MTN
مؤسسة عدن الغد للإعلام | من نحن | هيئة التحرير | اتصل بنا | ارسل خبر | نسخة الموبايل | نسخة القديمة | آخر تحديث للموقع الجمعة 22 يونيو 2018 06:20 صباحاً

  

عناوين اليوم
ساحة حرة
الأربعاء 16 أبريل 2014 06:28 مساءً
بقلم عيدروس المدوري اسمع هذه العبارة كثيرا جدا وبأماكن عدة ان الثورة الجنوبية ثورة حقيقية صادقة ولكنها تفقد الى مشروع سياسي  حيث نواجه هذا السؤال في كال مكان نحاول طرقه اين مشروعكم . ولكنني
الأربعاء 16 أبريل 2014 05:45 مساءً
بقلم /فواز باشراحيل يقول المثل العدني القديم محجبة مني وصوتها خزق أذني والله آهل عدن زمان كانوا مبدعين في الأمثال والأقوال فهذا المثل اليوم أشوفه في الواقع يحكي ما حصل ويحصل بين احد الأحزاب
الأربعاء 16 أبريل 2014 05:13 مساءً
ترسيخ الحرية وغرس بذور فرض الوجود حق مشروع يناضل من اجله كل شعوب المعمورة ، وفي الجنوب هو الهدف الذي يكافح للوصول اليه عامة الشعب ، نسعى بكل طاقاتنا لمعانقة حرية فجر اليوم الموعود كي نتنفس
الأربعاء 16 أبريل 2014 03:27 مساءً
لا احد ينكر ان تضحيات الشباب الذين قدموا دمائهم رخيصة من اجل يمن جديد يقوم على العدل والمساواة والعيش الكريم ، لا ينكر احد التفاف الشعب حول ثورة الشباب والتفاف قيادات سياسية وعسكرية وقبلية
الأربعاء 16 أبريل 2014 03:02 مساءً
يعتقد البعض أنني عندما انتقد قيادات الحراك  أُثبِّط العزائم وأخلق الإحباط !! وهذا غير صحيح . ويعتقدون أن الثناء على الرئيس هادي خيانة وطنية !! وهذا الاعتقاد أيضاً غير صحيح . فالنقد وسيلة من
الأربعاء 16 أبريل 2014 02:11 مساءً
ماذا يحمل لنا المبعوث الدولي السيد جمال بن عمر في زيارته المرتقبة لحضرموت وماذا في جعبته ؟ الم تتمخض سنوات توليه مهمة المبعوث الدولي باليمن عن حلول جذرية لحل المشاكل العالقة ؟ حلول يفرضها
الأربعاء 16 أبريل 2014 01:09 مساءً
على خطى سلفه السابق سار الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي منذ تسلمه الرئاسة في اليمن في الاعتماد على تشكيل اللجان كلما وقعت حادثة هنا واخرى هناك او سعى لحل قضايا اجتماعية او مطالب حقوقية مشروعة
الأربعاء 16 أبريل 2014 10:14 صباحاً
  ظلت وستظل الرشوة عنوان الفساد الأكبر في كل بلاد العالم , فمنذ امد طويل كانت الرشوة سياسة المستعمرين الأجانب واليوم سياسة الحكام المستبدين الطامعين في الاستمرارية . منذ ايام الدولة
الأربعاء 16 أبريل 2014 10:01 صباحاً
  المتتبع لما يدور فى اليمن كغيره من دول الربيع العربى  يسمع ويشاهد ويقرأ العجب العجاب بدون أستحياء من ضمير أو خوف من محاسبه قانونيه خاصة عندما أصبحت الوطنيه شماعة المناضلين عندما
الأربعاء 16 أبريل 2014 09:42 صباحاً
  اجتاحت الشعوب العربية امال في التغيير نحو غد افضل بعد احقاب من الركود والمعاناة عاشتها منذو ثووراتهم على المستعمر الاوروبي الذي ورثت الحكم عنه انظمة هي في حد ذاتها اشد خطرا ووبالا
الأيام
مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

مؤسسة عدن الغد لحقوق الانسان

ساحة حرة
يكتبها أستاذ / عبدالله المفلحي الملاحظ حاليا على شبكات التواصل الاجتماعية والمواقع الالكترونية كثر الهرج
بعيونهم برائة عجيبة ونظاقة قلب وبا ابتسامتهم يلونون عالمنا اطفال خلقوا كملائكة على الارض خلقت معهم ارزاقهم
علم بلادي يتكون من أربعة ألوان الأحمر يرمز لدماء الشُهداء و الأبيض يرمز للسلام الذي فقدناه ومن ثمَ الأسود
فخامة الوالد الرئيس عبدربه منصور هادي حفظه الله ، كل عام وأنت بالف صحة وسلامة وأجبرتني المعاناة اللامحدودة
تعودنا على أن يكون المسؤول في مكتبه المكيف أو سيارته المكيفه، أو في منزله المكيف، ولا نكاد نراه إلا من خلف
الحدائق والمتنزهات العامة مواقع هامة داخل المدن وحتى الأرياف يرتادها العوائل في الإجازات والعطل في
عقب سبات عميق دام اشهر طوال قرر الارياني ان يفيق من سباته العميق عقب افتتاح فخامة الرئيس عبد ربه ورئيس
في اجواء من الفرح والابتهاج وصل فخامة الأخ الرئيس المناضل/ عبدربه منصور هادي الى العاصمة المؤقتة عدن صباح يوم
-
اتبعنا على فيسبوك