءً
سلم الرفيق علي سالم البيض الجنوب وديعة في صنعاء. يتوهم الكثير من أبناء الجنوب أن بيدهم أو بيد التحالف إمكانية إعلان الإنفصال أهل السياسة وبخاصة التحالف العربي يدركون أن مصير أي إعلان إنفصال
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 08:09 مساءً
عندما يطالب أبناء الجنوب باستعادة الهوية يستعرض بعض الأخوة الشماليين بتوجيه سلاحهم الفتاك "هل أنت يمني"؟ وللأسف نجد بعض النشطاء الجنوبيين  يتلكأون لا يجيبون: بلا أو نعم. بل يقولون نحن
الثلاثاء 20 أغسطس 2019 07:21 مساءً
لطالما حرصت قوى الشمال المنتصرة بعد العام 1994م على تأصيل مفهوم "الوحدة او الموت " في إشارة واضحة إلى المصير المنتظر لاي إنتفاضة جنوبية محتملة، كما شكل هذا المفهوم لاحقا وعلى ما يبدو مبدأ راسخا
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
أنظار الشعوب العربية الجنوبية في هذه اللحظات ليس شاخصة إلى مدينة جدة السعودية حيث ستجري المفاوضات بين قيادة
ندعوا كافة أبناء الجنوب الأحرار إلى أعلى روح المحبة والتضامن والتآخي بين أبناء الجنوب وجعلها الصفة السامية
‏نجاح الإنتقالي الجنوبي في تأمين إيصال أول شحنة مشتقات نفطية تكفي لتأمين وقود محطات الكهرباء واحتياج السوق
دائماً نسمع أخبار وأحاديث كثيرة على منصات "مواقع التواصل الاجتماعي" عن سقوط مواقع ومباني عسكرية تابعة
قد تكون مررت بتجربة تستيقظ فيها مفزوعا وتشعر بثقل على صدرك يمنعك من الحركة و لا تقدر على تحريك أي عضلة من جسمك
خلصت اليمن بجنوبها وشمالها بغربها وشرقها لتابعآ واحد لا ينازعه على الحكم أحد , قالوا عنه أنه أتى بما لم يستطعه
لو بحثنا في تقييم مواقف وادوار ونضالات القيادات العسكرية الوطنية في الشرعية والانتقالي وغيرها من الأطراف
نعتقد بأن الإعلام بدرجة أولى يستهدف الفئة المحايدة، فكل الموجات الإعلامية التي تمثل بعض الدول تريد لها اتباع
-
اتبعنا على فيسبوك